أعراض قصور الغدة الدرقية : الأعراض والأسباب وطرق العلاج

كتب : أمنيه البسيونى

أعراض قصور الغدة الدرقية عديدة، حيث تظهر على هيئة إمساك حاد وأرق جسدي، وقد يشعر المصاب بها باكتئاب وتشوش الرؤية بالإضافة إلى ذلك قد يحدث جفاف للجلد ومشكلات عند النطق والسمع، ويحدث القصور حينما لا تتمكن الغدة من إفراز القدر الكافي من الهرمونات، وينتج عن ذلك إصابة الشخص بالكثير من الأمراض مثل السمنة والعقم، علاوة على الشعور بالألم في أماكن عديدة من الجسم أبرزها المفاصل.

أبرز أعراض قصور الغدة الدرقية

تبرز على حياة الشخص المصاب بالغدة الدرقية العديد من العلامات التي تؤثر بقوة على صحته وتجعله لا يشعر بالاطمئنان أو الراحة؛ أبرزها ما يلي:

ألم المفاصل

  • يشعر مريض الغدة الدرقية بألم مستمر في المفاصل يجعله دائم الإعياء وغير قادر على تنفيذ الأعمال المفروضة عليه.

النزيف الحاد

  • يحدث نزيف حاد للمرأة في وقت الدورة الشهرية، وقد تصاب بمشاكل في الخصوبة تمنعها من الإنجاب.

التقلبات المزاجية

  • تطارد الشخص الذي لديه معضلات الغدة الدرقية تقلبات حادة ورفض للتغيرات، وأحياناً يطارده اكتئاب.

ضعف السمع

  • المشكلات المصاحبة للغدة الدرقية تؤثر بقوة على حاسة السمع وتجعلها تضعف ويصير الشخص بوضع سيء.

تشوش النظر

  • تؤثر الغدة الدرقية على بصر الشخص المصاب بها وتجعله لا يرى جيداً في كثير من الأوقات.

انخفاض الشهية

  • تنخفض شهية الشخص ولا يتمكن من الأكل بسبب التغيرات الهرمونية التي تنتج عن الخلل والمشكلات المصاحبة للغدة الدرقية.

تعرق الكتفين

  • يتعرض جسم المصاب بمشكلات الغدة الدرقية للتعرق، وبالأخص في منطقة الكتفين.

انتفاخ الوجه

  • خلل الغدة الدرقية يجعل وجه الشخص ينتفخ، علاوة على ذلك تحدث تغيرات حول العينين.

بطء الحركة

  • لا يتمكن الكبار بالعمر المصابون بالغدة الدرقية من الحركة جيداً، علاوة على ذلك تتأثر وظائف الدماغ، وقد يصاب الشخص بالخرف.

أعراض قصور الغدة الدرقية عند الأطفال

تظهر على الأطفال الكثير من العلامات التي تؤيد وجود مشاكل في المنطقة التنفسية، ومن أبرز أعراض قصور الغدة الدرقية ؛ وهي كالتالي:

تأخر النمو

  • يتأخر نمو الطفل بصورة ملحوظة حينما يلاحقه قصور الغدة، حيث تتوقف الأعضاء عن الكبر والتطور.

ضعف التحصيل

  • لا يتمكن الصغير من التحصيل بصورة جيدة مثل المعتاد، كما أنه لا يستطيع التركيز.
  • يصاب مريض الغدة بالنسيان، علاوة على ذلك تصاحبه الاضطرابات المستمرة في الذاكرة.

حساسية البرد

  • يزداد التعب لدى الأطفال الذين يعانون من حساسية البرد حينما يحدث خلل في الغدة وقد تحدث مضاعفات.

الإمساك

  • يصاب الطفل المريض بقصور الغدة بالإمساك من فترة لأخرى، زيادة على ذلك يشعر بالوجع عند التبرز.

النوم باستمرار

  • يتعب الصغير كثيراً وينام باستمرار حينما يهاجمه قصور الغدة، فقد يستمر بالنوم لنصف اليوم.

اقرأ أيضاً:  هل الغدة الدرقية تسبب ألم في الحنجرة

أعراض قصور الغدة الدرقية على البشرة

يتأثر جلد الإنسان بكافة الأمراض التي تلحق بالجسم، ومن أعراض قصور الغدة الدرقية على البشرة ما يلي:

جفاف البشرة

  • الغدة الدرقية تجعل المريض يصاب بالجفاف في البشرة، علاوة على ذلك تجعله يشعر بحكة في جسده.
  • تتأثر البشرة بقلة تحفيز الأيض ويصير الشخص أكثر تعرقاً، وينتج عن ذلك إصابة البشرة بالجفاف وهشاشة الأظافر.

تساقط الشعر

  • يصاب شعر الشخص الذي يعاني من مشاكل في الغدة الدرقية بالتَلف والتساقط مبكراً.
  • تتأثر البصيلات الداخلية بقصور الغدة ولا تتمكن من النمو بنفس اللمعان والقوة.

اصفرار الجلد

  • يتأثر الجسم بقصور الغدة الدرقية ويتَحول من اللون المعتاد إلى اللون الشاحب المائل للاصفرار.

أعراض قصور الغدة الدرقية

أعراض قصور الغدة الدرقية على الجهاز التناسلي

أعراض قصور الغدة الدرقية تظهر بقوة على الجهاز التناسلي، وتؤثر تأثير شديد عليه، وتكون كالتالي:

صعوبة الإنجاب

  • تتأثر المبايض بالقصور الذي يهاجم الغدة الدرقية، فلا تتمكن السيدة المصابة به من الحمل لفترات طويلة.

تغيرات الدورة

  • تجد المرأة تغيرات في الدورة، حيث تأتي بكمية كبيرة علاوة على ذلك تشعر المرأة بألم في كل المرات التي تأتي لها.
  • تمر المرأة باضطرابات عديدة في الدورة الشهرية، فقد تطول مدتها أو تكون أقصر من اللازم وأحيانًا تأتي خفيفة.

انخفاض الرغبة

  • تنخفض الرغبة لدى المتزوجين، فلا يرغب الطرف الذي لديه قصور الغدة بالعلاقة الزوجية.

زيادة الوزن

  • يزداد وزن المصاب بشكل واضح حينما يتسلل الأثر الناتج عن الغدة إلى معظم الجسم.

تضخم الغدة

  • القصور الذي يبرز على الغدة يساهم في تضخمها، علاوة على ذلك يكون نبض الشخص ضعيف.

اقرأ أيضاً:  اعراض وعلاج الغدة الدرقية بالتفصيل

علامات قصور الغدة الدرقية على القلب

تبرز أعراض قصور الغدة الدرقية بقوة عند الأشخاص الذين لديهم مشكلات في القلب، علاوة على ذلك تتسبب في إصابة الشخص بما يلي:

ارتفاع الكوليسترول

  • زيادة الكوليسترول يدل على مشاكل الغدة الدرقية، وبالأخص حينما لا يستجيب الجسد للمغذيات أو الرياضة.

ارتفاع الضغط

  • ضعف الغدة الدرقية يساهم في رفع الضغط، علاوة على ذلك يجعل دقات القلب بطيئة ويؤثر على قوة الضخ والأوعية.

اضطراب النبضات

  • يحدث خفقان لدقات القلب بصورة كبيرة وقد تزداد عن الشكل الطبيعي.

أعراض قصور الغدة الدرقية

أعراض أخرى لقصور الغدة الدرقية

أعراض قصور الغدة الدرقية لا تتوقف عند التأثير على الجهاز التناسلي أو البشرة إنما تمتد لمناطق أخرى في الجسم؛ كالتالي:

اضطرابات المعدة

  • تحدث اضطرابات للمعدة عند الأفراد الذين لديهم مشكلات في الغدة الدرقية، والسبب في ذلك عدم تمكن الهرمونات من القيام بعملها.

آلام الأطراف

  • يعتبر الوخز والوجع الذي يصدر من القدمين والذراعين من أبرز العلامات التي تشير لإصابة الشخص بالغدة الدرقية.
  • تتلف أعصاب الشخص بسبب مرض الغدة الدرقية، ولا تتمكن الأعصاب من استقبال أو إرسال أي إشارات.

النعاس المستمر

  • يشعر الشخص بنعاس قوي لا يستطيع التصدي له، وينتج ذلك عن الآثار القوية التي تخلفها هرمونات الغدة على المخ.

الشعور بالبرد

  • يشعر الشخص بتقلبات حرارية فأحياناً يجد الجو شديد البرودة وفي أوقات كثيرة يجد العكس، حيث يهاجم الشخص التعرق الشديد.

تغير الصوت

  • يتغير الصوت نتيجة المشكلات التي ترافق الغدة الدرقية، فقد ينشأ عن القصور الذي يلحق بها ورم أو انتفاخ حاد يعيق الشخص عن الكلام أو البلع.
  • خروج الكلمات يكون شاق على الشخص الذي يعاني من مشكلات الغدة الدرقية وقد يجد نفسه يتحدث ببطء.

الإعياء

  • يشعر المصاب بمرض الغدة الدرقية بوهن قوي في الجسم، وقد يصاب بالضعف العام مع عدم اكتشاف المرض.

اقرأ أيضاً:  متى يبدأ مفعول دواء الغدة الدرقية

أسباب قصور الغدة الدرقية

تظهر أعراض قصور الغدة الدرقية على الشخص عندما لا تتمكن الغدة نفسها من إنتاج ما يكفي من الهرمونات، بسبب ما يلي:

أمراض المناعة

  • تعمل اضطرابات المناعة على تكون أجسام تهاجم الأنسجة كافة الخلايا المتواجدة في الغدة الدرقية ويؤثر ذلك على الهرمونات.
  • تُساهم العلاجات التي يستخدمها الأشخاص الذين لديهم مشكلات في الغدة الدرقية، على سبيل المثال الأيودين في خفض إنتاج الهرمونات التي تجعلها تعمل.

العمليات الجراحية

  • إقصاء جزء من الغدة أو إزالتها بالكامل يساهم في توقف إنتاج الهرمون، مما يجعل الشخص يعوض ذلك بالهرمونات العلاجية.

العلاج بالإشعاع

  • تساهم علاجات الإشعاع التي يستخدمها الشخص لعلاج الرقبة أو أي جزء من الجسم في إحداث خلل بمختلف أنحاء الغدة الدرقية.

بعض الأدوية

  • تساهم عدة أدوية في إحداث قصور الغدة أشهرها العلاجات النفسية، على سبيل المثال الليثيوم.

أعراض قصور الغدة الدرقية

مضاعفات قصور الغدة الدرقية

أعراض قصور الغدة الدرقية كثيرة وينتج عنها العديد من المضاعفات المؤذية التي تؤثر على جسد الشخص المصاب بها؛ كالتالي:

تضخم الغدة

  • الأدوية التي يأخذها المريض كي يحفز الغدة الدرقية تعمل على تضاعف حجمها، وينتج عن ذلك عدم تمكن الشخص من ابتلاع المأكولات.

أمراض القلب

  • تظهر مشكلات عديدة في جسم الشخص الذي يعاني من الغدة وأبرزها الأمراض القلبية.

مشكلات نفسية

  • تُهاجم الشخص الذي يعاني من قصور الغدة مشاكل نفسية أبرزها الاكتئاب الذي يدوم طويلاً وقد يصاب الشخص بمشكلات ذهنية.

الاعتلال العصبي

  • يحدث تلف للأعصاب حينما يستمر خلل الغدة لفترة كبيرة، وأبرز المناطق التي تتأثر بذلك الأطراف وقد يشعر الشخص بالتنميل فيها.

العيوب الخلقية

  • تُساهم مشاكل الغدة الدرقية التي تم إهمال علاجها في إصابة الأجنة بالعيوب التي تظهر عند الولادة.

الوذمة المخاطية

  • ينتج عن قصور الغدة مرض الوذمة المخاطية، حيث لا يتحمل المصاب بها البرد، علاوة على ذلك يشعر بالنعاس المستمر.
  • يُفضل الانتباه جيداً عند الشعور بالوذمة المخاطية، لأنها تتسبب في إصابة الشخص بالغيبوبة الحادة.

العقم

  • أخطر المضاعفات التي تنتج عن قصور الغدة الإصابة بالعقم، لأن قلة إنتاج الهرمونات له تأثير حاد على المبايض.

اقرأ أيضاً:  علاج تضخم الغدة الدرقية فى المنزل

عوامل تزيد من خطر الإصابة بقصور الغدة الدرقية

تبرز أعراض قصور الغدة الدرقية بكثرة عند بعض الفئات من الناس؛ وهم كالتالي:

كبار العمر

  • يظهر قصور الغدة الدرقية بكثرة بين الفئات الأكبر عمراً، وأحياناً تبرز عند الفئات الأصغر.

النساء

  • تبرز مشكلات الغدة عند النساء بصورة أكبر من الرجال، وينتج عن ذلك ضعف الخصوبة.

الوراثة

  • تظهر أمراض الغدة في أبناء العائلات التي لديها ميل وراثي، وقد يأتي المرض لجيل دون التالي في نفس العائلة.

الأمراض المناعية

  • يتأثر أصحاب الأمراض المناعية بمشكلات الغدة أكثر من الأشخاص الأصحاء.

أعراض قصور الغدة الدرقية

علاج قصور الغدة الدرقية

أبرز العلاجات التي تساهم في علاج أعراض قصور الغدة الدرقية ليفوثيروكسين الذي يساهم في تعويض الهرمونات التي لا تتمكن الغدة من إنتاجها، وهو بمثابة هرمون تعويضي عن الهرمون الطبيعي الذي ينتجه جسم الإنسان والذي يسمى الثيروكسين.

تفعيل فحوصات الدم باستمرار عند الاعتماد على هذا الدواء يعد من الأمور الجيدة، حتى يتم إيقافه بعد الوصول للقيم المضبوط منه، ويستجيب المرضى لهذه العلاجات وفقا لقوة المرض لديهم، فقد تستمر الأعراض بنفس الوتيرة لمدة 6 أشهر بعد تطبيقه.

اقرأ أيضاً:  يوثيروكس لعلاج قصور نشاط الغدة الدرقية

كيفية الوقاية من قصور الغدة الدرقية

يمكن الوقاية من كافة الأمراض التي تصيب الإنسان والتخلص منها مبكراً حينما تلحق بالجسم، وبالأخص التي تطارد الغدة الدرقية؛ بالأسلوب التالي:

التغذية السليمة

  • إدراج أطعمة وأكلات مفعمة بالفيتامينات تضم بين طياتها معادن قوية، وأفضل ما يأكل الإنسان الفواكه والخضروات.
  • يُفضل اللجوء للمأكولات التي تضم قدر مناسب من اليود، لأنه يساعد على إفراز الهرمونات التي تحتاج لها الغدة، على سبيل المثال البصل.

اللحوم

  • يُفضل الاعتماد على اللحوم التي لا تطوي دهون، بالإضافة إلى ذلك يجب الاعتماد على الزيوت الصحية.
  • يُفضل التخلي عن اللحوم المصنعة وكافة المأكولات التي يتم تحضيرها بطريقة سريعة.

ممارسة التمرينات

  • تساعد التمرينات على إقصاء أي سموم عالقة في الجسم، علاوة على ذلك تطرد الهرمونات التي لا يحتاج لها الجسم.
  • تُساهم التمرينات في تنظيم الأيض الذي له دور هام في تحسين عمل الغدة وجعلها بشكل أفضل.

تجنب التدخين

  • يعد التدخين بمثابة المدمر الأول للجسد، حيث يحتوي على السيانيد الذي يتصدى لليود الداعم لسلامة الغدة الدرقية.

أعراض قصور الغدة الدرقية كثيرة، حيث تظهر على هيئة ألم المفاصل ونزيف حاد وتقلبات مزاجية، بالإضافة إلى تشوش الرؤية وضعف السمع وانخفاض الشهية .

وقد يؤثر القصور على الأطفال فيجعل النمو لديهم بطيء، كما أن له تأثير على الجهاز التناسلي والقلب والبشرة، ومن المضاعفات التي يخلفها تضخم الغدة والاعتلال العصبي والوَذمة المخاطية والعقم، ويمكن الوقاية منه بتجنب التدخين والتغذية الجيدة وممارسة التمرينات.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن أعراض قصور الغدة الدرقية، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.