التخطي إلى المحتوى

تحميل وقراءة رواية صوفيا, يأخذنا الكاتب محمد حسن علوان عبر صفحات روايته صوفيا إلى عالم آخر مليء بالروحانيات الممزوجة بالرومانسية والمشاعر الجميلة كما يعبر عن الحب من خلال رؤية ونظرة مختلفة أكثر عمق وبساطة.

ويناقش الكاتب محمد حسن علوان من خلال رواية صوفيا عدد من القيم والمعتقدات الهامة كما يلقي الضوء على معاناة وألم المرض والصراع بين الحب والموت والرغبة في الحياة وذلك في سياق درامي مثير بحيث يجعل القارىء ينغمس في أحداث الرواية ويتوه بين صفحاتها.

ونقدم لكم من خلال موقع محتوى نبذة مختصرة عن رواية صوفيا ومؤلفها محمد حسن علوان كما سنستعرض حجم المبيعات والإنتشار الذي حققته الرواية كذلك سنقدم لكم نسخة من الرواية pdf.

معلومات عن محمد حسن علوان

محمد حسن علوان هو كاتب سعودي شهير ولد في عام 1979 بمدينة الرياض، وألتحق علوان بجامعة الرياض من أجل دراسة نظم المعلومات كما حصل على شهادة الماجستير في إدارة الأعمال من جامعة بوتلند بالولايات المتحدة الأمريكية.

بدأ الكاتب محمد حسن علوان التأليف من خلال كتابة عدة قصص قصيرة ومقالات ونشرها في عدد من الصحف الإنجليزية والسعودية، وعُرف علوان بأسلوبه الإنسيابي والموضوعي في الكتابة فهو يحرص على شرح أبعاد الشخصية بدقة وتحليل عميق.

وقد حصل الكاتب محمد حسن علوان على عدد من الجوائز الهامة حيث تم اختياره ضمن أفضل 39 كاتب تحت سن الأربعين من قبل أنطولوجيا بيروت كما منحته مؤسسة لوك لاغارديير في باريس جائزة أفضل رواية عربية مترجمة عن روايته القندس في عام 2015.

ومن أهم الأعمال الروائية للكاتب محمد حسن علوان ” سقف الكفاية، القندس، صوفيا، الرحيل نظرياته والعوامل المؤثرة فيه، طوق الطهارة” ويمكنكم الاستمتاع بقراءة وتحميل رواية صوفيا في نهاية المقال.

معلومات عن محمد حسن علوان

معلومات عن رواية صوفيا

صوفيا هي رواية رومانسية تدور أحداثها في أطار درامي حول قصة فتاة لبنانية مسيحية تُدعى صوفيا تُصاب بمرض السرطان وينصحها الأطباء بالذهاب إلى المستشفى لتلقي العلاج الكيماوي ولكنها ترفض العلاج بسبب رغبتها في الإحتفاظ بجمالها حتى نفسها الأخير.

تُدرك صوفيا أنه لم يتبقى لها سوى ثلاثة أشهر لكي تودع الحياة…فتقرر أن تنفذ رغبتها الأخيرة وقامت بدعوة معتز ذلك الشاب السعودي الذي أرتبطت معه في علاقة حب عبر مواقع التواصل الاجتماعي من أجل الحضور إلى بيروت؛ وذلك حتى تعيش معه لحظات حبها الأخيرة قبل الموت.

ويلبي معتز دعوة صوفيا ويسافر إلى لبنان للقائها، تستمر أحداث الروايا ويشعر معتز بالجمال والبساطة مع صوفيا التي كأنت تتأنق بأجمل الألوان وكأنها عروس تنتظر الموت بفرحة كبيرة حيث يصفها معتز بالملاك الذي يشتاق للقاء الرب.

معلومات عن رواية صوفيا

آراء القراء في رواية صوفيا

قبل الاستمتاع بقراءة وتحميل رواية صوفيا لابد من الحديث عن حجم المبيعات والانتشار الذي حققته الرواية حيث أبدى عدد كبير من القراء إعجابهم بالسلاسة والبساطة التي أعتمد عليها الكاتب في نقل أحداث الرواية كما أشادوا بالتشبيهات الواقعية التي أستخدمها الكاتب في وصف شخصية صوفيا.

حصدت رواية صوفيا مبيعات كبيرة فور نشرها في عام 2004 حيث تهافت القراء على شرائها كما تمت طباعتها لأكثر من مرة.

مقدمة رواية صوفيا

كنت أجلس بين يدي موتها، وألون أضلاعي بفنائها الأخير، وأصفق بشجن مزور أعمى، حتى يكتمل موتها تماماً، عندها، أكنس أحلامها اليابسة، وأسحقها في قعرٍ نحاسي صلب، وأذرها على السفح المخذول من العمر، وأمضي.. هكذا اتفقنا، من دون أن نتحدث، هي ملاح وافق على الموت، ويفتش لنفسه عن حالة تليق بموته، ولذلك أختلق أنا معها حالة حب عابرة، مذهولة، عمرها أيام أو أسابيع، لا فرق، المهم أن تكون حالة تامة، لا ينقصها شيء أبداً. إن الحياة دأبت على أن تكون ناقصة، وفعل النقص فطرة غالبة عليها، ولا يوجد إنسان قد تذوق حالة تامة، مطلقة التمام، أبداً. تتأملني بعينين وسّعهما الألم المقيم فيهما منذ أشهر.

وأتأمل في المقابل وجهها الذي يشي بالنقاء البكر، قبل أن يفتضّه الوهن ليبقى أشلاء نقاء. كل الإرهاق الذي تقع عليه عيناني مبررٌ بالتعب إذاً، وهو جليٌّ لعيني أنيمي مثلي، مهما اتخذت من زينتها الكثيفة ما تخفي به ذلك الشحوب المتصاعد، وتقمع تلك الصفرة التي تنهب جلدها بدأب، وتعلنها منطقة موبوءة بالجفاف، مقفرة من الضوء: الآن أنا حائر ومشفق، أعقد ذراعيَّ أمامي عندما لا أدري ماذا أفعل بهما، أحاول أن أخلق ملامح تناسب الإطار الكئيب للصورة، هي التي لتوها أفاقات من إغمائها، في تلك الشقة البيروتية الواسعة، على حد الشاطئ، ذات الشرفة الكبيرة التي تستقطب باقتداء، كل أفق البحر”.

قراءة وتحميل رواية صوفيا pdf

الرواية

نقدم لكم من خلال موقع محتوى رواية صوفيا للكاتب محمد حسن علوان.

شاركونا بأجمل الأجزاء التي نالت إعجابكم في الرواية وذلك من خلال تعليق أسفل المقال.

جميع الحقوق محفوظة لدى دور النشر والمؤلفون للتبليغ عن كتاب محمي بحقوق طبع فضلا اتصل بنا

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *