علاج ضمور العضلات بالاعشاب

علاج ضمور العضلات بالاعشاب من موقع محتوى، وهو أحد الأمراض الوراثية التي قد يتعرض الإنسان للإصابة بها، ويؤثر هذا المرض على الحبل الشوكي مما يؤدى إلى حدوث حالة من الاعتلال للعضلات الموجودة في الجسم فيؤدى إلى ضمورها ومن ثم ضمور الأطراف، كما أنه يترتب عليه حدوث حالة من الضعف لعضلات البلع والإخراج.

ويظهر هذا النوع من الأمراض عند الأطفال ومن الممكن أن يتأخر حتى منتصف العمر، ويندرج تحته أنواع كثيرة ومختلفة، ولا يوجد علاج نهائي له وإنما تتواجد بعض أنواع الأدوية والعلاجات الطبيعية التي تساعد في الحد من الأعراض المصاحبة له، ومن خلال المقالة التالية سوف نتعرف على هذه العلاجات بالتفصيل.

أسباب ضمور العضلات

اهم أسباب ضمور العضلات

هناك بعض الأسباب المسئولة عن الإصابة بمرض ضمور العضلات، والتي من أهمها ما يلي:

  • الإصابة بالهزال العضلي والناتج عن قلة تحريك العضلات، حيث تتحول الألياف الموجودة حول العضلات إلى أنسجة دهنية، مما يترتب عليه فقدان قدرة الشخص على أداء أعماله اليومية المعتادة.
  • الأعراض الجانبية لبعض أنواع الأدوية المتناولة والتي تؤدى إلى الإرهاق والتعب ومعها يصاب الشخص بهذا المرض.
  • الإصابة بأمراض معينة والتي تؤدى إلى إصابة المريض بضمور العضلات ومنها فقر الدم “الأنيميا”.
  • عدم ممارسة الرياضة بصورة منتظمة وتعرض العظام للكسور.
  • وجود نقص في مادة الاستروفين، تلك المادة الهامة التي تساعد على حماية عضلات الجسم.
  • الالتهابات والآلام الحادة والمزمنة والتي تستمر لفترة زمنية طويلة.
  • وجود ارتفاع في مادة الأسترويدات بالجسم.
  • التقدم في السن يلعب دورا كبيرا في الإصابة بهذا المرض.
  • تناول المشروبات الكحولية بكثرة.
  • ممارسة عادة التدخين وتعاطى المواد المخدرة.
  • الأسباب الوراثية والجينية.

أعراض ضمور العضلات

هناك العديد من الأعراض التي يعانى منها الشخص المصاب بهذا المرض، والتي تؤثر بصورة سلبية على حالته الصحية وحياته، ومن أهم هذه الأعراض ما يلي:

  • عدم قدرة المريض على تحريك رقبته بسهولة.
  • حدوث ضعف في العضلات الخاصة بالوجه.
  • الإصابة بالشلل وفقدان القدرة على تحريك الأطراف.
  • حدوث مشاكل في عملية بلع الطعام وعمليات الإخراج.
  • صغر الحجم الخاص بعضلات الجسم وحدوث اختلاف في أحجامها.
  • إصابة الجهاز التنفسي بالالتهابات وعدم القدرة على التنفس بسهولة.
  • حدوث آلام شديدة ومزمنة في أنحاء مختلفة من الجسم.
  • حدوث إعتام في عدسة العين وعدم القدرة على الرؤية بوضوح.
  • حدوث حالة من الضعف والارتخاء في الأعصاب.
  • حدوث اعتلالات في الغدة الصماء.
  • حدوث هزة في العضلة الخاصة باللسان.
  • حدوث تشوهات في الجسم.
  • ضعف في الهيكل العظمى.
  • تشوهات في القلب.
  • حدوث اضطراب في ردات الفعل.

علاج ضمور العضلات بالأعشاب

علاج ضمور العضلات

هناك بعض الأعشاب المستخدمة لعلاج ضمور العضلات، والتي منها ما يلي:

  • العسل والطحينية وغذاء ملكات النحل ، حيث ينصح بتناول ثلاثة ملاعق منها بصورة يومية.
  • الحلبة ، والذي تلعب دورا كبيرا في زيادة قوة العضلات وقدرتها على أداء الأعمال والأنشطة المختلفة، فضلا عن أنها تقى الجسم من الإصابة بمرض السرطان.
  • إكليل الجبل ، والذي يساعد على الحد من آلام العضلات، كما أنه يعد من المسكنات الفعالة التي تعمل على التقليل من الأعراض المصاحبة  لهذا المرض.
  • الخردل ، ويستخدم عن طريق القيام بطحنه وغليه في الماء، فهو يساعد كثيرا على تقوية العضلات، كما أنه من الممكن استخدام الزيت الخاص به كمادة لتدليك العضلات.
  • البابونج ، والذي يعد من العلاجات المفيدة والجيدة للتشنجات والالتهابات التي تصيب العضلات.
  • فيتامين “ب” ، والذي يساعد على تقوية وحماية عضلات الجسم، ويمكن الحصول عليه من الجزر والسمك وغيرها من الأطعمة الأخري.
  • الكالسيوم ، والذي يساعد على تقوية عضلات الجسم، ويمكن الحصول عليه من الحليب ومشتقاته.
  • فيتامين “ج “، والذي يساهم في دعم وحماية الأوعية الدموية.

وبذلك نكون قد ذكرنا لكم طرق علاج ضمور العضلات بالاعشاب، شاركونا آرائكم وتعليقاتكم اسفل المقالة التالية.

  • سمر السيد البدوى
  • منذ 4 سنوات
  • الصحة والطب

تعليقات (1)

1 تعليقات
  • مصطفى
    منذ 4 سنوات

    لو سمحت ممكن تفهمني بس هيا الأعشاب دي بتتخلط على بعضها ولا كل حاجه لوحدهاارجو الرد

    رد