كيفية كتابة موضوع تعبير عن فضل المعلم

كيفية كتابة موضوع تعبير عن فضل المعلم عبر موقع محتوى, نتحدث اليوم من خلال موقع محتوى عن كيفية كتابة موضوع تعبير عن فضل المعلم، حيث أن المعلم له أفضال كبيرة ودور عظيم في حياة كل فرد منا بل إن له دور فعال وحيوي في المجتمع بأكمله فهو يؤثر بشكل مباشر في طبيعة العملية التعليمية والأجيال التي تشارك في بناء المجتمع من الشباب الناضج والواعي؛ فالبطبع للمعلم دور كبير وفعال نتحدث عنه من خلال هذا المقال.

المعلم رسول العلم

مدح الشاعر الكبير أحمد شوقي والملقب بأمير الشعراء المعلم ببيت من الشعر يقول “قم للمعلم وفه التبجيلا.. كاد المعلم أن يكون رسولا” فرسالة العلم العظيمة وتبليغها ونشرها هي مسئؤولية كبيرة تقع على عاتق المعلم في كل المواد التعليمية ومختلف المراحل الدراسية .

ويحمل جميع المعلمين نفس الرسالة السامية وهي تعليم الطلاب وإنارة عقولهم وغرس العلم في نفوسهم من أجل توسعة مداركهم وتزويدهم بالمعلومات المفيدة وجعلهم يسيرون في المشوار التعليمي بشكل صحيح.

فعندما ينتهي الطالب من مشواره التعليمي حاملاً شهادة يفتخر بها أما الجميع ومن ثم يأتي دوره للمشاركة في بناء مستقبل الوطن فإما أن يكون معلماً أو طبيباً أو مهندساً وربما ممرض أو غيرها من المهن العظيمة التي تتشارك جميعها في بناء الوطن وتقدمه والدفع بعجلة التنمية إلى الأمام.

المعلم رسول العلم

طلب العلم فريضة

دور المعلم عظيم ولا يمكن التعبير عنه في مقال فهو صانع الأجيال ومربي شباب المستقبل، فلما كان طلب العلم فريضة وواجب على كل أفراد المجتمع فنجد دور المعلم عظيم جداً فهو المسؤول الأول عن توصيل رسالة العلم للطلاب.

وقد أمرنا ديننا الإسلامي بضرورة طلب العلم والسير في المشوار التعليمي فقد قال الرسول الكريم صلى الله عليه وسلم ”  من سلك طريقاً يلتمس فيه علماً سهل الله له به طريقاً إلى الجنة” ، كما أوضح لنا رسولنا بضرورة التعليم وخاصة تعلم اللغات الأخرى من أجل التعرف على ثقافات الشعوب الأخرى والأهم هو الأمن من مكرهم.

دور المعلم

المعلم قدوة لطلابه

لا يقتصر دور المعلم على رسالة التعليم ونشرها فقط بل إنه من يقوم بتهذيب سلوك الطلاب وتعليمهم القيم والأخلاق الحميدة والمبادئ الصحيحة والسير بهم على الطريق الصحيح ونهيهم عن الأخلاق السيئة والأفعال الخاطئة فهو لا يعلمهم فقط بل يهذب سلوكهم أيضاً ويغرس فيهم القيم الفاضلة والسلوك السوي.

ويتعاون معه في ذلك الأسرة والمنزل فالأطفال يكتسبون المهارات والقيم من الأسرة والمدرسة ولذلك فإنهم يقتدون بالمعلم كما يقتدون بالوالدين ولهذا فإن على المعلم أن يكون صادقاً مع نفسه ومع الله في تأدية عمله بكل أمانة وإخلاص من أجل أن يربي جيلاً صالحاً ويقدمه للمجتمع للاستفادة بخبراته فأطفال اليوم هم شباب ومستقبل الغد، وعلى الجانب الآخر يجب على الطلاب احترام المعلم وتقديره وطاعته في كل الأمور.

شاركنا برأيك حول كيفية كتابة موضوع تعبير عن المعلم .

  • ايناس محمد
  • منذ 4 سنوات
  • موضوع تعبير

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.