التخطي إلى المحتوى

قصص رومانسية للكبار فقط من خلال موقع محتوى , سارة فتاة غاية في الأدب والجمال والرقة وكانت سارة  في المرحلة الثانوية وكانت متفوقه فى دراستها، كان السائق كل يوم يوصل سارة الى المدرسة وبعد انتهاء اليوم الدراسي يعيدها الى المنزل، وفي احد الايام وهي تركب السيارة مع السائق ليوصلها الى المدرسة رائها صديق اخوها عمرو، اعجب عمرو بجمال سارة ولكنه لم يكن يعرف انها اخت صديقة.

راقب عمرو السيارة التي كانت تركبها سارة الى ان وصلت الى المدرسة، وظل عمرو منتظرها أمام المدرسة حتى انتهى اليوم الدراسي، عندما خرجت سارة من المدرسة نزل عمرو من سيارته واخذ يغازلها، خافت سارة منه وبعدها جاء السائق فركبت مسرعة.

وظل عمرو كل يوم يذهب اليها المدرسة ويقول لها احلى الكلام ويتغزل في جمالها وحسنها، وظلت سارة تتجاهله ولم تنظر له، وفي أحد الايام قال لها انه يحبها حب شديد وهو لا يريد الا الخير، فنظرت له ولكنها ظلت صامته كعادتها.

قصص رومانسية+18 

حب سارة لعمرو

من اجمل قصص الحب وبعد ان سمعت سارة كلام عمرو الجميل بدء قلبها يتعلق به فهو شاب وسيم وكلامه جميل للغاية وظنت ان عمرو يريد ان يتقدم لخطبتها، وغاب عمرو عنها لأكثر من اسبوع وفي هذه الفترة شعرت بأن قلبها تعلق أكثر بعمرو وتمنت ان تراه مرة اخرى لتخبره ما في قلبها وتقول له انها تبادله نفس الشعور بعدها وجدت سارة عمرو امام المدرسة ففرحت فرح شديد وظل قلبها يخفق من شده الفرح.

اقترب عمرو منها وقال لها انها اخر مرة تراه فيها إذا لم تتحدث معه، فتركها عمرو وذهب ليركب بسيارته فنادت سارة عليه واخبرته انها تبادله الاعجاب فطلب منها ان تركب في السيارة فرفضت في البداية وظل يقنعها حتى وافقت.

قصص رومانسية+18

استسلام سارة لعمرو

تطورت علاقه سارة وعمرو سريعا ووعد عمرو سارة بالزواج وقال لها انه سيتقدم لخطبتها بعد ان تتم دراستها في الثانوية، واخذ سارة وعمرو يخرجان سوياً ولكن سارة كانت تخشى من ان يراها احد مع عمرو فطلبت منه الا يخرجه مع بعضهم مرة اخرى.

وابتعدت عنه لفترة وبعد فترة ذهب اليها عند المدرسة واخبرها انه لا يستطيع البعد عنها اكثر من ذلك وعرض عليها ان تذهب معه بيته ليكونوا وحدهم ولن يراهم احد؛ رفضت سارة عرض عمرو في البداية ولكنها وافقت بعدها وعندما ذهبت معه وجدت عمرو قد احضر لها جو رومانسي هادي.

وظل عمرو يقول لسارة كلام رومانسي رائع وبعدها اقترب منها وظل يلمس شعرها برفق وحنان ثم احتضنها بقوه وظل يقول لها كلام رومانسي الى ان استسلمت له، ولم تشعر سارة بنفسها الا بعد ان فقدت شرفها، ظلت تبكي كثيرا وتندم على ما حدث ولكن عمرو ظل يطمئنها انه سيتزوجها، وتكرر لقاءهما في شقته العديد من المرات.

غدر عمرو بسارة

فوجئت سارة انها اصبحت حامل فذهبت مسرعة الى عمرو واخبرته بأنه يجب ان يتزوجها بسرعه قبل ان يكتشف أحد حملها، فغدر بها عمرو وقال لها انه غير مسؤول وانه لم يجبرها على شيء فهي سلمته شرفها بنفسها.

صدمة غير متوقعة

لم تيأس سارة وظلت كل يوم تذهب الى عمرو تتوسل له بأن يتزوجها ولكي يتخلص عمرو منها اتفق مع صديقة احمد ان يجلس في منزله وعندما تذهب اليه سارة يخبرها ان عمرو قد سافر ولن يعود الى البلاد مرة اخرى.

ولم يكن عمرو يعلم ان احمد أخو سارة فكان عمرو يعتقد ان احمد ليس له اخوه، بالفعل ذهب احمد الى منزل صديقه وعندما ذهبت سارة الى منزل عمرو تفاجئ بها احمد ومن شده صدمته انهال عليها بالضرب حتى ماتت، وعندما رجع عمرو قام احمد بطعنه عده طعنات حتى مات.

قصص رومانسية+18 

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *