التخطي إلى المحتوى

أسباب النزيف أثناء الحمل وطرق علاجه النزيف من الأسباب التي تؤرق السيدة الحامل وتجعلها في حالة من القلق والخوف علي الحمل وسوف نعرض لكم التفاصيل الكاملة عن أسباب النزيف للحامل وكيفية علاجه ومدى خطورتها ، حيث أن النزيف الذي يحدث للحامل يكون شبيه للدورة الشهرية وهو عبارة عن اللون الأحمر الفاتح أو البني ويكون في الأسابيع الأولي للحمل وتعد تلك البقع القليلة من الدم في تلك الفترة أمر طبيعي ومنتشر ولا يسبب خطورة .

أسباب النزيف أثناء الحمل

يختلف النزيف في بعض الحالات فيوجد حمل طبيعي وحمل بالحقن المجهري وان كانت حامل في توأم فأن ذلك يؤدي إلى النزيف ولكن بكمية خفيفة جداً ، ومن الممكن أن تكون تلك العلامات إنذار بالإجهاض ولذلك فيجب علي الحامل عند رؤية الدم أن تستشير الطبيب المختص للاطمئنان حتى لا تتطور الحالة .

ويوجد أسباب كثيرة لتوقع النزيف الخفيف خلال الحمل فأنه يحدث في المرحلة الأولي منه غالباً ما تكون بقع الدم الخفيفة غير مضرة وأن يحدث ذلك في نفس موعد الدورة الشهرية تقريباً ، ومن الممكن أن يستمر النزيف يوم أو يومان وتلاحظ السيدة الحامل ذلك في بعض الأوقات التي تكون عند دخولها إلى الحمام وبمجرد التنشيف تجد بقعه الدم .

وأيضاً من الأسباب التي تؤدي إلى النزيف في بداية الحمل الهرمونات المسؤولة عن الدورة الشهرية والتي تتحكم بها فذلك يؤثر بالتأكيد على الحامل ، كما أن البويضة المخصبة فور التصاقها في بطانة الرحم من المحتمل أن تسبب نزيف خفيف بالرغم من أن ذلك يكون سبب غير محتمل للنزيف ولكنه مدرج من ضمن الأسباب .

أسباب النزيف الخفيف

يوجد بعض التغيرات في جسم السيدة الحامل من المتوقع أن تكون هي سبب في حدوث النزيف منها :

  • التهيج في عنق الرحم ، من المحتمل أن هرمونات الحمل تتغير ويبدأ التغير بسطح عنق الرحم وذلك يجعله أكثر تعرضاً لحالات النزيف وغالباً ما يحدث بعد ممارسة الجنس .
  • الأورام الليفية وتكون عبارة عن بعض الزوائد في بطانة الرحم .
  • يكون هناك ورم حميد في عنق الرحم وذلك غير مؤذي .
  • من الأسباب التي تؤدي إلى النزيف في فترة الحمل الأولي ولكن بشكل خفيف عدوى المهبل أو عنق الرحم .
  • يوجد بعض الأمراض الوراثية التي تؤدي إلى ذلك مثل ” فون ويلبراند ” .

خطر النزيف أثناء الحمل

النزيف في بداية الحمل يعتبر علامة للإجهاض أو أن يكون الحمل خارج الرحم ، وفي الحالتين تلاحظ الحامل آلام في الحوض وبعض التقلصات التي تكون مؤلمة وشديدة .

الإجهاض المبكر يأتي نتيجة أن الطفل لا ينمو بشكل صحي وفي تلك الحالة يكون النزيف أثقل من دم الدورة الشهرية ويأتي فجأة .

الحمل خارج الرحم ويأتي نتيجة أن البويضة الملقحة تكون خارج الرحم والنزيف يكون لونه غامق ويشكل خطورة على الحامل ويجب في تلك الحالة إنزال الحمل بسرعة لانة يسبب ضرر عليها و يستحيل بقاؤه .

الحمل العنقودي ويكون الأكثر غرابة وتصاب به حالة من ضمن 700 حالة وذلك يكون بسبب عدم نمو الجنين ولكن الخلايا التي تشكل المشيمة تظل تنمو وتتكاثر في ظل تلك الحالة .

ماذا تفعل الحامل

يجب على السيدة الحامل عند رؤيتها للنزيف لا يتوقف ويزداد الموضوع تطوراً عن الحد الطبيعي يجب أن تذهب إلى المستشفى حتى يتم إجراء الفحوصات اللازمة ، وأن يجد لها حل في بداية الأمر بدلاُ من أن يتأزم وتتحول الحالة إلى أكثر سوء ويسبب لها مشاكل صحية فيما بعد .

يقوم الطبيب المختص بالفحص الشامل للمهبل في الخارج والداخل بالموجات فوق الصوتية كما أن الطبيب يرغب في إجراء بعض الفحوصات العادية مثل تحليل البول والدم لمعرفة مستوى هرمون الحمل .

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *