التخطي إلى المحتوى
فضل سورة الفلق في الوقاية من السحر والحسد
سورة الفلق

فضل سورة الفلق في الوقاية من السحر والحسد عبر موقع محتوى, تقع سورة الفلق في الجزء الثلاثين من القرآن الكريم وترتيبها هو 113 فهي السورة قبل الأخيرة في المصحف الشريف، نزلت آيات هذه السورة في مكة المكرمة وعدد آياتها 5 آيات فقط فهي من السور القصيرة ومن اوائل السور التي يتعلمها الأطفال الصغار في المدارس، فضل قراءة هذه السورة عظيم، تابع معنا لمعرفة المزيد من أسرار هذه السورة العظيمة.

نصح سيدنا النبي صل الله عليه وسلم أصحابه بقراءة سورة الفلق والناس للوقاية من شرور الشياطين والجن، فهي تشفي من الحسد ومن السحر بفضل الله عز وجل، إذا كنت تشعر بأنك تعاني من السحر والحسد احرص على المداومة على سورة الإخلاص والمعوذتين فهي تحمي المسلم من الشرور، شفي سيدنا النبي صل الله عليه وآله وسلم من سحر اليهودي لبيد بن الأعصم بقراءة المعوذتين.

سورة الفلق

فضل تلاوة المعوذتين كل ليلة

وفي بيان لفضلها هذه السورة العظيمة أن سيدنا النبي الأعظم محمد صل الله عليه وآله وسلم دائما ما كان يتعوذ من شرور الجان وعين الإنسان حتى أوحى الله إليه بسورة الفلق والناس، وبعدها تمسك الله بهذه السور العظيمة وترك ما سواهما، وإليكم الحديث الصحيح وهو كالآتي؛

فعَنْ أَبِي سَعِيدٍ قَالَ: “كَانَ رَسُولُ اللَّهِ صَلَّى اللَّهُ عَلَيْهِ وَسَلَّمَ يَتَعَوَّذُ مِنْ الْجَانِّ وَعَيْنِ الْإِنْسَانِ حَتَّى نَزَلَتْ الْمُعَوِّذَتَانِ فَلَمَّا نَزَلَتَا أَخَذَ بِهِمَا وَتَرَكَ مَا سِوَاهُمَا”

قراءة المعوذتين للوقاية من الشرور

تحمى سورة الفلق قارئها من شرور الخفية التي لا يعلمها إلا الله عز وجل، على المسلم أن يستجير الله من الشرور الخفية والظاهرة نطلب الغوث من الله عز وجل حتى يحمينا الله بفضله من شرور الإنس والجن.

ما أحوجنا في هذا الزمان الذي كثرت فيه الفتن والشرور والمعاصي وعيون الحاقدين والحاسدين وغدر الاهل والأصدقاء إلى التمسك بآيات الله عز وجل، تمسك بآيات الله وداوم على الإكثار من قراءة أذكار الصباح والمساء والمعوذتين للوقاية من الفتن والشرور بفضل الذكر وآيات الذكر الحكيم، الله خير حافظ للإنسان.

يدفع الحقد والحسد بعض الأشخاص إلى الاستعانة بالسحر اعتقادا بان هذه الأشياء تحقق لهما يرغبون به ولكن بئس ما تمسكون به ولجأوا إليه ضعف الطالب والمطلوب، الإنسان كائن ضعيف يستجير ويستعين بالله في جميع أمور حياته ما أحوجنا إلى الله عز وجل سبحانه جلا وعلا، سبحانك يا الله يا رحيم ما أحوجنا إلى رحمتك وكرمك وعطفك يا الله، كلمات الله هي خلاصنا من الشرور ومن عيون الحاقدين والحاسدين.

سورة الفلق

تحضن بآيات المعوذتين حتى تشفي من السحر والحسد، تمسك سيدنا النبي صل الله عليه وآله وسلم بهذه الآيات العظيمة والمباركة للوقاية من الشرور ومن عيون الحاسدين من أعين الإنس وأعين الجن، المتحصن بسورة الإخلاص والمعوذتين يكفي من الشرور ويحمي المسلم.

أسرار سورة الفلق

حدثنا السورة العظيمة عن ظلمة الليل وعن الوقاية من شرور الليل إذا غسق، نهانا سيدنا النبي محمد صل الله عليه وآله وسلم عن المشي في الليل وفي ذلك بيان بشرور الليل يهبط الليل وتأتي الشرور تمسك بآيات الله حتى تحمي نفسك من شرور الليل وظلمته واليكم الحديث الشريف.

عَن ابْن عمر أنَّ رسول الله – صلى الله عليْه وسلم – قال: ((لوْ أن الناس يعْلمون ما أعْلم من الوحْدة؛ ما سرى راكبٌ بليْلٍ))؛ يعْني: وحْده.

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن