قصص قصيرة من تأليف دوستويفسكي

قصص قصيرة من تأليف دوستويفسكي عبر موقع محتوى, الروائي والصحفي والكاتب الروسي الشهير فيودور ميخايلوفيتش دوستويفسكي، يعتبر من أشهر مؤلفي القصص والروايات في العالم، وقد عُرف أسلوبه بالعمق الشديد للنفس البشرية ومناقشة موضوعات فلسفية ودينية.

قصة الصبي الشحاذ لدوستويفسكي

قصة الصبي الشحاذ عند شجرة عيد الميلاد

وقد نشرت هذه القصة عام 1876، وتدور احداثها في أعياد الميلاد حيث انه كان هناك طفل شحات يستيقظ للتسول ليلاً في البرد، وعندما ذهب ذات يوم الى امه وجدها جثة هامدة على الأرض، وعندما وجد نفسه في الشارع وحيداً ظل يمشي في الشوارع والطرقات، وبينما هو كذلك شاهد فتاة أعجب بها، وبعد عدة أيام رآها مرة اخرى في الطريق فسار ورائها حتى دخلت الى احد الحفلات.

وعندما حاول الدخول ورائها صرخ فيه العمال ومنعوه من الدخول، فخرج واذا بامرأة تضع في يده قطعة نقود فسار الصبي في حزن يشاهد الأطفال واللعب في المحلات، وفجأة سمع صوت أمه تناديه ليشاهد شجرة عيد الميلاد.

قصة شجرة عيد الميلاد

وتروى أحداث هذه القصة عن حضور الراوي لحفل عيد زواج كان أشبه بحفلات اعياد الميلاد وكأنها للاطفال فقط، وكان الهدف من هذه الحفلة اجراء مقابلة مع أفراد اغنياء، وقد كان من بين الحضور مالك الأراضي البدين وقد بدأ الأطفال في استلام الهدايا وكانت كل هدية مناسبة لمستوى الطفل.

وأثناء ذلك هرب ابن المربية ودخل يلعب مع الاطفال الاغنياء الذين بحوزتهم ألعاب جديدة، ولكن عندما رفض الاطفال اللعب معه هرب هذا الطفل وتعرف على طفلة اخرى صغيرة طلبت منه انا يحميها وبالفعل بقي الصبي معها لمدة خمس سنوات حتى انتهت القصة بزواجهما.

قصص من ادب دوستويفسكي

 قصة الليالي البيضاء

وتحكي هذه القصة عن تلك الفتاة التي احبها الراوي في الوقت الذي كانت تحب هي أحد اصدقائها، وقد نشأت بينها وبين الراوي الذي كان يعيش في تلك المدينة علاقة صداقة قوية جعلتها تطلب منه أن يساعدها في كتابة رسائل حب الى الرجل الاخر دون علمها بأن الراوي يحبها.

وعندما صرح لها الراوي بحبه لها، شعرت تلك الفتاة بالخجل والارتباك ولكنها فضلت علاقة الصداقة بينهما، وفي احد الليالي بينما كانت تسير هي والراوي معاً قابلا حبيبها، فتركت الراوي وحيداً بعد ان منحته قبله تحييه ثم رحلت مع حبيبها.

قصة حلم رجل مضحك

قصة حلم رجل مضحك

وتتناول هذه الرواية قصة ذلك الرجل الذي قرر الانتحار عندما ظن ان هذا العالم لا يوجد به اي شيء مهم، وتدور احداثها في شوارع سانت بطرسبرغ عندما كان بطلها يتأمل كيف كان في السابق شخصاً مثيراً للضحك حتى وصل به الحال في النهاية الى ان يصبح غير مهم بالحياة مما دفعه الى التفكير في الانتحار.

وفي تفاصيل القصة يحلم صاحبها انه اشترى مسدس وقام بإطلاق النار على رأسه، وبعد فترة من الزمن يذهب في ليلة الى بيته ويغرق في نوم عميق يحلم فيه بالكثير من الحقائق المتعلقة بالحياة والتي كان لها الفضل في تغيير قراره والعدول عن فكرة الانتحار والبدء في تقديم المساعدات لغيره.

  • مروة سامي
  • منذ 4 سنوات
  • قصص وحواديت

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.