التخطي إلى المحتوى

موضوع تعبير عن العدل والمساواة بالعناصر لجميع المراحل يشمل المقدمة والعناصر وخاتمة. العدل هو حالة التوسط بين الإفراط في أخذ الحق، وبين تركه نهائيًا والتفريط فيه، ومن هنا جاء ليحكم حياة البشرة فلا تكون مثل الغابة الموحشة التي يأكل فيها القوي الضعيف.

مقدمة تعبير عن العدل

العدل من أسس الأخلاق الحميدة التي يتمتع بها الإنسان على مر السنين، وفي الإسلام يعتبر اسم من أسماء الله الحسنى. العدل ميزان للحياة المستقيمة يبعد فيه المرء عن الظلم والجور على حق غيره، وبه يرتفع شأن المجتمع ويحقق مبادئ  المساواة والإنسانية التي تدعو إليها الأمم.

  • آيات عن العدل قال تعالى: (وَإِذَا حَكَمْتُمْ بَيْنَ النَّاسِ أَنْ تَحْكُمُوا بِالْعَدْلِ).
  • العدالة بين الناس ليست رفاهية إنما تطبيق لأمر الله تعالى، يعتبر ضرورة ملحة في جميع الديانات لكي يتمكن الإنسان من التعايش مع الغير.

تعبير عن العدل

بحث عن أهمية العدل

العدل ليس في الفعل فقط أو في قاعات المحاكم لإنصاف المظلوم، دعونا نتكلم عن معنى واسع للعدل وهو الذي يظهر في التصرف والفعل، بمعنى أن تدفع الأذى عن شخص ضعيف لا حول له ولا قوة، وإن يتعلم الصغير والكبير حقوق الآخرين عليهم بالطرق التالية:

  • تحقيق مبدأ تكافؤ الفرص بين التلاميذ في المدرسة، أو العمل في الشركة.
  • لا يغش التاجر في السعر، ولا ينقص البائع المكيال، ولا يسرق الصائغ العملاء.
  • العدل ينبغي أن تكون له قواعد ثابتة بين الناس لا تتجزأ.

كلمة عن العدل قصيرة للتعبير

يختلط على الناس الفهم الخاطئ لمبدأ المساواة، وأيهما أصح المساواة أو العدل، ولنضرب مثال لنفترض أن هناك ثلاث أشخاص مختلفين الطول يقفون أمام حائط لمشاهدة مباراة كرة القدم؛

  • الشخص الأول يري المباراة بوضوح شديد لأنه طويل القامة.
  • الثاني متوسط القامة ولا يرى جيدًا.
  • الثالث قصير ولا يمكنه المشاهدة.
  • المساواة: أن نعطي الثلاث أشخاص ثلاث كراسي ونطلب من كل واحد فيهم الوقوف عليها لمتابعة المباراة.
  • النتيجة: الشخص الأول كان طوله أكثر من المعتاد، الثاني تمكن من مشاهدة المباراة لأنه متوسط القامة، أما الثالث فلم يشاهد المباراة هنا وقع الظلم عليه.
  • العدل: أن نعطي الشخص الثاني كرسي واحد، والثالث القصير كرسيين، والأول لا نعطيه كراسي.
  • النتيجة: أن الجميع تمكنوا من مشاهدة المباراة.

تعبير عن العدل

أهمية العدل في الإسلام

يعد العدل هو الميزان الذي وضعه الله في الأرض، به ينتصر الضعيف وترد الحقوق لأصحابها، وجاء الشريعة لتحقق هذه المبادئ السامية:

  • جاءت جميع الأنبياء ومعهم كتاب من الله تعالى يدعو الناس إلى التوحيد، وحثهم على إقامة الميزان والحكم بالقسط بين الناس.
  • أمرنا أن نحقق العدل حتى على أنفسنا أو على والدنيا والأقربين منا.
  • الانحياز: نهى المسلمين عن الانحياز لقوم دون غيرهم، وإن كرهنا أشخاص لا نظلمهم بل ننصر أعدائنا إن كانوا على حق.
  • القضاء الإسلامي: تعامل مع جميع الأشخاص على أنهم سواسية لا فضل لأحد على الآخر.
  • القضاء: لا يعلو أحد عليه ولا يتجاوزه مهما علا شأنه.
  • موقف من عمرو بن الخطأ: جاء إليه مسلم ويهودي في مسألة، وبعد النظر وجد عمرو أن اليهودي معه حق وأنصفه على المسلم.
  • كان الفاروق عندما يوزع الأموال بين الناس لا يفضل المبشرين بالجنة عن العاديين، وإنما كان يوزع الأموال بالتساوي بينهم.

قصة عن العدل في الإسلام

من أروع القصص عن العدل بالطبع كانت في عهد الفاروق، عندما جاءه رجل من مصر يشكوا إليه أن ابن عمرو بن العاص ضربه بالصوت لأنه سبقه في السباق وقال له ” أنا ابن الأكرمين”.

طلب الفاروق أن يحصر ابن عمرو بن العاص فورًا إلى المدينة حيث يقيم، وأمر المصري بالتقدم وأعطاه السوط وقال له: (أضرب ابن الأكرمين)، ثم أمره الفاروق أن يضع السوط في صلعة عمرو، ولكن المصري أخبره أن ابنه هو من ضربه وقد أقتص منه، هنا قال جملته المشهورة التي خلدها التاريخ: (متى استعبدتم الناس، وقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً).

تعبير عن العدل أساس الحياة قصير

حينما يشعر الإنسان أنه يعيش في مجتمع يعطيه حقوقه لا ينقصها بدون تحيز، سوف يترتب عليها هذه النتائج؛

  • يدفع الناس إلى العمل وتحقيق أكبر معدل ممكن من الإنتاج.
  • عندما يعرف الطالب مثلًا أن حقوقه محفوظة، سوف نجده يجتهد أكثر ساعيًا للوصول إليها.
  • أما المجتمع الذي لا يمنح الآخرين حقوقهم، سوف يسود حالة من الكسل والخمول، أو يتجه الأفراد إلى الطرق الغير قانونية لتحقيق أحلامهم.

موضوع عن العدل كامل

بحث عن العدل نتعمق أكثر في أصل الكلمة فنجدها مشتقة من “عدالة”، وهي تنقسم إلى الأشكال التالية:

  • المساواتية: معناها التخلص من التمييز بين مجموعة بعينها من البشر، قد يكون التمييز بسبب الجنس أو العرق أو الديانة.
  • السياسة: ترمز إلى العمل السياسي لتحقيق مطالب الوطن والعالم بدون تفرقة بين شعب وغيره.
  • القضاء: وهي ملزمة لسن القوانين ومعاقبة المجرمين، تقوم المحاكم علنية أو سرية حسب نوع الجريمة.
    • ويحكم عليها بالسجن أو الرياضة في المحاكم العسكرية أو الأنشطة الخدمية في المجتمعات الحديثة الآن.
  • المبادلة: وتخص القضاء أيضًا، ويتم عبرها دفع التعويضات لتسوية الخلافات مثل الأموال أو تحويل الضرر وغيرها.
  • الاجتماعية: تحاول الدول تحقيق مبدًا العدالة بتوفير كافة أحتياجات المعيشة الأولية للمواطنين “مأكل، ملبس، مشرب”.
  • الحماية المجتمعية: تهدف إلى حماية المستضعفين من ذوي الاحتياجات الخاصة أو الفقراء، ومحاولة إعادة دمجهم للتعايش مع المجتمع.
  • الأجيال: الحفاظ على الموارد الطبيعية والطاقة وعدم إهدارها، أو وضع التأمينات التقاعدية لكبار السن ليتمكنوا من مواصلة العيش بكرامة.

مثال عن مفهوم العدل

تعبير عن العدل معناه عدم الانحياز عند محاكمة شخص في أي قضية، وهذا يعني وضع قوانين يتفق عليها الجميع، ويحقق هذه المفاهيم:

  • العدل في اللغة عكس للظلم، ويهدف لعدم التعدي على ممتلكات الغير.
  • يدعم مفاهيم الأخلاق ويعتبر قانون طبيعي إلهي، تتشابه جميع نظريات العدالة في المجتمعات.
  • يعيش الفقير والغني تحت سقف مجتمع واحد بسلام يأمنون فيه على أسرتهم وسلامتهم الشخصية في الطريق.
  • القانون من صنع البشر أحيانًا يخدم مصلحة الأقوى أو الساسة، أنما العدل من صنع الناس فطرة موجودة معهم منذ ولادتهم.

تعبير عن المساواة

المساواة هي مرادف أخر للعدل ولكنها تخص فقط المواطنين أما القانون” فجاء في ميثاق الأمم المتحدة ” أن كل الناس متساويين أمام القضاء”، فيما يخص الحقوق الاجتماعية والسياسة، وجاء البيان نصرة للأقليات الفقراء في الولايات المتحدة، ومن ضمنها العدل بين الجنسين: النساء والرجال في الأنشطة وتولي المناصب القيادية أو لعب الأدوار الاجتماعية.

قدمنا لكم موضوع تعبير عن العدل والمساواة بالعناصر. إن كان لديك سؤال اترك تعليق أسفل موقع محتوى muhtwa.com.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *