التخطي إلى المحتوى

خطر التسمم الغذائي خلال الحمل بالرغم من أن السيدة الحامل تهتم كثيراً خلال فترة التسعة أشهر للحمل بالبحث عن الغذاء الصحي المتكامل ، ولكنها من الممكن في بعض الأوقات بأن تصاب الحامل بالتسمم الغذائي في تلك الفترة ويعود ذلك بالنتائج السلبية على صحة الجنين وعليها أيضاً ، ومن خلال موقع محتوي نقدم لكم بعض الأشياء التي تؤدي إلى الإصابة بالتسمم الغذائي للحامل في تلك الفترة حتى تأخذ الإحتياطات الهامة والكاملة.

خطر التسمم الغذائي للحامل

من أسباب الإصابة بالتسمم الغذائي للحامل ضعف المناعة لديها فذلك يجعلها عرضة للإصابة بالكثير من المشاكل في فترة الحمل وبالخصوص في حالة أنها تتناول بعض الأطعمة منتهية الصلاحية ، وأنه في حالة عدم اهتمام الحامل بتلك الأمور في يطرأ عليها بعض التغيرات المتعلقة بالتمثيل الغذائي ، ولذلك تزيد حساسيتها إلى بعض أنواع من الأطعمة المعنية ويكون الجهاز الهضمي أكثر حساسية من قبل ويزيد من فرصة الإصابة بمرض الإمساك والحموضة والغازات .

ومن الممكن أن الميكروبات المتواجدة في الطعام الملوث تؤثر علي الجنين ويتم الوصول إليه عن طريق المشيمة والتي يتغذى عليها الجنين ومن هنا فيصاب الجنين وقد تؤدي إلى الوفاة لا قدر الله .

أعراض التسمم للحامل

أكد الأطباء بأن الاكتشاف المبكر للحمل لإصابتها بالتسمم الغذائي يكون من الأمور التي تساعد على العلاج المبكر وحل تلك المشكلة بشكل سريع قبل أن تتفاقم علي الجنين والأم ، ويجب علي السيدة الحامل بأن تٌدرك أعراض التسمم الغذائي في فترة الحمل والتي تكون منها آلام البطن ، والقيء والإسهال والغثيان بالإضافة إلى أن الحامل تتعرض لفقدان التوازن والارتفاع في درجة الحرارة والإصابة بالصداع .

ويجب علي الحامل عند الشعور بالأعراض تلك أن تتوجه إلى الطبيب سريعاً حتي تأخذ العلاج المناسب لتقليل من الآثار السلبية للتسمم

يوجد بعض الأطعمة التي تنقل الجراثيم وهي تزيد من فرصة الإصابة بالتسمم الغذائي للحامل ومن تلك الأنواع هي :

اللحوم المجمدة والأجبان الطرية الغير مغلية وهي تساعد علي الإصابة بالتسمم الغذائي وتوجد بها جرثومة ” الليستيريا ” ، فأن تلك الجرثومة تضاعف نسبة الإصابة بالمرض إلى 20 ضعف بالمقارنة بالأشخاص الطبيعة ولا تظهر أي أعراض عند الإصابة بذلك الميكروب .

كما أن من الأسباب التي تؤدي إلي الإصابة بالتسمم الغذائي البيض النيء أو اللحوم النصف مطبوخة فهي تعتبر من أهم الأسباب التي تؤدي إلي حدوث ذلك وأن بعض الأطعمة المعلبة مثل الأسماك المملحة والمدخنة وأيضاً الصلصة الجاهزة .

علاج التسمم الغذائي بالأعشاب

يمكن بعد أستشارة الطبيب أن تقوم الحامل بتناول بعض الأعشاب التي تساعد على علاج التسمم الغذائي ومنها :

  • الزنجبيل يعتبر من أهم الأنواع التي تعالج التسمم الغذائي ويمكن أن تضاف نقاط الزنجبيل على العسل ويتم تناوله .
  • الليمون يقاوم الكثير من البكتريا التي تصيب الجسم عامة وأنه يحتوي علي مواد حمضية تعمل على قتل البكتيريا في جسم الحامل دون ترك أي أعراض جانبية ويمكن وضع السكر إلى عصير الليمون ويتم تناول الليمون مع الشاي الأسود بالإضافة إلى أنه يحتوي علي نسبة من الكالسيوم .
  • الكمون يشمل الكثير من الفوائد الخاصة بالجسم والتي تساعد على التخلص من الإصابة بالتسمم الغذائي وتساعد في علاج الإلتهابات المعدية الناتجة عنه وتعمل على تهدئة المعدة أيضاً .
  • الماء ويعتبر ذلك العنصر السحري من أهم الأشياء التي تساعد المرأة الحامل في تجنب الكثير من الأمراض التي تصاب بها خلال فترة الحمل ، وهي تعمل على تعويض الجسم الفوائد التي يفقدها خلال الأسهال وأن شرب الماء أيضاً يساعد على الحفاظ مستوى السوائل بالجسم والتخلص من بعض السموم التي تنتشر بالجسم فإن الماء يعمل على تجديد المادة السامة ويتم التخلص .
  • خل التفاح يساعد في مقاومة التسمم الغذائي وذلك لأنه يحتوي علي مواد تساعد على تقليل السموم عند السيدة الحامل وأن خل التفاح يعمل على القضاء للبكتريا التي توجد في الأمعاء ، والموز يحتوي على البوتاسيوم ويتم هرسه مع التفاح و تتناوله الحامل حتى يتم القضاء علي التسمم الغذائي وأوراق النعناع أيضاً ، والريحان مع العسل يساعد علي مقاومة ذلك المرض وبعض الأمراض الأخري التي من المتوقع أن تصاب بها الحامل خلال فترة الحمل .

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *