التخطي إلى المحتوى
موضوع تعبير عن الصلاة بالعناصر جديد
تعبير عن الصلاة

موضوع تعبير عن الصلاة بالعناصر جديد, الصلاة عماد الدين وهي فرض على كل مسلم بالغ عاقل ولا يجوز ترك الصلاة أو تأخيرها فهو ذنب كبير، والصلاة هي الركن الثاني من أركان الإسلام ومن دون الصلاة يخرج الإنسان عن الدين الإسلامي ويصبح في حكم الكفر والعياذ وبالله، ولأهمية الصلاة كثيراً في حياتنا وأثرها الكبير علينا في الدنيا والآخرة نقدم اليوم موضوع تعبير عن الصلاة.

أركان الإسلام الخمسة

للدين الإسلامي خمسة أركان لا يمكن التخلى عنها أو التفريط فيها وهي شهادة أن لا إله إلا الله وإقامة الصلاة وإيتاء الزكاة وصوم شهر رمضان وحج بيت الله الحرام لمن يستطيع ذلك ومن لا يستطيع فليس عليه إثم، وتأتي الصلاة في الركن الثاني من أركان الإسلام.

وقد فرض الله تعالى على المسلمين خمس صلوات في اليوم هي فرض يجب تأديتها ولا يجوز تركها وهي صلاة الفجر والظهر والعصر والمغرب والعشاء، وفي الصلاة يقف المسلم بين يدي الله تعالى خاشعاً ومتذللاً له راجياً منه الرحمة والمغفرة والتوفيق والسداد، فهي بمثابة مناجاة بين العبد وبين رب العالمين يجب على المسلم أن ينسى كل أمور الدنيا وما يشغله ويترك قلبه ليتعلق بالصلاة فقط.

الصلاة عماد الدين

فضل الصلاة على المسلم

فرض الله تعالى على المسلمين الصلاة وكان ذلك في ليلة الإسراء والمعراج وجاء أمر الله تعالى بفرض الصلاة خمسين صلاة في اليوم إلى أن الرسول الكريم تشفع للمسلمين وقد استجاب الله تعالى لذلك وأصبحت الصلاة هي خمسة فروض في اليوم فقط وهي فرض على كل مسلم ومسلمة ولا يمكن تركها لأي عذر كان إلا في حالات نادرة مثل الحيض والنفاس عند النساء.

وقد أمر الله تعالى المسلمين بالوضوء قبل الصلاة فلا تقبل صلاة بغير طهارة ووضوء ثم يقبل الفرد على الصلاة ناسياً كل ما يشغله من أمور الحياة ليقف بين يدي ربه ويؤدي فرض الصلاة والتي هي راحة لكل قلب مهموم وسكينة للروح، فقد كان الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم يلجأ إلى الصلاة عندما يشعر بضيق في نفسه ونعلم جميعاً قوله صلى الله عليه وسلم مخاطباً بلال بن رباح وهو يقول أرحنا بها يا بلال فالصلاة راحة للقلب وسكينة للروح.

صلاة الفرض

صلاة الفرض والسنة

فرض الله تعالى على المسلمين خمسة فروض في اليوم لا يمكن تركها لأي سبب إلا أن هناك صلوات أخرى يمكن للفرد أن يؤديها للتقرب من الله عز وجل وكسب الحسنات وطلب الرحمة والمغفرة كما أنها راحة للقلب من كل هم مثل صلاة السنة والتي تكون قبل الفرد أو بعده كما كان يصليها الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم.

هناك صلاة العيدين أيضاً عيد الفطر المبارك وعيد الأضحى وصلاة الاستسقاء وصلاة الضحى، ويمكن للفرد أن يؤدي الصلاة جماعة أو بمفرده إلا أن لصلاة الجماعة ثواب كبير عند الله تعالى وأجر عظيم لذلك يجب على كل مسلم تأدية الفروض في المسجد مع الجماعة وعدم تأخير الصلاة فهي ثواب عظيم في الدنيا والآخرة.

شاركنا برأيك حول أهمية الصلاة وأثرها على الإنسان في الدنيا والآخرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *