التخطي إلى المحتوى

كثيراً ما يتردد على مسامعنا لفظ الديمقراطية والذي قد انتشر استخدامه مؤخراً ولكن ماذا تعني كلمة الديمقراطية؟ وما الأصل في استخدامها؟ يمكن التعرف على ذلك من خلال موضوع تعبير عن الديمقراطية.

مفهوم الديمقراطية

مفهوم الديمقراطية

الديمقراطية هي نظام حكم سياسي يعطي الشعب الحق الكامل في أن يحكم نفسه بنفسه ولكن عن طريق ممثلين يختارهم بالنيابة عنه إلا أن الشعب في النهاية يكون هو مصدر السلطة والسيادة، ويختار الشعب ممثليه في الحكومة عن طريق انتخابات عامة تجرى في تاريخ محدد ومعلن للجميع ويستطيع المشاركة فيها كل من يحمل هوية الدولة، وتكون الأغلبية المنتخبة لممارسة الحكم بعيدة كل البعد عن العنصرية الدينية أو العرقية.

وباختيار الممثلين عن الشعب لممارسة الحكم توضع ضوابط هامة تمكن الشعب من ممارسة الحقوق المختلفة والحريات مثل حرية الرأي والصحافة وحرية العقيدة وكذلك حرية التعبير، كما أن المعارضة تكون لها حقوق هي الأخرى، ومن أهم الضوابط القائمة في الدولة هو الدستور والذي يحتم على السلطة والمواطنين احترامه والعمل به وفي حالة الخلافات يتم اللجوء للقضاء وهذا ما يعرف بمبدأ الدستورية.

ودستور الدولة يتم وضع قوانينه وضوابطه ومناقشتها بشكل علني أما الجميع مع توضيح الشروحات اللازمة لذلك من خلال لجنة منتخبة من الشعب تدعى الجمعية التأسيسية وتتم الموافقة على قوانينه من خلال استفتاء عام للشعب، وفي حالة اتباع النظام الديمقراطي في الحكم فإن ذلك يعطي الشعب مساحة واسعة للتعبير عن الرأي ويفتح آفاق واسعة وكثيرة أمام الجميع للإبداع وتقديم الحلول في كل ما يتعلق بمصلحة الدولة، كما يمكن الناس من الانخراط في الحياة العامة والأحداث القائمة مما يجعل لهم تأثير واضح في مجريات الأمور ويجعل الحياة السياسية والاجتماعية بشكل سلمي بحت.

الفرق بين الحرية والديمقراطية

الحرية هي امكانية الأفراد الاختيار من بين خيارات متعددة بما يرونه في الصالح العام دون ضغوط من الحكومة أو إجبار على اختيار شئ معين أو مجرد التأثير على آرائهم، فهي التحرر من أي قيود قد تؤثر على اختيارات الإنسان وقد تكون هذه القيود مادية أو معنوية، أما الديمقراطية فهي ممارسة الشعب لهذه الحرية ويكون ذلك في إطار الدستور الذي وضعته الدولة ووافق عليه الشعب.

معنى الحرية

مفهوم العدل

العدل هو من أسس قيام الدول العظيمة والقوية فهو أساس الملك، ومفهوم العدل هو اتباع قانون لا ظلم ولا عوج فيه ولا تفضيل لأحد على أحد في تسيير أمور الناس فيكون الجميع سواء أما القانون، وقيام دولة ما على الديمقراطية والعدل يجعلها من أوائل الدول في التقدم والرقي ورفعة شأنها من خلال شعبها، فتحقيق العدل بين الناس يجعل كل فرد يشارك ويبني ويطور ويمني بلده فليس شغله الشاغل أن يحصل على حقوقه المهدرة.

الفرق الشورى الديمقراطية

الشورى هي الأخذ برأي الشعب فيما يتعلق بأمور الحكم وهي من المبادئ الرئيسية التي يجب أن يقوم عليها نظام الحكم في الإسلام، وهو مبدأ مترسخ لابد من العمل به كما أن الحكم الديمقراطي أصبح من الأمور المسلم بها في سياسات الدول المتقدمة التي تحكم فيها الشعوب نفسها بنفسئها، ومن هنا كانت بداية تحقيق الأمن والتفاهم والحريات.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *