التخطي إلى المحتوى

منشورات فيس بوك حزينة جديدة 2020 يقدمها موقع محتوى لقرائه الأعزاء باعتبارها أحد أكثر الطرق التعبيرية الشائعة الأستخدام من قبل مشتركي مواقع التواصل الإجتماعية بمختلف فئاتهم و ثقافاتهم وجنسياتهم المختلفة عن واحدة من أصعب الحالات والمشاعر الانسانية إلا وهي الحزن والأكتئاب التي لم تستثني أحد حتى وأن تفاوت درجاتها من شخص إلى آخر.

منشورات فيس بوك حزينة

منشورات حزينة بالرغم من حلاوة وروعة الحب وكونه من أرق وأنبل المشاعر في الوجود إلا أن البعض لم يتجرعوا منه سوى مرارته وقسوة محبيهم ولوعة الاشتياق والفراق تلك الأحاسيس الموجعة الشديدة الألم التي دفعتهم للبحث عن المنشورات الحزينة المعبرة عن معاناتهم وما خلفه الحب في قلوبهم سواء نصح وتحذير غيرهم من الأصدقاء والمقربين ليكونوا أكثر حرصاً وتلجيماً لمشاعرهم حتى لا يتعرضوا تجربتهم المريرة أو لوصف ما يؤلمهم والبوح بألمهم لعل الإفصاح عنها يخفف من حدتها.

منشورات فيس بوك حزينة جديدة 2020

منشورات فيس بوك حزينة عن الحب

منشورات حزينه للحب

منشورات حزن وألم

  • يوم قسي قلبه.. ما قسى الا علي.. ويوم بغى يخذل.. ما خذل إلا أنا.
  • لا تقل لي أحبك.. فأنا لا أملك عمرا ودمعا.. يكفي لمزيد من الكذبات.
  • أنني أكره هذا الحزن الذي في صوتي.. والرجفة التي تصيبني.. قبل أن أبدأ حديثي معك.
  • لا تحاول أن تعيد حساب الأمس.. وما خسرت فيه.. فالعمر حين تسقط أوراقه لن تعود مرة أخرى .
  • كفى.. لا أريد أن أقع في الحلم مرة ثانية.. أحبهم بمشاعر صادقة.. ويقابلني بأنفاس كاذبة.. سحقا لهم.
  • إدفع عمرك كاملا لإحساس صادق وقلب يحتويك.. ولا تدفع منه لحظة في سبيل حبيب هارب.. أو قلب تخلى عنك بلا سبب.
  • كل الجروح.. لــها دواء.. إلا جرحين.. جرح صديق خانك.. إنـسان قال لك أحبك.. وعنــدما أحببــــته غدر بك.
  • لا تحاول إثبات براءته أحسن نيتك لشخص مقتنع تماما بأنك المجرم والخاطئ.. لأنني أؤكد لك بأن محاولاتك جميعها فاشلة.. من يحبك لن يظن فيك إلا خيرا.

بوستات حزينة عن الأم 2020

تظل وفاة الأم وفقدانها كسرة وجرح عميق لا تستطيع الأيام والنسيان مداوتها بل يزيد بالوقت وخاصة مع أقتراب موعد عيد الأم وتكريمها تلك الذكرى التي تحمل معها خناجر وأسهم تدوب في قلوب من فقد أمه وتشعره بحجم خسارته التي لا تعوض وتبرز له قبح الوجود بدونها وانتزاع الرحمة والدفء وضياع الملجأ وهناك تعجز الكلمات والجمل عن التعبير عما يدور بداخلهم وعن الأعصار الدامي الذي يحتل القلوب ويفضل مشتركي الأنترنت أستخدام صور المنشورات الحزينة المشيرة لاحتياجهم وشوقهم حضنها وحنانها وتبجيله ومعايدتها بطريقتهم الخاصة تابع منشورات حزينة للفيس بوك جديدة 2020.

منشورات حزينة عن الام بالصور

منشورات حزينة عن فراق الام

بوستات حزينة عن فراق الأم

عبارات حزينة عن الام المتوفية

كلام عن الام المتوفية فيس بوك

منشورات حزينة عن الأب

يعد فقدان الأب واحدة من أشد حالات الحزن ألما وتأثيرا في حياة الأبناء وقد تكون أنهيار الجسر الذي يربط بينهم وبين الحياة وخاصة بالنسبة للبنات والذين يفقدون أمنهم و ملاذهم وحصنها الشامخ الحامي لهم الذي وأن ظللن إلى الأبد يبحثون عنه في عيون وشعور من حولهم لن يجدوه بل العكس سيشعرون أكثر عظم الفاجعة التي فرضتها الأقدار عليهن بدنيا تخلو من الأب والسند فيهربون من واقعهم بالمنشورات والصور التي تترجم أسفهم والمهن القاتل التي في الحقيقة لا ترثوا بها أبنائنا المفقودين إنما ورثوا بها أنفسنا وأرواحنا الضائعة برحيلهم.

منشورات حزينة بالصور عن الأب

أجمل الصور عن الاب المتوفى

منشورات حزينة عن الأب

فراق الأب فيس بوك

كلام عن فراق الأب

منشورات حزينة مصورة 2020

والتي تكاد لا تخلو منها الصفحات الشخصية المنتشرة على الفيس بوك وتويتر وغيرهم من المواقع الإجتماعية فلا يوجد شخص لم يتعرض لفترة عصيبة في حياته تسببت له في مشاعر قاسية وحزينة أنتزعت منه فرحته وأماله وجعلته عرضة للانهيار واليأس ودفعته للبحث عن مواساة نفسه ودعم المقربين والأصدقاء لمشاركتهم أحساسه كمحاولة لتخفيف الوجع الذي يجتاح كيانه ولم يمدوا له يد العون وينتشلونه من براثن الحزن المميت عبر ما يشاركه من منشورات وبوستات حزينة مصورة تصف ما يحسون به.

لذلك وحرصاً من موقع محتوى على توفير احتياجات زواره الكرام من جميع منشورات للفيس بوك 2020 بجميع أنواعها ومسمياتها سوف يقدم الموقع لحضرتكم فيما يلي تشكيلة من أروع المنشورات المصورة الحزينة 2020.

منشورات حزينة بالصور

منشورات حزينة جدا

بوستات حزينة بالصور 2020

منشورات حزينة للفيس بوك بالصور

منشورات حزينة 2020

منشورات حزينة جامدة

منشورات رومانسية حزينة

منشورات حزينة موت

بوستات حزينة روعة

كما يسرنا مشاركتكم قرائنا الأعزاء بالمنشورات التي استحوذت على أعجابكم .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *