التخطي إلى المحتوى
الدعاء للمريض من السنة
الدعاء للمريض من السنة

الدعاء للمريض من السنة عبر موقع محتوى، إن المرض هو ابتلاء من عند المولي عزوجل، ولكن هل تعلم عزيزي القاريء أن للمرض الكثير من الفوائد؟ لن تتخيل أنه عند تحملك الألم أنه ذلك يعود عليك بالنفع والفائدة الكبيرة.

ولكن يجب عليك في البداية أن تعرف ما الحكمة من هذا البلاء حتى يمكنك استشعار الفوائد المرتبطة به، ولذلك حرصنا على أن نختص هذا الموضوع بالنقاش اليوم في هذه المقالة.

الحكمة من المرض

فوائد المرض

إن رب العالمين لا يفعل شيئاً إلا بحكمة لا يعلمها إلا هو، حتي المرض الذي يصيب به عباده فهو لحكمة معينة، إما لرفع درجاتهم في الأخرة والحصول على منزلة عظيمة في الجنة، أو لتكفير الذنوب والخطايا المقترفة، أو أنه جلا وعلا يشتاق إلى سماع صوت عبده وهو يدعوه ويناجيه.

وقد يكون الحكمة من المرض أيضاً استخراج ما في الإنسان من رضا وعبودية وشكر له عزوجل على النعم التي أنعم بها عليه، أو يكون لاختبار صبره ومدى قدرته على التحمل واليقين بأن ربه هو وحده الشافي له من مرضه وألامه، والدليل على ذلك قول الله تعالي فى كتابه العزيز ” وَلَنَبْلُوَنَّكُمْ بِشَيْءٍ مِنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنْفُسِ وَالثَّمَرَاتِ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ”، وكل ذلك يستوجب على العبد المسلم الصبر والتحمل والتماس الشفاء من عند الله.

ويجب عليه أن يعلم جيداً أن أعظم الناس ابتلاء هم الأنبياء والرسل، فهل قارنت بلائك في مرضك بما مر على خاتم المرسلين صلوات الله عليه في حياته من أحداث كثيرة مؤلمة ومحزنة والتي كان أولها أنه يتيم الأب والأم وأيضا وفاة زوجته وعمه وأبنائه ومعاداة قبيلة قريش له وإيذائها له وما غير ذلك من الشدائد التي مرت عليه والتي قابلها بالصبر وعدم الجزع أو اليأس من رحمة مولاه وخالقه، لأنه يعلم أن رحمته وسعت كل شيئ وأنه لا يفعل شيئا إلا لحكمة.

أسباب الشفاء من الأمراض

يمكن للإنسان الاستعانة ببعض الأدعية والأذكار الدينية المأثورة والتي منها دعاء الشفاء العاجل، والتقرب من رب العالمين في حالة الإصابة بأي نوع من أنواع الأمراض المختلفة ومناجاته والتضرع إليه حتى يخفف الألم عنه، فهو وحده القادر علي كل شيء، هذا مع مراعاة الأخذ بأسباب الشفاء فى البداية ثم التوكل عليه جلا في علاه وطلب الشفاء منه.

وهناك بعض الأسباب التي من شأنها تجعل الإنسان يتحمل مرضه الذي أصابه وهو سعيد، ومن هذه الأسباب ما يلي:

تعلم الصبر، إن المولي عزوجل قد ابتلي العبد بمرض معين، فإذا حمده ورضا بذلك فقد فاز في الحياة والأخرة، وإذا لم يتحمله وأصابه السخط واليأس من رحمة الله فقد خسر خسران مبيناً ولم ينال الأجر والثواب ولم يرفع عنه المرض.

فالله مع الصابرين، فكلما كان الإنسان أكثر صبراً وكله رضا بما قدره الله وقسمه له كلما أعانه تعالي على تحمل مرضه، كما انه تعالي يبشر الصابرين بأن أجورهم تكون بغير حساب، حيث يزداد الأجر الخاص بهم فلا ينالون ثواب العمل الذي يقومون به فحسب والدليل على ذلك قوله في كتابه العزيز ” إِنَّمَا يُوَفَّى الصَّابِرُونَ أَجْرَهُمْ بِغَيْرِ حِسَابٍ”، فالصبر على المرض في الحياة الدنيا له جزاء عظيما في الآخرة.

تكفير للذنوب، فكل شيء يصيب الإنسان حتى الشوكة تكون سببا من أسباب تكفير ذنوبه ومعاصيه ومحو سيئاته وذنوبه من صحيفته، فالمرض يكفر الذنوب، وإن كان هناك بعض الذنوب التي لا يكفرها ومنها أكل الحرام والجور على حقوق الناس وأيضا الكبائر والتي تستوجب على الإنسان التوبة النصوحة عنها.

ادعية المريض من السنة

  • أذهب البأس ربّ النّاس، واشفِ وأنت الشّافي، لا شفاء إلّا شفاؤك، شفاءً لا يغادر سقماً.
  • أذهب البأس ربّ النّاس، بيدك الشّفاء، ولا كاشف له إلّا أنت يا ربّ العالمين، آمين. اللهمّ إنّي أسألك من عظيم لطفك، وكرمك، وسترك الجميل، أن تشفيه وتمدّه بالصّحة والعافية.
  • اللهمّ لا ملجأ ولا منجا منك إلّا إليك، إنّك على كلّ شيءٍ قدير.
  • اللهمّ ألبسه ثوب الصّحة والعافية، عاجلاً غير آجلٍ يا أرحم الرّاحمين.
  • اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ اشفه، اللهمّ آمين.
  • اللهمّ ربّ النّاس، مذهب البأس، اشفه أنت الشّافي، لا شافي إلّا أنت.
  • اللهمّ إنّا نسألك بكل اسمٍ لك أن تشفيه.
  • يارب بك أدفع عن المسلمين ما لا يطيقون و لا حول و لا قوة إلا بالله العلى العظيم .
  • يا رب ضاقت بالمسلمين الهموم و المرض فمن لنا سواك يفرجها .
  • اللهم إرحمه بقدرتك عليه . أنت ثقته و رجائه يا كاشف الهم يا مُفرج الكرب يا مُجيب دعوة المضطر .
  • اللهم إلبسه ثوب الصحة و العافية عاجلاً غير أجلاً يا أرحم الراحمين .

ادعية للمريض جميلة ومستجابة

  • لا إله إلّا الله الحليم الكريم، لا إله إلّا الله العليّ العظيم، لا إله إلّا الله ربّ السّماوات السّبع وربّ العرش العظيم، لا إله إلّا الله وحده لا شريك له، له الملك وله الحمد وهو على كلّ شيءٍ قدير، الحمد لله الّذي لا إله إلّا هو، وهو للحمد أهل وهو على كلّ شيءٍ قدير، وسبحان الله ولا إله إلّا الله والله أكبر، ولا حول ولا قوّة إلّا بالله.
  • اللهمّ اشفه شفاءً ليس بعده سقمٌ أبداً، اللهمّ خذ بيده، اللهمّ احرسه بعينك الّتي لا تنام، واكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزّك الّذي لا يضام، واكلأه في الليل وفي النّهار، وارحمه بقدرتك عليه، أنت ثقته ورجائه يا كاشف الهم، يا مفرّج الكرب، يا مجيب دعوة المضطرّين.

آيات الشفاء من القرآن

آيات الشفاء

تتواجد بعض الآيات القرآنية للشفاء من الأمراض، والمتمثلة فى الآتي:

  • ( الذي خلقني فهو يهدين و الذي يطعمني و يسقين و إذا مرضت فهو يشفين ).
  • ( و يشفى صدور قوم مؤمنين ) .
  • ( و شفاء لما فى الصدور و هدى و رحمه للمؤمنين ).
  • ( هو للذين آمنوا هدى و شفاء ).
  • ( فيه شفاء للناس ).
  • ( و ننزل من القرآن ما هو شفاء و رحمه للمؤمنين ).
  • ( ربى أنى مسنى الضر و أنت أرحم الراحمين ).

وبذلك نكون قد ذكرنا لكم دعاء المريض من السنة، شاركونا رسائلكم اسفل هذه المقالة عبر موقعنا موقع محتوى.

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن