التخطي إلى المحتوى

حكم وأقوال للإمام علي من خلال موقع محتوي ،مقالتي اليوم ستتحدث عن شخصية من أبرز العلامات التاريخية والشخصيات التي تميزت بالشجاعة وحب التضحية إنه رجل قد وضعه الله جل علاه في مكانة سامية، تميز هذا الرجل بفصاحة لسانه الذي كان ينطق روائع الكلام الذي تم أخذه للإستشهاد به في الكثير من المواقف إنه الإمام على بن أبي طالب كرم الله وجهه، اسمه بالكامل علي بن أبي طالب بن عبد المطلب وهو ابن عم رسولنا الكريم محمد صلوات الله عليه وأتم التسليم والذي تزوج من السيدة فاطمة الزهراء ابنة رسول الله وأنجب منها الحسن والحسين رضوان الله عليهما.

ولد الإمام علي في مكة المكرمة كما أن رسول الله محمد صلى الله عليه وسلم كان يلقبه دوماً بأبي تراب وذلك لأن رضوان الله عليه كان كثير السجود على التراب، كما نعلم أن الإمام علي كان سر رسول الله فهو أسلم على يده الشريفة وهو صبي وتحلى بصفاته حتى ظهرت على شخصيته فأصبح ذو كيان عظيم.

فضائل الإمام علي

حكم وأقوال للإمام علي

إن للإمام علي بن أبي طالب الكثير من الفضائل التي نجد أنها ميزته عن غيره حيث أنه ولد داخل الكعبة الشريفة وهو مكان مقدس كما أن رسولنا الكريم كان يكلفه بأعمال شاقة وصعبة وهو صبي زكان ينفذها على أكمل وجه وكما نعلم جميعاً أنه أول من أسلم من الصيبان فكان عقله يتسع لإستقبال أي شيء هذا بالإضافة إلى شجاعته ومروءته حيث أنه نام في فراش سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم ليلة الهجرة وعرض نفسه للخطر.

حيث أن أعداء رسول الله كانوا يظنون أن النائم هو نبي الله الذي يريدوا قتله وليس علي ولكن كان قلبه لا يخشى أحد لدرجة جعلته يعرض على نبينا الكريم النوم مكانه كحيلة يخدع بها الأعداء، كما أنه شارك رسول الله محمد في الكثير من غزواته وعندما توفي سيدنا محمد نجد أن علي بن أبي طالب هو من قام بتجهيزه ودفنه، كما أنه حافظ على أموال المسلمين من الطامعين وكان ذلك حينما بويع للخلافة.

استشهد الإمام علي كرم الله وجهه عندما كان يصلي الصبح في مسجد الكوفة حيث قام أحد الخوارج بضربه بإستخدام سيف مسموم وكان ذلك في شهر رمضان الكريم وبالتحديد في سنة أربعين هجرية.

خلافة الإمام علي

حكم وأقوال للإمام علي

تولى أمير المؤمنين علي بن أبي طالب الخلافة بعد مقتل عثمان بن عفان رضى الله عنه، وهناك روايات تقول أن سيدنا علي في البداية كان لم يود أن يكون خليفة بل كان يرغب في أن يكون مستشار أو وزير لدى بعض الصحابة ولكن بعد ذلك وافق على الخلافة بعد أن بايعه الجميع وقاموا بتأيده، ويقال أن كل من طلحة بن عبيد الله والزبير بن العوام هما أول من بايعوا سيدنا علي بن أبي طالب ولكن نجد أن سعد بن أبي وقاص وعبد الله بن عمر لم يبايعوه ولكنهم تعهدوا فقط بعدم الإنقلاب ضده.

وعندما تولى سيدنا علي بن أبي طالب الخلافة كانت الدولة الإسلامية تمتد من المرتفعات الإيرانية إلى مصر وشبه الجزيرة العربية بالكامل، وفي بداية توليه الخلافة الإسلامية قام أمير المؤمنين بنشر المساواة وترسيخ العدل وتطبيق مبادئ الدين الإسلامي وقام أيضاً بإسترجاع الأموال التي قام سيدنا عثمان بن عفان بإقتطاعها للمقربين له من بيت المال.

حكم وأقوال للإمام علي

حكم وأقوال للإمام علي

تميز الإمام علي برجاحة عقله وجمال أسلوبه لذا قررت أن أقدم لحضراتكم من خلال هذه الفقرة أهم حكم وأقوال الإمام علي ومنها ما يلي.

  • عَلَيْـكَ بِبِـرِّ الـوَالِدَيْـنِ كِلَيْهِـمَا وَبِـرِّ ذَوِي القُـرْبَى وَبَـرِّ الأَبَاعِـدِ.
  • من كرمت عليه نفسه هان عليه ماله.
  • يجب عليك أن تشفق على ولدك من إشفاقك عليه.
  • إن الله جعل مكارم الأخلاق ومحاسنها وصلاً بيننا و بينه.
  • من ضيع الأمانة ورضي بالخيانة فقد تبرأ من الديانة.
  • من أطال الأمل أساء العمل.
  • البخل أن يرى الرجل ما أنفقه تلفاً وما أمسكه شرفاً.

وفي نهاية هذا المقال أود أن تشاركونا بتعليق حول هذا الموضوع في أسفل المقال.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *