اشهر الاقوال لمعاوية بن ابي سفيان

اشهر الاقوال لمعاوية بن ابي سفيان عبر موقع محتوى, دعوني أتحدث مع حضراتكم عن شخصية التي أراها قد أثارت من حولها الجدل خاصة في التاريخ الإسلامي كما اختلفت أيضاً وجهات النظر حول تقييم شخصيته لتنقسم إلى وجهات تراه بطلاً مغواراً يكنون له كل معالم الحب والإحترام والتقدير ووجهات تنظر إليه بعين يملأها الحزن والكره لدرجة جعلتهم يصفونه بالنفاق ولكن من وجهة نظري المتواضعة أرى أنه لا يمكننا أن نقيم أي شخص بناء على فكر ومعتقدات الغير إلا بعد أن نتأكد تماماً من صحة ما يرون ويحكون.

وما أقوله هذا ليس فقط خاصاً بهذه الشخصية التي سأكشف عنها واسدل عنها الستار خلال السطور التالية ولكن هذا ما هو إلا قاعدة عامة تنطبق على كل إنسان، شخصية اليوم هي بمثابة شخصية مثيرة للغاية إنه معاوية بن أبي سفيان الصحابي الجليل الذي عندما نتحدث عنه أو عن أي شخصية من شخصيات الصحابة الأجلاء لابد وأن نراعي ما قد وصنا به رسولنا الكريم صلى الله عليه وسلم وهو عندما نقوم بالتحدث عن أصحابه لا نتحدث عنهم إلا بالخير.

مواقف الصحابة من معاوية

أشهر الأقوال لمعاوية بن أبي سفيان

إذا كشفنا عن مواقف صحابة رسول الله من معاوية بن أبي سفيان لنجدها دلت على رضاهم عنه وحبهم له نظراً لما كان يتمتع به من الصفات الحميدة كالكرم وحسن السير ومن أكبر الأدلة على ذلك موقفه مع سيدنا عمر بن الخطاب الذي قام بإعطاءه ولاية الشام وهذا إن دل على شيء فإنه يدل على مدى ثقة سيدنا عمر في معاوية بن أبي سفيان أما عن موقفه مع الإمام علي بن أبي طالب كرم الله وجهه لنجد أن سيدنا علي لم يحكم على سيدنا معاوية بالنفاق والكفر بل حفظه لكونه من صحابة رسول الله.

وبالنسبة للحرب التي اشتعلت بينهم واستمرت لخمس سنوات فهل يعقل أن سيدنا علي يعرف أن سيدنا معاوية كاذب وكافر ومنافق وبايع للأصنام وشارب للخمر دون أن يكشف للناس حقيقة ذلك ليحقن دماء المسلمين التي استنزفت في تلك الحروب بل إنه كان دائم القول بأن قتلاه وقتلا معاوية في الجنة وأيضاً موقف الحسن بن علي مع معاوية وتنازله له عن الحكم …إلخ.

أقوال معاوية بن أبي سفيان

أشهر الأقوال لمعاوية بن أبي سفيان

كان معاوية بن أبي سفيان يملك من العلم أوسعه وكان الكلام الذي يخرج من فمه بمثابة الحكم هذا بالإضافة إلى أن ذهنه كان حاضراً في كل الأمور خاصة السياسية نظراً لما اكتسبه من الخبرات وأخيراً نجده قد نجح في تأسيس الدولة الأموية إلا أن توفي معاوية بن أبي سفيان في مدينة دمشق عن عمر يناهز الثمانية والسبعين عام بعد أن استمرت خلافته للدولة الإسلامية عشرين عام، وفيما يلي يسعدني أن أقدم لحضراتكم من خلال موقع محتوى مجموعة من أشهر وأروع الأقوال لسيدنا معاوية بن أبي سفيان.

  • لا اضع سيفي حيث يكفيني سوطي، ولا أضع سوطي حيث يكفيني لساني.
  • يمكنني أن أرضي الناس كلهم إلا حاسد نعمة، فإنه لا يرضيه إلا زوالها.
  • إن أولى الناس بالعفو أقدرهم على العقوبة.
  • يا بني إذا خدعك أحد فانخدعت له فقد خدعته.
  • المروؤات أربع: العفاف، وإصلاح الحال، وحفظ الإخوان، وإعانة الجيران.
  • لو أن بيني وبين الناس شعرة ما انقطعت أبدا، كنت إذا مدوها أرخيتها، وإذا أرخوها مددتها.

وبعد أن وصلنا بحضراتكم للنهاية أود من سيادتكم التفاعل معنا من خلال وضع تعليق في أسفل المقال يحمل أقوال إضافية لمعاوية بن أبي سفيان.

  • ميادة احمد
  • منذ 4 سنوات
  • اقوال وحكم

تعليقات (4)

4 تعليقات
  • أحمد عرابي
    منذ سنة واحدة

    لعن الله معاوية ويزيد في الدنيا والآخرةوأنت اما جاهل أو مدلسانظر في كتاب مسائل الإمام عن علي بن الجعد أنه قال مات والله معاوية على غير الإسلام

    رد
  • ؟
    منذ 3 سنوات

    الأقوال نفس الكلمات

    رد
    • رهف
      منذ 3 سنوات

      تم الرد

      رد
  • احمد المالكي
    منذ 3 سنوات

    عندما تولى الحكم قال كلمة تكتب بماء الذهب يقول اما والله اني لست بخيركم ،،، ولكني خير لكم

    رد