التخطي إلى المحتوى

أقوال وحكم نيلز بور عبر موقع محتوى, هو العالم الفيزيائي الدانماركي نيلس هنريك دافي بور ولد في 7 أكتوبر 1885م في كوبنهاغن كان ينتمي إلي الديانة المسيحية ولكنه أصبح ملحدا بعد ذلك، كان لنيلس بور العديد من الإنجازات والنظريات التي توصل إليها وكانت السبب الرئيسي وراء شهرته.

وقد أسهم بور في صياغة الكثير من النماذج والتي كانت تهدف إلي فهم البنية الذرية بالإضافة إلي ميكانيكا الكم وبالأخص تفسيره الذي يدعو لقبول الطبيعة الإحتمالية التي يطرحها ميكانيكا الكم وهو ما يطلق عليه تفسير كوبنهاغن ،وقد تم تكريمه بأن أُطلق أسمه علي معهد نيلس بور بكوبنهاغن، وسوف نقدم لكم الأن في هذا المقال من خلال موقع محتوى أقوال وحكم والسيرة الذاتية للعالم نيلز بور ونظرياته وإنجازاته .

إنجازات نيلز بور

تولي نيلز بور العديد من المناصب العالية التي عمل بها فقد كان رئيس لجنة الطاقة الذرية الدنماركية وكذلك كان رئيس معهد كوبنهاغن للعلوم الطبيعية النظرية وعضو في الجمعية الملكية والأكاديمية البروسية للعلوم والأكاديمية الألمانية للعلوم في برلين إلي جانب ذلك فقد كان عضوا في الأكاديمية الألمانية للعلوم ليوبولدينا وأكاديمية لينسيان والأكاديمية البابوية للعلوم.

وعمل كعضو في أكاديمية العلوم في الاتحاد السوفياتي والأكاديمية الملكية السويدية للعلوم بالإضافة إلي عمله كعضو في الأكاديمية الهنغارية للعلوم والأكاديمية الملكية الهولندية للفنون والعلوم والأكاديمية الملكية الدنماركية للعلوم والآداب والجمعية الملكية النرويجية للعلوم والآداب والأكاديمية الوطنية للعلوم .

وكذلك الأكاديمية الأمريكية للفنون والعلوم والأكاديمية الروسية للعلوم والجمعية الأمريكية للفلسفة والأكاديمية البافارية للعلوم والعلوم الإنسانية ،كما إنه نجح في الحصول علي الدكتوراه في الفيزياء وذلك في عام 1911م ثم سافر إلي كمبريدج بغرض إستكمال دراسته تحت إشراف العالم طومسون الذي نجح في إكتشاف الإلكترون.

إنتقل بعد ذلك إلي مانشستر ليدرس أيضا علي يد مكتشف نواة الذرة العالم إرنست رذرفورد ،حتي نجح نيلز بور بعد ذلك في الوصول إلي نظريته الشهيرة عن بناء الذرة حيث قام بنشر بحثا كان يندرج تحت عنوان عن تكوين الذرة وجسيمات في المجلة الفلسفية ،وقد ترك هذا البحث أثره الكبير في علم الفيزياء ،وقد تم قبول نظريته العبقرية من قبل الكثير من العلماء وحصل من خلالها علي جائزة نوبل في الفيزياء في عام 1922م .

 صور نيلز بور

نظرية نيلز بور وتطبيقاتها

نجحت هذه النظرية التي قدمها نيلز بور في التفوق علي ما سبقها من نظريات وهو ما جعل إلبرت أينشتاين يبدي إعجابه الشديد بها حيث وصفها بأنها التحفة الرياضية حيث إستطاع نيلز بور أن يصور ذرة الهيدروجين؛ فقد كان هناك إقتناع تام أن غاز الهيروجين يصدر ضوء بمجرد تعرضه لحرارة عالية وهذا الضوء لا يشمل كل الألوان ولكنه ينكون من لون واحد له ذبذبات خاصة به.

ولكن إستطاع نيلز أن يحدد طول الموجات لكل الألوان التي يطلقها غاز الهيدروجين كما أنه نجح في تفسير حجم الذرات للمرة الأولى كما إكتشف أن هناك سبع مستويات في أثقل الذرات المعروفة، وهناك الكثير من الصعوبات التي واجهها نموذج نيلز بور في نظريته ومنها إقتصاره علي تفسير طيف ذرة الهيدروجين.

ولكنه عجز عن تفسير طيف الهيليوم كما إنه إفترض من خلال معادلاته أن الإلكترون عبارة عن جسيم مادي سالب الشحنة ولكن بعد مرور الوقت تم إكتشاف أن له خواص موجبه ،وضع أيضا إفتراض يقول بأنه من الممكن تحديد موضع وسرعة الإلكترون في وقت أخر ولكن جاء بعد ذلك فيرنر هايزنبرج وأثبت إستحالته علميا.

أقوال وحكم نيلز بور

وسوف نعرض لكم الأن من خلال موقع محتوى أقوال وحكم نيلز بور.

  • الصعوبة العويصة تحمل حلها في طياتها، فهي تجبرنا على تغيير تفكيرنا لكي نجد هذا الحل .
  • التنبؤ صعب جدا، خاصة عندما يتعلق بالمستقبل .
  • الخبير هو من أرتكب كل الأخطاء التي يمكن ارتكابها في مجال محدود .
  • نظريتك مجنونة، ولكنها ليست مجنونة بما فيه الكفاية لكي تكون صحيحة .
  • لا تعبر أبداً عن نفسك بشكل أوضح من قدرتك على التفكير .
  • كم هو رائع أن نتصادف مع معضلة، فالآن فقط نستطيع أن نأمل في تحقيق بعض التطور .
  • الكذبة عكس الحقيقة، لكن عكس حقيقة شاملة يمكن أن يكون حقيقة شاملة أخرى .
  • من لم تصدمه ميكانيكا الكم لم يفهمها بعد .
  • أي جملة أطرحها لا يجب أن تفهم على أنها تقرير، بل على أنها سؤال .
  • “لا وجود لعالم كمومي . هناك فقط وصف فيزيائي مجرد. من الخطأ أن نعتقد أن مهمة الفيزياء أن تكتشف كيف تكون الحقيقة . الفيزياء تهتم بما يمكننا أن نقوله عن الطبيعة ” .
  • عكس مقولة صحيحة هو مقولة خاطئة (حتما) ، لكن عكس حقيقة مثبتة يمكن أن يكون حقيقة مؤكدة أيضا .

يمكنكم الآن مشاركتنا والتعبير عن أرائكم من خلال موقع محتوى وكتابة أكثر أقوال وحكم نيلز بور التي أعجبتكم في صندوق التعليقات أسفل المقال.

نيلز بور وإختراع القنبلة الذرية

لم يتوقف نيلز بور عن أبحاثة ودراسته بتركيب نواة الذرة حتي نجح في إكتشاف اليورانيوم 235 التي ظهرت في فلق النواة وذلك في عام 1930 وكان لهذا الإكتشاف أثرأ كبيرا بعد ذلك؛ فبمجرد حدوث إعتداء من الألمان على الدنمارك إضطر إلي الهرب إلي السويد وذلك يعود إلي كراهيته للنازية ومعاديته لها ثم إنتقل منها إلي إنجلترا ثم إلي أمريكا وهناك إشترك مع مجموعة أخرى من العلماء في إختراع القنبلة الذرية.

وبمجرد إنتهاء الحرب عاد نيلز بور إلي كوبنهاغن من جديد وعمل رئيس معهد الفيزياء النظرية وبذل جهد كبير في محاولة السيطرة علي إستخدام الطاقة النووية ولكنه لم ينجح في ذلك حتي وافته المنية في عام 1962م .

وعلي الرغم من أن نظرية نيلز بور قد تجاوزتها الفيزياء الحديثة إلا أن هناك جزء منها مازال صحيحا حتي وقتنا هذا إلي جانب ذلك فقد ساعدت كثيرا علي تطور الكثير من النظريات الأخري ،تم تكريم نيلز بور بعد وفاته حيث تم تكريم إبنه آجي بور بأن حصل علي جائزة نوبل في الفيزياء بدلا منه بعد وفاته عام 1975م كما وضعه مايكل هارت في كتابة الخالدون المئة وكان ترتيبه هو المئة.

 صور نيلز بور

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *