موضوع تعبير عن القدس 2023

موضوع تعبير عن القدس 2023 عبر موقع محتوي, القدس عاصمة فلسطين أولى القبلتين وثالث الحرمين الشريفين فقد ذهب إليها الرسول صلى الله عليه وسلم وعرج إلى السماء العليا ورأي ربه في ليلة الإسراء والمعراج وقد تم إطلاق الكثير من الألقاب عليها فقد سميت أيضا ببيت المقدس وأورسالم أو أورشليم وزهرة المدائن ومدينة الوديان.

وتعتبر مدينة القدس ذات طابع ديني ولها قيمتها الرمزية الخاصة بها فقد ظل الشعب الفلسطيني يناضل من أجل التحرر من الاستعمار الإسرائيلي لسنوات دون أن يمل، لمدينة القدس أهمية وفوائد كثيرة ومتعددة في قلوب المسلمين وذلك لأنها تعتبر قبلتهم الأولي التي كانوا يصلون باتجاهها قبل أن يأمر الله عز وجل بتحويل القبلة إلى الكعبة المشرفة.

تحتوي القدس علي المسجد الأقصى الذي يعتبر الصلاة فيه لها أجر مضاعف أكثر من أي مسجد آخر باستثناء المسجد النبوي والمسجد الحرام ،وسوف نقدم لكم الان في هذا المقال من خلال موقع محتوى موضوع تعبير عن مدينة القدس 2023 مناسب لجميع المراحل التعليمية سواء كانت الابتدائية أو الإعدادية أو الثانوية العامة .

مقدمة عن القدس

هي مدينة عربية قديمة قام العرب الكنعانيون بتأسيسها منذ حوالي خمسة ألاف سنة وقد عرفت بالكثير من الأسماء مثل يبوس نسبة لشيخ القبيلة الزعيم يبوس بن كنعان الذي كان من أوائل الناس الذين يستوطنون هذا المكان إلى جانب اسم القدس الذي يعني الطهارة والبركة وهو الاسم الذي عرفت به المدينة منذ القدم .

وبعد الاحتلال الأجنبي لمدينة القدس قد تم تسميتها بالكثير من الأسماء الأخرى مثل مدينة داؤود وايليا كابيتولونيا ،كانت القدس ومازالت مدينة مقدسة فقد حافظ سكانها علي إقامة الكثير من أماكن الصلاة والعبادة فيها فقد كان سكانها يؤمنون بعقيدة التوحيد وعبادة الله وحده كما أمرنا جميع الأنبياء والرسل بقيادة الملك الكنعاني العربي ملكي صادق .

قيمة القدس الروحية

تنفرد القدس بأنها المدينة الوحيدة المقدسة التي جمعت جميع الأديان السماوية الثلاثة فقد قدسها اليهود وذلك بسبب وجود مقر إقامة إلههم الخاص يهوه والذي إمكانه أن يبعث المسيح الذي طال انتظاره من وجهة نظرهم كما يزعمون أيضا بوجود هيكل سليمان عليه السلام المزعوم.

ويقدسها المسيحيين أيضا وذلك لأن مدينة القدس هي مهد رسالة النبي عيسى ابن مريم عليه السلام وفيها كانت بداية نهاية عهده أيضا فقد جرت فيها الكثير من الأحداث المأسوية التي بدأت بتآمر اليهود مع السلطات الرومانية ضده والتي انتهت بالقبض على المسيح عيسى بن مريم عليه السلام والأمر بسجنه ثم محاكمته .

صور عن القدس

اعتقاد اليهود والحق المزعوم

تم إصدار قرار عن الجمعية العامة للأمم المتحدة في 29 سبتمبر 1947 والذي كان ينص على تقسيم فلسطين إلى دولتين إحداهما عربية والأخرى يهودية على الرغم من عدم امتلاك اليهود أي أدلة تاريخية تؤيد امتلاكهم فلسطين والقدس سواء قديما أو في عصرنا الحالي.

ومن الناحية القانونية فهو يعتبر مجرد توصية وليس شيء إلزاميا على جميع الأطراف وهو ما يؤكد علي أن المشروع الصهيوني غرضه الاستعمار العنصري والتي تسانده الولايات المتحدة الأمريكية والهدف منه هو مسح الهوية التاريخية والحضارية للعرب، وبأن مشروع الشرق أوسطية لن يأتي من ورائه سوى إلغاء عشرة آلاف سنة من التاريخ العربي الفلسطيني.

إلى جانب ذلك فإنه يسعي لأن يفرض علي العالم كله تاريخا مزورا يثبت أن الصهاينة هو الأصل في فلسطين على الرغم من أنهم هم المغتصبون ويظهر فيه العرب بشكل عام والفلسطينيين بشكل خاص بأنهم لا يمتلكون أي تاريخ أو حضارة ويصورهم بأنهم بعض الغرباء الذين عبروا في هذا التاريخ .

صور عن القدس

يمكنكم الان مشاركتنا وكتابة أراءكم حول هذا الموضوع الذي نقدمه لكم من خلال موقع محتوى في صندوق التعليقات أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *