التخطي إلى المحتوى

مرض حمو النيل عبارة عن طفح جلدي لونه أحمر على هيئة حبوب و يظهر في جسم الأطفال والكبار في شهر يوليو وأغسطس وليس له سن معين ، وقد أشار الأطباء بأن هذا المرض يأتي عندما ترتفع درجة الحرارة فيؤدي ذلك إلى زيادة العرق في الجسم وبالتالي ترتفع نسبة الرطوبة فيظهر حمو النيل .

علاج حمو النيل للأطفال

يظهر حمو النيل في مناطق محددة مثل الصدر والظهر والرقبة وتعتبر تلك المناطق هي الأكثر انتشاراً بها ويجب فور انتشار تلك الالتهابات على الجلد معالجتها والذهاب إلى الطبيب ، وذلك حتى لا تظهر في صورة دمامل تسبب حكة الأظافر بها وترك علامات بالجسم من الصعب علاجها فيما بعد .

أسباب ظهور حمو النيل

من خلال التقرير التالي نعرض الأسباب التي تؤدي إلى ظهور حمو النيل وهي :

  • الأرتفاع في درجة الحرارة يؤدي إلى الحكة الشديدة وتكون سبباً في ظهوره .
  • أرتداء الملابس الغير قطنية مع الحر الشديد فيؤدي إلى ظهور الطفح الجلدي .
  • كثرة الاحتكاك و أرتداء العديد من الملابس في فصل الصيف .

علاج حمو النيل

يوجد نوعين من علاج الطفح الجلدي أو حمو النيل حيث كان يتم علاجه بالعادات القديمة التي يتبعها الأهل و تتوارثها الأجيال وهي تكون عبارة عن وصفات طبيعية منها :

ماء الترمس المنقوع

أي بعد ما يتم نقع الترمس بالمياه نأخذ الماء ونضعه على الجسم الذي يكون مصاب بحمو النيل .

حك جسم المصاب بقشر البطيخ

كان يلجأ الأهل إلي أخذ قشر البطيخ ويحك به جسم الشخص المصاب سواء كان طفل أو كبير ويترك لمدة نصف ساعة على الأقل ويتم شطف الجسم بعد ذلك بالماء العادي ، وأنه من المتعارف أن قشر البطيخ يمكن استخدامه كمرطب للبشرة إضافة إلى أنه يزيل أثر حمو النيل من الجسم .

ويأتي في الشق الثاني من علاج حمو النيل أستخدام اللوسيون أو اللوشن ويوجد ذلك في الصيدليات وهو ” كلاميل لوسيون “ ويكون عبارة عن محلول يتم دهان الجسم المصاب بالطفح الجلدي من ثلاثة إلى خمسة مرات يومياً والاستحمام بالماء الفاتر كل يوم وذلك لأن الماء الساخن يؤدي إلى زيادة الالتهابات في الجسم ، كما يمكن دهان الجسم بنوع من الكريم التي تكون المادة الفعالة به نسبة من ” الكورتيزون “ وفي حال أن تحول الالتهاب إلى دمامل فيجب استخدام مطهر مع تناول مضاد حيوي أو مضاد للحساسية أن وجد حكة بالجلد .

الوقاية من مرض حمو النيل

يوجد جملة شهيرة نتداولها جميعاً بيننا وهي ” الوقاية خير من العلاج “ وسوف نعرض لكم بعض النقاط التي تساعد على الوقاية من حمو النيل وهي كالآتي :

أولاً : يتم تهوية المنزل بطريقة سليمة كل يوم وتغيير مفروشات السرير كل يومين وإستخدام مفروشات قطنية تشرب العرق الذي يكون هو سبب في ظهور الطفح الجلدي وأنه من المعروف أن بعض الأقمشة التي تتسبب في العرق قماش البوليستر وبعض الأقمشة الأخرى .

ثانيا : الابتعاد عن الأشياء التي تٌسبب إرتفاع في درجة حرارة الجسم ويتم عمل الكمادات وتناول الأدوية الخافضة للحرارة ويمكن الإستحمام أكثر من مرة في اليوم بماء فاتر مثل ما وضحنا قبل سابق .

التقلب أثناء النوم

يجب الحرص عند الذهاب إلى النوم التهوية للجسم بطريقة مناسبة وأن لا تزيد درجة حرارة الغرفة عن 25 درجة و استخدام مروحة حتى تنجب العرق .

أما عن الأطفال الرضع التي لا تستطيع أن تتقلب أثناء نومها فيجب على الأم بأن تقوم بقلبهم بصفة دائمة وذلك تجنباً أن يعرق جسد الطفل ، ويظهر علية حمو النيل أو الطفح الجلدي .

كما يجب على الأم أن تحرص على ارتداء ملابس قطنية تشرب العرق أو وضع بودرة تلك بعد الاستحمام ويتم تنشيف جسد الطفل جيداً ويكون هذا هو أساس الحماية الجيدة من مرض حمو النيل .

لماذا يصاب به الأطفال والرضع

أن الأطفال والرضع يكونون أكثر إصابة بمرض حمو النيل عن الكبار وذلك لآن بشرتهم حساسة أكثر ورقيقة عن غيرهم بالأضافه إلى أنه يوجد بعض الأشخاص كبار السن ذات البشرة الحساسة تتعرض إلي الإصابة وخاصة أن كان يعاني من زيادة في الوزن.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *