التخطي إلى المحتوى

موضوع تعبير عن السلامة المرورية ، لا شك أنه في الآونة الأخيرة قد لاحظنا زيادة كبيرة في حوادث السير الأمر الذي يزهق أرواح المواطنين ويؤدي للخسارة كبيرة، ولكن ما أسباب ذلك فلماذا قد ازدادت الحوادث بشكل كبير في هذه الأيام ؟ وكيف نتجنب حدوث ذلك؟ هذا ما سوف نتعرف عليه من خلال موضوع تعبير عن السلامة المرورية.

أسباب حوادث الطرق

في الآونة الأخيرة ازدادت معدلات حوادث الطرق بشكل كبير ولكن ماهي الأسباب التي قد أدت إلى ذلك؟ فيجب توضيح تلك الأسباب حتى يأخذ المواطنين احتياطاتهم من أجل الحفاظ على أرواحهم، ومن هذه الأسباب:

  • الإهمال الكبير من جانب بعض السائقين والاستهتار بأمر القيادة فينشغل السائق بحوار مع الركاب أو بالحديث في الهاتف مما يجعله يفقد جزء من تركيزه أثناء القيادة.
  • عدم وجود إشارات المرور في بعض الميادين والطرق وعدم التزام رجال المرور بعملهم والذي هو يشكل عامل أساسي للتقليل من حوادث الطرق.
  • تناول بعض السائقين للمواد المخدرة أو المشروبات الكحولية الأمر الذي يؤثر بالسلب على تركيز السائق وانتباهه.
  • وجود خلل ما أو مشكلة معينة في السيارة مما يجعلها غير مناسبة للسير في الطرق السريعة.
  • الظروف المناخية السيئة مثل الضباب أو سقوط الأمطار أو الرياح الشديدة والتي تتطلب الحرص الشديد من جانب السائقين حتى لا تحدث حوادث السير.
  • السرعة الجنونية من جانب بعض السائقين والذين لا يلتزمون بقواعد المرور وبالسرعة المحددة.

حوادث الطرق

كيفية تجنب حوادث السير

أن حوادث السير والطرق السريعة من الأمور الكارثية والتي تلحق الضرر والأذى بالأرواح البشرية، وتعتبر مصر من أكثر الدول من حيث وقوع حوادث الطرق فنجد كل يوم أخبار متداولة عن حوادث في جميع محافظات مصر، ولتجنب حوادث السير والتقليل منها والحفاظ على أرواح المواطنين يجب اتباع ما يلي:

  • التركيز الكامل من جانب السائق في القيادة وعدم تبادل الحديث مع الركاب.
  • عدم استخدام الهاتف المحمول أثناء القيادة وإن لزم الأمر فيجب على السائق الوقوف جانباً حتى ينهي المكالمة ثم يعاود القيادة مرة أخرى.
  • تأجيل تناول الطعام والمشروبات حتى الوصول إلى الوجهة المقصودة حتى يحصل السائق على التركيز الكامل أثناء القيادة.
  • فحص السيارة جيداً قبل التنقل بها ومعالجة المشاكل التي قد توجد بها.
  • متابعة الأرصاد الجوية ومراعاة تقلبات الجو والتروي أثناء القيادة فيها.
  • الالتزام بالسرعة المحددة وعدم تخطيها والالتزام بلوحات الإرشاد المتواجدة على الطرق مع مراعاة ترك مسافة مناسبة بين السيارات تجنباً للاصطدام.
  • الالتزام بالإشارات الضوئية التي توجد في بعض الطرق.

السلامة المرورية

دور الدولة في تقليل حوادث الطرق

إن التقليل من حوادث الطرق والحفاظ على أرواح البشر لا يقع على عاتق السائقين فقط؛ بل إن للدولة دور هام في ذلك الأمر من خلال:

  • وضع إشارات المرور في الشوارع والميادين العامة وإلزام رجال المرور بالالتزام بعملهم وتوقيع الغقوبة على المخالفين.
  • توعية السائقين بخطورة حوادث الطرق من خلال وسائل الإعلام المختلفة ولوحات الإرشاد.
  • وضع رادارات في الطرق العامة ومراقبة السرعات وتوقيع الغرامات على المخالفين.
  • تمهيد الطرق وجعلها صالحة لسير السيارات وتخصيص طرق للمشاه.
  • إلزام السائقين بالفحص الدوري للسيارة من أجل تجنب الحوادث.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *