التخطي إلى المحتوى
دعاء جميل للمريض بالشفاء
دعاء جميل للمريض

دعاء جميل للمريض بالشفاء عبر موقع محتوى، إن الدعاء عبادة عظيمة جدًا، ومن يتكبر عن أداء هذه العبادة فهو حتمًا سيكون الخاسر، وقد وعد رب العالمين المتكبرين عن عبادته بالعذاب الأليم، وهذا ما يستوجب علي الجميع عدم ترك هذه العبادة مطلقًا وعدم التخلي عنها لأي سبب، لأنها طريقنا إلي المولي جلا وعلا، وفي مقالتنا اليوم سوف نتحدث سويًا عن أجمل أدعية للمريض، فتابعونا.

أدعية لشفاء المريض من السنة

أدعية لشفاء المريض

إن الدعاء هو الصلة بين العبد وملك الملوك، ويكون بدون وسيط، وهو من أكثر الأشياء التي يمكن أن تغير الأقدار، فالمولي عزوجل يسمع من يدعوه ويتوسل إليه ويناجيه، ويستجيب له ولو بعد حين، فإما أن يستجيب له في الدنيا وإما أن يدخرها له ويجازيه خير الجزاء في الآخرة.

وقد أوصي النبي المصطفي أمته بهذه العبادة العظيمة، كما أوصي بزيارة المريض لما لها من فضائل ومنافع كثيرة، منها اكتساب المزيد من الحسنات والحصول على الأجر والثواب العظيم واستجابة الدعاء وزيادة الألفة والمحبة بين الناس بعضهم البعض، وما غير ذلك، وهناك بعض الأدعية الدينية الواردة عنه صلي الله عليه وسلم من أجل تعجيل الشفاء من الأمراض، والمتمثلة في الأتي:

  • ربّـنا اللهُ الذِي في السَّماء تقدَّس اسمكَ، أمرك في السماء والأرض كما رحمتك في السَّماء، اجعلْ رحمتَكَ في الأرضِ، اغفرْ لنا حوبَنا وخطايَانا أنتَ ربُّ الطَّيبينَ، أنزلْ رحمةً من رحمتكَ وشفاءً من شفائكَ على هذا الوجع.
  • “أذهبِ البأسَ ربّ النّاسِ، واشفِ أنتَ الشَّافي، لا شفاءَ إلا شفاؤكَ شفاءً لا يغادرَ سقماً”.
  • “بسْمِ اللهِ، تُربةُ أرضنا، بريقة بعضنا، يُشفى سقيمُنا ، بإذن ربِّنا”.
  • (نستعيذ بالله وقدرته القوية و أسمائه الحسنى المباركات و كلماته التامات كلها من شر ما نجد و نحاذر).
  • بسم الله الذي لا يضر مع اسمه شيء في الأرض ولا في السماء.
  • “لا بأْسَ، طَهورٌ إن شاء الله”.

أدعية جميلة جدًا للمريض

أدعية جميلة للمريض

يجب على كل إنسان أصابه المرض الإسراع في اللجوء إلى المولي عزوجل والتوسل إليه ومناجاته برفع المرض عنه، فقد وحده القادر علي كل شيء، فإذا عجز الأطباء عن العلاج، فرب الكون لن يعجزه شيئًُا في الأرض ولا في السموات، فهو الشافي المعافي الذي أمره بين الكاف والنون، لذلك يجب الإكثار من الدعاء له بأدعية الشفاء المستجابة، وهي:

اللهم يا سامع دعاء العبد إذا دعاك، ويا شافي المريض بقدرتك، اللهم اشفه شفاء لا يغادر سقمًا اللهم ألبسه لباس الصحة والعافية يارب العالمين، إنك على كل شيء قدير.

اللهم نسألك بصفاتك العليا التي لا يقدر أحد على وصفها وبأسمائك الحسنى التي لا يقدر أحد أن يحصيها وأسألك بذاتك الجليلة ووجهك الكريم أن تشفيه وتعافيه بحولك وقوتك. اللهم اشفي مرضانا ومرضى المسلمين شفاءً لا يغادر سقماً، اللهم يامن تعيد المريض لصحته وتستجيب دُعاء البائس اشفي كل مريض .

أفوض أمري إلى الله، والله بصير بالعباد، لا إله إلا أنت سبحانك إني كنت من الظالمين، ربنا اكشف عنا العذاب إنا مؤمنون، ربنا عليك توكلنا، وإليك أنبنا، وإليك المصير.

اللهم خذ بيده اللهم احرسه بعينيك التي لا تنام و اكفه بركنك الذي لا يرام، واحفظه بعزك الذي لا يُضام و اكلأه في الليل و في النهار، وارحمه بقدرتك عليه أنت ثقته و رجائه يا كاشف الهم، يا مُفرج الكرب يا مُجيب دعوة المُضطرين، اللهم البسه ثوب الصحة والعافية عاجلاً غير آجلاً يا أرحم الراحمين.

أدعية مستجابة لتعجيل الشفاء

أدعية مستجابة للمريض

إن الصبر على ابتلاء المرض يعود على الإنسان بالعديد من المنافع والفوائد، فهو من أسباب تكفير الذنوب والخطايا ورفع الدرجات، كما أنه يعمل على تهذيب النفس وتنقيتها، ويزيد من تقرب العبد بربه وتعلقه به جلا في علاه. كما أنه يعتبر اختبار لصبر العبد المسلم وقوة إيمانه بالواحد القهار، وفيه انتظار للفرج. فالله تعالي سوف يجازي العبد الصابر خير الجزاء في الدنيا والآخرة، ولذلك ينبغي على كل مريض التحلي بالصبر وعدم السخط من قضاء الله أبدًا مهما أشتد المرض وطالت مدته،  لأنه للأسف هناك البعض الذين يسخطون من رحمته تعالي، وهؤلاء سيخسرون الدنيا والآخرة.

  • اللهم أشفي من شكي ألما و خفف على من بكى وجعا و حزنا، ربي أرح ثم هون ثم أشف كل نفس لا يعلم بوجعها إلا أنت، اللهم أحفظ لنا النعم وأدفع عنا النقم وارزقنا حلو الحياة وخير العطاء وحسن الخاتمة.
  • اللهم أني اسألك أن تشفي “الاسم” شفاء ليس بعده سقما ابدا وان تمده بالصحة والعافية يارب العالمين.
  • يارب إن قدرتك تفوق قدرة الأطباء اللهم يا منزل الشفاء و يا رافع البلاء يا مجيب الدعاء اشفي “الاسم” شفاء لا يغادر سقما.
  • اللهم إشفي من عظم مرضه وعجز شفائه وكثر دائه وقل دوائه أنت عونه وشفائه يا من غمر العباد بفضله وعطائه.
  • اللهم اشفي المرضى و عافهم وخفف عنهم آلامهم يا أرحم الرحمين يامجيب الدعوات لا شفاء الا شفاؤك، ولا شفاء إلا من عندك.

أدعية للمريض بالشفاء قصيرة

إن التداوي بالقرآن الكريم والأحاديث والأدعية من أفضل العلاجات للشفاء من الأمراض، لذلك يجب الحرص على ترديد أدعية الشفاء باستمرار وعدم التوقف عنها أبدًا، ويجب على العبد المسلم أن يكون صالحاً حتى تكون دعوته مستجابة، وإليكم هذه الأدعية:

  • اللهم انزل شفاؤك لمن مسه الضر، واجبر من انهكه الوجع والأنين، يارب اشفي وعافي كل مريض يتألم.
  • اللهم يا من يعيد للمريض صحته وتستجيب دعاء البائس الضعيف إني اسألك الشفاء لكل روح قيدها المرض اللهم اشفي “ألاسم” شفاء لا يغادر سقما.
  • اللهم انت الشافي المعافي اشفي كل مريض. اللهم لا شافي الا انت ولا يبريء الأسقام إلا انت اللهم يا شافي اشفي مرضانا ومرضى المسلمين شفاء لا يغادر سقما.
  • يارب ناديتك بقلب يملأه الأمل بالإجابة فلا ترد قلبي اللهم اشفي مريضي واغرس في نبضه الراحة وفي جسده عافية لا تفارقه ابدأ.
  • يارب ياكريم برحمتك نستجير وبرحمتك نستغيث وبرحمتك راجين وآملين أن تشفي مرضانا ومرضى جميع المسلمين.
  • اللهم لك الحمد على العافية اللهم أشفي مرضانا ومرضى المسلمين.

وبذلك نكون قد قدمنا لكم دعاء جميل للمريض بالشفاء، يسعدنا تواصلكم معا من خلال موقعنا موقع محتوى، نسـألك يا الله أن تبعد الآلام عن كل جسد انهكه المرض وأن تشفي جميع مرضانا ومرضي المسلمين، اللهم أمين.

اترك تعليق

  Subscribe  
نبّهني عن