التخطي إلى المحتوى

موضوع تعبير عن اليتيم 2021 عبر موقع محتوي, لقد أوصانا الله سبحانه وتعالى والرسول الكريم باليتيم خيرا ،واليتيم هو من فقد أحد أبويه أو الإثنين معا لذلك وجب علينا أن نعطف عليهم وبأن نعاملهم معاملة حسنة ،إن فقدان الأب أو الأم في سن صغير من أصعب الأمور التي قد يتحملها أي طفل لأن هذا الحدث يجعله يتنازل عن طفولته رغما عنه فالأب هو السند والصديق والمعيل وهو نبع الحنان وكذلك الأم فهي التي تحمل وتلد وتربي وتغمر أطفالها بحنانها .

ولكن بكل أسف يحرم اليتيم من كل هذه الأشياء الجميلة لذلك يجب علينا أن نراعي اليتامى ونعطف عليهم إلا أن يكبروا و يستطيعون الإعتماد علي أنفسهم ،وسوف نقدم لكم الأن في هذا المقال من خلال موقع محتوى موضوع تعبير عن اليتيم مناسب لجميع المراحل التعليمية سواء كانت الإبتدائية أو الإعدادية أو الثانوية .

مقدمة عن اليتيم

يحتاج الطفل اليتيم إلي رعاية تفوق التي يحتاج إليها الطفل العادي فهو في حاجة ماسة للاهتمام والدعم النفسي والمادي لكي يستطيع أن يكمل حياته بشكل طبيعي ولكي يكون لديه قدرة كبيرة علي محو أثار ومرارة اليتم عندما يكبر.

ويرجع سبب تسميته بهذا الأسم لأنه فقد من يعتني به منذ صغره لأنه يكون في هذا السن في أشد الحاجة لأبويه ،واليتيم هو من فقد أباه في سن صغير حتى يبلغ سن البلوغ فيسقط عنه هذا اللقب وهناك العديد من المعاني الأخرى للفظ اليتيم مثل الضعف والإعياء أما من فقد أمه فيسمي منقطعا .

صور عن اليتيم

مكانة اليتيم في الإسلام

حرص الإسلام على رعاية اليتيم وحفظ حقوقه ومعاملته معاملة حسنة وأوصانا برعاية أمواله حتى يكبر ويصبح قادرا علي إدارتها وقد خص الله سبحانه وتعالى الميلامين برعاية اليتامى ووعدهم بالجزاء الحسن لما يقوموا به وقد ورد الكثير من الأيات القرآنية والتي توضح مدى رحمة الله عز وجل باليتيم مثل ما تم ذكره في الآية الكريمة “وَأَمَّا الجِدَارُ فَكَانَ لِغُلامَيْنِ يَتِيمَيْنِ فِي المَدِينَةِ وَكَانَ تَحْتَهُ كَنزٌ لَّهُمَا وَكَانَ أَبُوهُمَا صَالِحًا فَأَرَادَ رَبُّكَ أَن يَبْلُغَا أَشُدَّهُمَا وَيَسْتَخْرِجَا كَنزَهُمَا رَحْمَةً مِّن رَّبِّكَ وَمَا فَعَلْتُهُ عَنْ أَمْرِي) .

وقد أوصانا الرسول صلى الله عليه وسلم أيضا باليتيم خيرا حتى قال في حديث صحيح (أنا وكافل اليتيم كهاتين وأشار بإصبعه السبابة والوسطي ) ،ولم يكن هناك مثل لتكريم الله سبحانه وتعالى لليتيم أفضل من مولد الرسول الكريم خاتم الرسل وخير خلق الله أجمعين يتيما .

الإحسان إلى اليتيم

هناك الكثير من صور وأساليب الإحسان إلي اليتيم مثل حسن معاملته والحفاظ عليه ورعاية أمواله والحفاظ علي حقوقه ،إلي جانب ذلك فإن الإسلام دين العفو والتسامح والمساواة فقد أمرنا الله سبحانه وتعالى إيواء اليتيم ورعايته والإنفاق عليه فهو فقد من يعوله ويطعمه ،بالإضافة إلي ضرورة الرفق به وعدم إذلاله.

وقد وضع الله سبحانه وتعالى عقوبة شديدة على من يأكل أموال اليتيم ووعده بنار جهنم ،وذلك لأن أكل مال اليتيم يعتبر من الكبائر ،وكذلك فإن كفالة الطفل اليتيم تنعكس على الإنسان بكل الخير فهي تلين قلبه وتمحي قساوته وتطهر ماله .

صور عن اليتيم

دور الدولة تجاه اليتيم

لم تنسي الدولة حق اليتيم فقد عملت وزارة الشئون الإجتماعية على إنشاء الكثير من دور الأيتام والتي لاقت دعم كبير من الكثير من الأفراد والشخصيات المشهورة ،وقد إنطلقت مبادرة من المتطوعين بتخصيص يوم لليتيم من إحدي الجمعيات الخيرية المشهورة في القاهرة بهدف تخفيف عنهم مرارة اليتم وقساوته ،وقد لاقت الفكرة دعم الكثير من المؤسسات والحكومة وتم تعميم هذا اليوم في الكثير من الدول العربية.

يمكنكم الأن مشاركتنا وكتابة أرائكم حول هذا الموضوع الذي نقدمه لكم من خلال موقع محتوى في صندوق التعليقات أسفل المقال.

التعليقات

  1. قال رسول الله صلي الله عليه وسلم انا وكافل اليتيم كهاتين في الجنة واشار بأصبعيه السبابة والوسطي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *