التخطي إلى المحتوى
قصة سفينة التايتنك الحقيقية
قصة غرق سفينة تيتانك

قصة سفينة التايتنك الحقيقية عبر موقع محتوى, حُفر اسم تيتانك في ذاكرة الجميع سوى لمن عاصر تلك الحادثة في عام 1912 او لمن شاهد الفيلم الشهير، وفينة تيتانك في احد سفن الركاب البريطانية التي غرقت في قاع المحيط الأطلسي في ابريل عام 1912.

وأرجعت السلطات ومجموعات الاستكشاف سبب الغرق الى اصطدام السفينة بجبل جليدي اثناء توجهها الى مدينة نيويورك ، والتي كان على متنها لحظة الغرق حوالي 2224 شخص من ركاب وأطقم ضيافة وعماله، وقد لقي أكثر من 1500 شخص مصرعهم في تلك الحادثة وهو الأمر الذي جعل المختصين يصنفوها من ضمن أعنف الكوارث البحرية في التاريخ.

ار ام اس تيتانك

ار ام اس تيتانك

اعتبرت تلك السفينه في زمنها من أكبر واضخم عابرات المحيط فقد امتدت لنحو 883 قدم وضم جسمها نحو 16 مقصورة، وتحركت السفينة وهي على أكمل استعداد لرحلتها الى نيويروك وفي طرقها توقفت في عدة اماكن كفرنسا وايرلندا ثم توجهت بعد ذلك بأقصى سرعتها نحو مدينة نيويورك تلك جهة الوصول المُقررة.

وقبل منتصف ليلة 14 ابريل من عام 1912 اضطربت تلك السفينة الضخمة وتم تحويل مسارها بعد امتلاء مقصوراتها بالماء، جاء هذا عقب اصطدامها بجبل ثليجي ضخم مما تسبب في كسر السفينة من المنتصف، وقبل وصوب الساعة لـ 02:20 A.M كانت السفينة تيتانك قد استقرت غريقة في قاع المحيط

السبب الحقيقي لغرق تيتانك

السبب الحقيقي لغرق تيتانك

وقد تسبب نقص قوارب النجاة في السفينة الى ارتفاع عدد الضحايا التي تنوعت أسباب وفاتهم ما بين الغرق في منتصف المحيط أو التجمد حتى الموت، وكانت أغلب الجثث لمواطنين أمريكيين وبريطانيين، وقد تم العثور على حطام سفينة تيتانك بعد مرور أكثر من 70 عاماً من غرقها بالتحديد في عام 1985، حيث انها بعد ان انقسمت الى نصفين غرقت حتى عمق 3784 م.

وقد تم انتشال الكثير من القطع التي اعتبرت قطع اثريه تم عرضها في متاحف دول العالم، لتصبح من السفن الأكثر شهرة في التاريخ، ويُسجل اسمها في الكثير من الأفلام والكتب والاغاني وأيضاً المعارض، استقبل العالم بأكمله خبر غرق تلك السفينة بالصدمة والفزع نظراً لكبر حجم الخسائر المترتبه على غرقها سواء في الأرواح أو الاخفاقات التشغيلية.

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن