التخطي إلى المحتوى

أجمل ما كتب نزار قباني عن المرأة عبر موقع محتوى, مقالتي اليوم ستتحدث عن ملك الإحساس وشاعر المرأة والرومانسية والحب إنه الشاعر والدبلوماسي الكبير نزار قباني الذي ولد في عام ألف تسعمائة اثنان وثلاثين في حي يدعى مئذنة الشحم بدمشق، نشأ شاعرنا الكبير وسط أسرة فنية عظيمة حيث أن جده كان رائداً للمسرح العربي ومن حيث دراسته نجد أنه قد التحق بكلية الحقوق في الجامعة السورية وبعد أن تخرج منها دخل في مجال السلك الدبلوماسي.

وفي أثناء فترة طفولته أحب شاعرنا الرسم والخط العربي والعزف على آلة العود والموسيقى والتلحين والشعر وخاصة شعر قيس بن الملوح وطرفة بن العبد وعمر بن أبي ربيعة وعلى الرغم من ذلك كله إلا أنه قد عاش طفولة بائسة للغاية نتيجة انتحار شقيقته وصال لإجبار أهلها على الزواج ومن هنا نجد أن نزار قباني قد انحاز للمرأة ولمشاعرها لما شاهد في طفولته من الظلم والإفتراء الذي قد وقع على أخته.

شعر نزار قباني

أجمل ما كتب نزار قباني عن المرأة

يعتبر شعر نزار قباني من أهم الأشعار التي أحدثتنقلة هامة في الشعر العربي لما له من تأثير كبير على النفوس والقلوب فمعظم أشعاره نجدها ممتعة وشيقة للغاية كما أنه تميز عن غيره من الشعراء في عصره بالجراءة لدرجة جعلته يدخل على اللغة العربية الكثير من الألفاظ والمعاني أي أنه قام بإحداث انقلاب كبير جداً في الشعر العربي.

وفي احدى ندواته صرح شاعرنا بأن الشعر ما هو إلا انقلاب بإستخدام الكلمات وإن الهدف من ذلك هو محاولة تغيير وجهة نظر العالم تجاه شيء ما، وتعتبر قالت لي السمراء وحبيبتي وأشهد أن لا إمرأة إلا أنتي وهكذا أكتب تاريخ النساء من أشهر وأهم الدواوين الشعرية الجميلة التي كتبها شاعرنا الجميل نزار قباني هذا بالإضافة إلى قمة الوضوح والشفافية والتباين الذي ظهر على لغته الشعرية.

أقوال نزار قباني عن المرأة

أجمل ما كتب نزار قباني عن المرأة

أعطى الشعر الكبير نزار قباني أهمية كبيرة جداً للمرأة والحب والرومانسية في كتاباته الشعرية فهو دائماً كان يراها أنثى جميلة له الحق في أن يتغزل فيها ويدللها، كما أن شاعرنا الكبير قد صرح من قبل أن المرأة هي الكائن الوحيد التي تجلب إليه السعادة وتستطيع أن تطرد جميع الأحزان من قلبه بإبتسامتها الرقيقة العذبة وصوتها الحنون وهذا كله إن دل على شيء فإنه يدل على عشقه وحبه الصادق للمرأة.

ومن تعمق في شعر نزار قباني عن المرأة يرى أنه يكون في حالة من الذوبان فيها لدرجة جعلته يراها الوطن الذي يحتمي فيه ويشعر بداخله بالأمان والإطمئنان لذا شغلت مساحة وحيز كبير جداً في أشعاره بإعتبارها المنقذ الوحيد لحياة الرجل، وفيما يلي يسعدني أن أقدم لحضراتكم من خلال موقع محتوى مجموعة من أجمل ما قد كتب نزار قباني عن المرأة.

  • أيا امرأة تمسك القلب بين يديها سألتك بالله لا تتركيني لا تتركيني فماذا أكون أنا إذا لم تكوني؟.
  • قرأت كتاب الأنوثة حرفاً حرفاً ولا زلت أجهل ماذا يدور برأس النساء.
  •  إن كنت تعرفين رجلاً يحبك أكثر مني فدليني عليه لأهنئه وأقتله بعد ذلك.
  • أحبك في كل يوم ثلاثين عاماً وأشعر أني أسابق عمري وأشعر أن لزمان قليل عليك وأن الدقائق تجري وأني وراء الدقائق أجري.
  • كوني واثقة سيدتي سيحبّك آلاف غيري وستستلمين بريد الشوق لكنك لن تجدي بعدي رجلاً يهواك بهذا الصدق لن تجدي ابدًا لا بالغرب ولا بالشرق.
  • أنْ تكوني امرأةً أو لا تكوني تلكَ المسألَهْ أنْ تكوني امرأتي المفضَّلهْ قطَّتي التركيَّة المدلَّلهْ أنْ تكوني الشمسَ يا شمسَ عُيوني و يداً طيّبةً فوقَ جبيني أنْ تكوني في حياتي المقْبِلَهْ نجمةً تلكَ المشكِلَهْ أنْ تكوني كلَّ شيّْ أو تُضيعي كلَّ شيّْ إنَّ طبْعي عندما اهوى كطبْع البَرْبَريّْ.
  • فاتن وجهك لكن في الهوى ليس تكفي فتنة الوجه الجميل.

وفاة نزار قباني

أجمل ما كتب نزار قباني عن المرأة

شعر نزار قباني عندما قتلت زوجته بلقيس بوحدة وفراغ لدرجة جعلته يتنقل بين البلدان تائهاً حزيناً إلى أن استقر به الحال ليمكث في لندن وهناك تعرض لوعكة صحية وتوفي في عام ألف تسعمائة ثمانية وتسعين إثر أزمة قلبية حادة عن عمر يناهز الخامسة والسبعون عام وتم دفنه في دمشق مسقط رأسه.

وبعد أن وصلنا بكم إلى النهاية أود من حضرات السادة القراء التفاعل معنا من خلال وضع تعليق في أسفل المقال يحمل مجموعة إضافية من أجمل ما كتب نزار قباني عن المرأة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *