التخطي إلى المحتوى
فضل تلاوة سورة الفيل والدروس المستفادة منها
فضل تلاوة سورة الفيل

فضل تلاوة سورة الفيل والدروس المستفادة منها عبر موقع محتوى, نزلت سورة الفيل على سيدنا محمد صل الله عليه وآله وسلم فى مكة المكرمة قبل البعثة النبوية الشريفة إلى المدينة المنورة، سورة الفيل سورة قصيرة عدد آياتها خمسة آيات، وهي السورة رقم الخامسة بعد المائة من القران الكريم.

اما عن ترتيب نزولها فقد نزلت بعد سورة الكافرون وبذلك فهي السورة التاسعة عشر وفقا لترتيب نزول السور القرآنية على سيدنا محمد صل الله عليه وآله وسلم، تابع معنا لنكشف لك المزيد من اسرار سورة الفيل وسبب تسميتها بهذا الاسم.

فضل تلاوة سورة الفيل

فضل تلاوة سورة الفيل

نهاية الظالمين

من أهم الدروس التي نتعلمها من تلاوة سورة الفيل أن الطواغيت والظالمين لهم نهاية مهما اشتد ظلمهم يملي لهم الله في ظلمهم ولكن في النهاية يأخذهم الله اخذ عزيز مقتدر، فهذا جزاء ما كانوا يفعلون في الدنيا، وذكر عن حضرة سيدنا النبي صل الله عليه وآله وسلم نهاية الظالمين والطواغيت واليكم ما روي عن حضرة سيدنا النبي محمد صل الله عليه وآله وسلم(1)، وهذا يعلمنا ان لا نظلم أحدا في الدنيا ونتقي الله في تعاملاتنا مع اخواتنا حتى لا يعاقبنا الله جراء ظلم الناس.

قدرة الله عز وجل

الله سبحانه وتعالى عظيم وقادر على أي شىء إذا أراد شيئا تحقق بمشيئته، أخبرنا الله عز وجل في سورة القمر وبالتحديد في الاية 50 ان امر الله عز وجل يتحقق كلمح البصر واليكم بعض الايات القرانية الدالة على قدرة الله عز وجل ويمكنكم الاطلاع عليها في نهاية المقال(2).

ويمكنك ان تلاحظ ان سورة الفيل لم يذكر بها لفظ الجلالة نهائيا، ذكر الله عز وجل لسيدنا محمد صل الله عليه وآله وسلم هذه القصة حتى يذكره بقدرة الله عز وجل على الطغاة والظالمين الجاحدون لآيات وقدرة الله عز وجل ولم يكن قوم قريش أشد قوة من هؤلاء الطغاة.

اصحاب الفيل

والآن سنتعرف معا على سبب تسمية هذه السورة العظيمة باسم سورة الفيل، شهد عام مولد سيدنا رسول الله صل الله عليه وآله وسلم حدثا تاريخيا لا يمكن للبشرية نسيانه مهما طال الزمن، وهذا الحدث هو أن الطاغية أبرهة الأشرم ارسل جيش كبيرا راكبين الافيال ولذلك اطلق عليهم اسم اصحاب الفيل من أجل هدم أشرف بقعة على الأرض وهي الكعبة المشرفة.

حمى الله بيته على الارض من الطاغية ابرهة الحبشي حيث أرسل الله لهم مخلوق ضعيف وهو الطيور، أطلق الله عز وجل على هذه الطيور اسم أبابيل، بعث الله هذه الطيور الى جيش ابرهة الاشرم وكل طائر حاملا ثلاثة حجرات حجر واحد في منقاره والحجرين الآخرين في رجليه، وبالرغم من ان هذه الاحجار كانت في صغيرة للغاية في حجم الحمصة إلا أنها ما صابت احدا الا قتلته، وفي هذا بيان على قدرة الله عز وجل في الانتقام من الظالمين جراء نكرانهم وتكذيبهم لآيات الله عز وجل.

سورة الفيل

الآيات والأحاديث الواردة بالمقال

(1) ﴿ وَمَن يُرِدْ فِيهِ بِإِلْحَادٍ بِظُلْمٍ نُذِقْهُ مِنْ عَذَابٍ أَلِيم ﴾ [الحج: 25]. وفي الصحيحين مِن حَدِيثِ أَبِي مُوسَى رضي اللهُ عنه: أَنَّ النَّبِيَّ صلى اللهُ عليه وسلم قَالَ: “إِنَّ اللَّهَ لَيُمْلِي لِلظَّالِمِ حَتَّى إِذَا أَخَذَهُ لَمْ يُفْلِتْهُ، قَالَ: ثُمَّ قَرَأَ: ﴿ وَكَذَلِكَ أَخْذُ رَبِّكَ إِذَا أَخَذَ الْقُرَى وَهِيَ ظَالِمَةٌ إِنَّ أَخْذَهُ أَلِيمٌ شَدِيد ﴾ [هود: 102]”.
قَالَ تَعَالَى: ﴿ إِنَّمَا أَمْرُهُ إِذَا أَرَادَ شَيْئًا أَنْ يَقُولَ لَهُ كُنْ فَيَكُون ﴾ [يس: 82]، وقَالَ تَعَالَى: ﴿ وَمَا أَمْرُنَا إِلاَّ وَاحِدَةٌ كَلَمْحٍ بِالْبَصَر ﴾ [القمر: 50]، وقَالَ تَعَالَى: ﴿ وَمَا كَانَ اللَّهُ لِيُعْجِزَهُ مِن شَيْءٍ فِي السَّمَاوَاتِ وَلاَ فِي الأَرْضِ إِنَّهُ كَانَ عَلِيمًا قَدِيرًا ﴾ [فاطر: 44]”.

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن