التخطي إلى المحتوى
رانيد Ranid لعلاج القرحة الهضمية
دواء رانيد

رانيد Ranid لعلاج القرحة الهضمية عبر موقع محتوى, دواء رانيد يساعد في علاج التهابات الجهاز الهضمي المتنوعة التي تشمل التهاب الماء والكحة والحموضة حيث يحتوي أقراص رانيد علي المادة الفعالة رانتيدين Ranitidine التي تساعد في علاج الجهاز الهضمي ويوجد هذا الدواء بتركيزات متنوعة حيث يوجد تركيز 150 ملجم ويتوفر أيضا 300 ملجم من هذا الدواء على شكل أقراص مغلفة سهلة البلع.

ويعمل دواء الرانتيدين في علاج القرح وتقليل نسبه الحموضة وقدرتها الفعالة في إغلاق مستقبلات الهيستامين H2 التي تعمل علي زيادة نسبه الحموضة وإفراز الحمض المعدي الذي يكون السبب في وجود الحموضة وبالتالي تقل نسبته  سواء كان تركيز هذا الدواء 150ملجم أو 300 ملجم لوقت طويل في الجسم يمكن أن تصل إلى 12 ساعة.

دواعي الاستعمال لدواء رانيد

  • يعمل هذا الدواء هي علاج الحموضة الزائدة التي تحدث بسبب إفراز الحمض أو زيادة الحموضة في المعدة وكذلك قرحه الاثنى عشر ويساعد علاج رانيد قرحة المعدة التي تحدث بسبب تناول الكثير من الأقراص المسكنة للألم الغير استيرويدية وكذلك المضادة للالتهاب مثل الأسبرين والديكلوفيناك .
  • يساعد أيضا في علاج قرحة المعدة التي تحدث بعد العمليات وأيضا التهابات المرئ ويستخدم رانيد في معالجة عسر الهضم المزمن والذي يظهر ألمه بسبب الطعام أو عند النوم.
  • يعالج هذا الدواء الحالات المرضية التي يجب تقليل نسبة الحمض أو يتم جعل وسط المعدة قلوي وذلك يكون لأسباب طبية محددة ويعمل على معالجة النزيف المعدي الذي يحدث بسببه الاثني عشر وقرح المعدة.
  • يستخدم هذا الدواء في التخدير لبعض المرضي الذين يكونون معرضون لامتصاص الحمض عند إجراء العمليات وتحديدا في حالات الحمل عند الولادة.

دواعي الاستعمال لدواء رانيد

احتياطات أقراص رانيد Ranid

  • تجنب تناول هذا الدواء لمن يعانون من فرط الحساسية من المادة الفعالة الموجودة فيه أو أي مكونات الأخرى للدواء وكذلك الغير فعالة.
  • يجب أخذ الحذر من علاج رانيد لأنه يتسبب في إخفاء وأعراض الإصابة بسرطان المعدة ويتسبب في تأخير تشخيص حالة المريض لهذا عند الإصابة بالاثني عشر وقرحة المعدة أو في الحالات التي يتعدي أعمارهم فوق الأربعين عام وملاحظة حدوث تغير في وظائف الهضم وطرأت لهم أعراض حديثة في المعدة وقتها يلزم التأكد تمام بعدم الإصابة بمرض سرطان المعدة قبل أخذ هذا الدواء.
  • الحمل والرضاعة: يجب عدم تناول دواء رانيد أثاء فترة الحمل لأن يعبر عن طريق المشيمة ويصل إلى الجنين ولكن بعد التجارب الدراسات العلمية أثبت أنه لا يوثر على الجنين ولكن يجب الحذر منه واستشارة الطبيب أولا قبل تناوله.
  • أثناء الرضاعة الطبيعية يفرز هذا الدواء في لبن الأم ويصل إلى الطفل الرضيع لهذا يجب الحذر منه وعد أخذه الإ بعد أمر الطبيب حتى لا يسبب خطورة على الطفل وتنفيذ الجرعات بشكل منتظم.

الآثار الجانبية لعلاج رانيد

الآثار الجانبية لعلاج رانيد

  • عند تناول هذا الدواء قد تظهر بعض الأعراض وتكون مؤقتا عند تناوله وتحتفي تدريجيا بعد توقف الدواء حيث يتسبب في حدوث:
  • زيادة نسبة أنزيمات الكبد.
  • تظهر التهابات كبدية مصحوبة أو تكون غير مصحوبة باليرقان.
  • تقل كرات الدم البيضاء وأيضا الصفائح الدموية الموجودة في الدم.
  • حدوث نقص في نمو النخاع.
  • ظهور حساسية بسبب الايديما والارتيكاريا.
  • حدوث انخفاض في ضغط الدم.
  • بطء سرعة ضربات القلب مع الإحساس بالدوخة والصداع.
  • حدوث ورم في الثدي، ظهور طفح جلدي واحمرار وكل هذه الأعراض تختفي عند إيقاف الدواء.

موقع محتوى غير مسئول عن أخذ الدواء دون استشارة الطبيب.

ننتظر استفساراتكم عن استخدامات الأدوية ويسعدنا الرد على تعليقاتكم أسفل الموضوع.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *