التخطي إلى المحتوى
أداب معاملة الزوجة لزوجها
أداب معاملة الزوجة لزوجها

لقد نشأنا في بيوت تربي فيها الأم بناتها علي الأداب التي يجب أن تتبعها البنت مع زوجها في المستقبل ولكن للأسف في هذا العصر أصبحنا نشاهد الكثير من المهازل في البيوت حيث الصوت العالي المرتفع من جانب بنات اليوم إتجاه أزواجهم الشباب ووجود حالة من عدم الإحترام تسود كافة المعاملات بين كل من الزوج والزوجة .

والجدير بالذكر أن نوضح الأداب العامة والتي يجب أن تتبع من قبل الزوجة إتجاه زوجها من أجل أن يعيشوا ويحيوا معا حياة زوجية سعيدة بعيدة عن شقاء أو مشاكل أو توترات التي قد تجلب لهم هما الأثنان التعاسة المستحقة .

الأداب العامة لمعاملة الزوجة لزوجها

سوف نقدم لكم من خلال السطور القادمة مجموعة من الأداب العامة في صورة نصائح يجب علي كل زوجة أن تتبعها في معاملتها مع زوجها

خفض الصوت والإحترام

يجب علي كل زوجة أن تتعامل مع زوجها من هذا المنطلق وعندما نقول خفض الصوت أمام الزوج فإن ذلك يعد من الأمور الحميدة والتي يفضلها الكثير من الرجال مع زوجاتهم كما أن الإحترام من جانب الزوجة لزوجها لا يعد ضعفا كما يعتقدة الكثير بل انه إحترام لهذا الرجل الذي تحمل اسمه نعم عزيزتي الزوجة يجب عليكي أن تحترمي زوجك وذلك يكون في كل الحالات أي ليس أمام الناس فقط بل في وجودهم وفي غيابهم وفي كل الأوقات .

الإحترام وخفض الصوت من قبل الزوجة إتجاه زوجها يعد أحد أهم المباديء العامة والتي يجب علي كل زوجة إتباعها تجاه زوجها وذلك لكي تستطيع أن تكسب قلب زوجها وإحترامة وحبة لها أيضا

طاعة الزوج

أن طاعة الزوجة لزوجها واجبة وحق من حقوق الزوج علي زوجتة مداد ذلك فيما لا يخالف شرع الله وسنه نبيه المصطفي صلي الله عليه وسلم والجدير بالذكر أن في طاعة الزوجة لكلام زوجها والإمتثال لأوامره نوع من الإستقامة في الحياة الزوجية مما ينتج عنه الهدوء والإنسجام في الحياة بين كل من الزوج والزوجة .

في طاعة الزوجة لأوامر زوجها ينتج عنه القوامة التي تكون هي من حق الرجل علي المرأة وهذه هي الفطرة التي قد فطرنا الله سبحانه وتعالي عليها ولكننا نجد الآن الكثير من الزوجات اللائي يغفلن ذلك الأمر بل والأكثر من ذلك نجدهم يتعاملون مع أزواجهم بالمثل ومعاملة الند للند وفي ذلك نوع من مخالفة الفطرة .

كما يجب علي كل زوجة أو فتاة مقبلة علي الزواج أن تعلم أن الله سبحانه وتعالي ونبيه المصطفي صلي الله عليه وسلم قد أمرا كل زوجة بالطاعة للزوج وهذا يتضح في حديث الرسول ( إذا أمرت مخلوق أن يسجد لمخلوق لأمرت الزوجة أن تسجد لزوجها ) صدق رسول الله صلي الله عليه وسلم .

حفظ عرضة ومالة

من أهم الخصال التي تتواجد في الزوجة الصالحة هي أن تصون زوجها في مالة وفي عرضة حيث يجب علي كل زوجة أن تدرك ذلك الأمر حيث أن مال الزوج وعرضة هما أمانة ويجب علي كل زوجة صيانة نفسها وعرضها لزوجها فقط فلا يظهر منها ولا يشم ريحها سوي زوجها تلك هي الزوجة الصالحة التي نسأل الله أن يكتب لكل شباب المسلمين .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *