التخطي إلى المحتوى

فوائد ارتداء الجوارب أثناء النوم من موقع محتوى، هناك بعض الاعتقادات الشائعة لدى عدد كبير من الأشخاص بضرورة الابتعاد عن ارتداء الجوارب أثناء النوم، لما تسببه من العديد من المخاطر الصحية للجسم، ولكن في الواقع أن هذا الاعتقاد ينقصه شيئا من الدقة، حيث أن ارتداء الجوارب يفيد القدمين بصورة كبيرة، وفيما يتعلق بالأضرار فتحدث في حالة إذا كان الحجم الخاص بالجورب غير مناسبا لمقاس القدم، لذلك فهو أمر من الأمور التي يمكن تفاديها وتجنبها، ومن خلال المقالة التالية نتحدث بالتفصيل عن أهم الأضرار والفوائد التي تعود على الإنسان من ارتداء الجوارب، فضلا عن أهم الأسس والمعايير اللازم مراعاتها عند اختيارها.

أضرار لبس الجوارب أثناء النوم

كما سبق القول، هناك بعض الأضرار التي يسببها ارتداء الجوارب أثناء النوم، والتي يمكن ذكرها على النحو التالي:

  • تتسبب في حدوث احتباس الدم وبالتالي تمنعه من الوصول لأصابع القدمين، وذلك في حالة إذا كانت ضيقة.
  • تتسبب في حدوث التهابات أو أمراض فطرية وبكتيرية للقدمين، وذلك في حالة أن يقوم الشخص بارتدائها على قدمين غير نظيفتين “متسختين”.
  • قد تتسبب في حدوث جفاف وتشققات القدمين، وذلك في حالة ارتدائها وهى مبللة، أو تم المشي بها في أماكن مبللة بالماء.

فوائد لبس الجوارب أثناء النوم

فوائد لبس الجوارب

هنالك فوائد كثيرة يحققها ارتداء الجوارب أثناء النوم، نذكر منها الآتي:

منع تشقق القدمين

يساعد ارتداء الجوارب منع تشقق القدمين والحفاظ على ليونتها، وحمايتها من أية أمراض من الممكن أن تتعرض للإصابة بها.

المحافظة على دفء القدمين

أشارت بعض الدراسات، أن الأقدام الباردة شيء غير مريح، تجعل أصحابها يشعرون بحالة من القلق، لذا من الأفضل ارتداء الجوارب أثناء النوم، نظرا لأنها تساعد على تدفئة القدمين ولا سيما في فصل الشتاء المعروف بالبرودة الشديدة.

شاهد أيضا:

التقليل من تعرق القدمين

فمن المتعارف عليه طبيا أن فرط التعرق يظهر في بعض المناطق المعينة بجسم الإنسان والتي منها منطقة القدمين، ولذا فإن ارتداء الجوارب يساهم بصورة كبيرة في التقليل من تعرق هذه المنطقة، وبالتالي منع ظهور الروائح الكريهة والغير محببة الناتجة عن التعرق.

الحفاظ على رطوبة القدمين

إذا كانت لديك الرغبة في الحصول على بشرة صحية لقدميك، فيفضل غسله بالغسول الخاص بها وتركها حتى تجف وبعدها يتم وضع كمية قليلة من الكريمات المرطبة عليها، ومن ثم ارتداء الجوارب، فذلك يساعد في تقليل الرطوبة وإعطاء ليونة ونعومة للبشرة، وتحميها من الجفاف.

شاهد أيضا:

منع الفطريات والالتهابات

إن ارتداء الجوارب يحمى القدمين من الغبار والأتربة والبكتيريا التي تمنع نمو الفطريات والالتهابات، والتي ينتج عنها الإصابة بمرض فطر القدم الرياضي، ولذا يجب الأخذ فى الاعتبار ضرورة لبس الجوارب عقب غسل القدمين وتنظيفها بصورة جيدة.

معايير اختيار الجوارب المناسبة

اسس اختيار الجوارب

هناك مجموعة من الأسس التي يجب أخذها في الاعتبار عند اختيار الجوارب، ومنها:

  • يجب أن يتناسب مقاس الجوارب مع حجم القدمين، نظرا لأن الجوارب الضيقة من شأنها أن تتسبب في إبطاء تدفق الدم للقدمين وبالتالي تزيد من فرص الإصابة بأحد الأمراض الشائعة آلا وهو دوالي الأوردة.
  • يجب الحرص على اختيار الجوارب المصنعة من القطن وارتدائها خلال فصل الصيف، حيث أنها تعمل على امتصاص العرق وبالتالي الحد من الروائح الكريهة المنبعثة من القدم، والوقاية من حدوث الالتهابات.
  • يجب ارتداء الجوارب المصنعة من الصوف في فصل الشتاء، حيث أنها توفر الحماية القدمين من البرودة بصورة جيدة.
  • تجنب ارتداء الجوارب المصنعة من الألياف وبخاصة بالنسبة لأصحاب البشرة الحساسة، حيث أنها تتسبب في حدوث التهابات جلدية.
  • الحرص على تغيير مجموعة الجوارب واستبدالها بأخرى جديدة كل ستة أشهر تقريبا، نظرا لأنها تهترئ مع كثرة الغسيل.
  • اختيار الجوارب المناسبة لنوع الحذاء الذي يرتديه الشخص، فعلى سبيل المثال الجوارب القصيرة تتناسب أكثر مع الأحذية الرياضية.
  • شراء الجوارب المخصصة للوقاية من برد الشتاء القارس، وبخاصة إذا كان الشخص من المصابين بظاهرة رينو.
  • تجنب ارتداء الجوارب أكثر من مرة وتحديدا في فصل الصيف.

الزوار شاهدو أيضا:

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *