التخطي إلى المحتوى
دعاء الهم والضيق قصير
دعاء الهم والضيق قصير

دعاء الهم والضيق قصير عبر موقع محتوى، لا شك أن كافة الأشخاص قد يتعرضون في حياتهم لبعض الأزمات والمحن والشدائد، وقد تضيق الدنيا في عيون البعض، ولكن هذه الأزمات ما هي إلا ابتلاءات من المولي عزوجل تأتي ليختبر بها صبر عباده، فهي ليست محنة كما يعتقد البعض، بل علي العكس تماما فهي منحة عظيمة تأتي لتطهر العبد من ذنوبه ومعاصيه المقترفة.

وعندما يزيد الضيق وتشتد المحنة يأتي بعدها الفرج بإذنه تعالي، فقط عليكم بالصبر، فالصبر عبادة عظيمة وهو مفتاح الفرج والخير الكثير الذي يناله المسلم سواء في الدنيا أو الآخرة، وكما قال رب العالمين في كتابه العزيز “وبشر الصابرين“. صدق الله العظيم.

أدعية الهم وضيق النفس

أدعية الهم

حتى يمكن لأي إنسان أن يتخلى عن حزنه ويدفع عنه الضيق والهموم، فعليه بالالتزام بمجموعة من الأمور الهامة، والتي يأتي في مقدمتها الإسراع في اللجوء لملك الملوك سبحانه وتعالي، والتقرب إليه، وجعل طاعته والالتزام بأوامره فوق كل شيء، فالعبد المسلم هو الذي يلجأ لبارئه في السراء والضراء، في أوقات الشدة والفرح، ولا يلجأ للعباد، لأنه على علم ودراية كاملة بأن رب الكون هو وحده القادر على كل شيء، سبحانه لا يعجزه شيء في الأرض ولا السموات، وإليكم الأدعية التالية:

اللهم يا شاهد كل غائب ويا قريبا غير بعيد و يا غالبا ليس مغلوب ، اجعل لي من امري فرجا ومخرجا و ثبت رجاءك في قلبي واقطعني عمن سواك حتى لا أرجو غيرك .. اللهم يا من كفاني كل شيء اكفني ما أهمني من أمور الدنيا و الآخرة و صدّق قولي وفعلي بالتحقيق.. اللهم فرج عني كل ضيق و لا تحملني ما لا اطيق ، برحمتك استغيث.

لا اله إلا الله ربّ العَرْشِ العظِيم، لا اله إلاَّ الله ربِّ السَّماوات وربِّ الأَرض و ربِّ العَرشِ الكَريم، اللَّهمّ أرجو رحمتك فلا تكِلني إلى نفسي طرْفة عين، وأصلِح لي شأني كلّه، لا إله إلاَّ أنت، اللَّهمَّ إنِّي أسألُكَ يـا مَن لا تَراهُ العُيـون، وَلا تُخَالِطهُ الظُنون، وَلا يَصِفُهُ الواصِفون، وَلا تُغَيِّرُهُ الحَوادِثُ وَلا الدُّهور، يعلَمُ مَثاقِلَ الجِبالِ، وَمَكايِيِلَ البِحَارِ، وَعَدَدَ قَطرِ الأَمطَارِ، وَعَدَدَ وَرَقِ الأَشَجَارِ، وعَدَدَ ما يُظلِمُ عَليهِ اللَّيلُ، ويُشرِقُ عَليهِ النَّهارُ، ولا تُوارَى مِنهُ سَماءٌ سَماءَ، وَلا أرضٌ أرضاً، ولا جَبَلٌ إِلا يَعلَمُ مَا فِي قَعرِهِ وَسَهلِهِ.

أدعية تفريج الهم والضيق

أدعية تفريج الهم

إن المولي عزوجل هو السميع البصير الذي يعلم حاجة كل إنسان منا، وهو القادر على خلاصنا مما نحن فيه من  حزن وضيق وهم، لذلك علينا أن نحسن الظن به تعالي، وعلينا بعدم اليأس أو القنوط من رحمته جلا في علاه، وأن نصبر دائما مهما اشتدت الابتلاءات، فكما سبق وذكرنا الصبر عبادة عظيمة جدًا، والله تعالي وعده عباده الصابرين بأن يجازيهم خير الجزاء، ويوم القيامة يوفون أجورهم بغير حساب، وعلينا أيضا بأن يكون لدينا من الأمل والتفاؤل ما يجعلنا قادرين على الصمود أمام الصعاب والتحديات التي نواجهها في حياتنا.

اللهم نجّني ممّا أنا فيه من كرب بفرج عاجل وغير آجل وبرحمتك يا أرحم الراحمين. هبني اللهمّ الصبر والقدرة لأرضى بما ليس منه بد، وهبني الشّجاعة والقوّة لأغيّر ما تقوى على تغييره يدي، وهبني اللهمّ السّداد والحكمة لأميّز بين هذا وذاك.

اللهم مالك الملك، تؤتي الملك من تشاء، بيدك الخير إنّك على كلّ شيء قدير، رحمن الدّنيا والآخرة ورحيمهما، تعطيهما من تشاء، وتمنع منهما من تشاء، ارحمني رحمةً تغنيني بها عن رحمة من سواك “.

يافارج الهمّ وياكاشف الغم فرّج همي .. ويسرّ أمري و أرحم ضعفي و قلة حيلتي وأرزقني من حيث لا أحتسب يارب العالمين.

أدعية الهم والضيق جميلة جدًا

أدعية الهم والضيق

يجب على العبد المسلم أن يدعو ربه باستمرار، فهو جلا في علاه الذي يكشف السوء، وهو مجيب الدعوات، ويجب أن تكون هذه الدعوات صادقة نابعة من قلب مؤمن خاشع ذليل، كما يجب أن تكون مقترنة بالأعمال الصالحة باختلاف أنواعها مثل بر الوالدين وصلة الأرحام والصدقات والنوافل وغيرها، ويجب أيضًا بانتقاء أوقات الإجابة مثل الثلث الأخير من الليل أو ما يطلق عليه “وقت السحر”، وفي السجود، وفي رمضان، وعند الإفطار وبعد الصلوات المفروضة وغيرها من الأوقات الأخري.

الهي كيف أدعوك وأنا أنا، وكيف أقطع رجائي منك وأنت أنت إلهي إن لم أسألك فتعطني فمن ذا الّذي أسأله فيعطني؛ وإن لم أدعك فتستجيب لي فمن ذا الذي أدعوه فيستجيب لي؛ وإن لم أتضرّع إليك فترحمني فمن ذا الّذي أتضرّع إليه فيرحمني.

ربِّ رحمتك أرجو وأطلب، فلا تتركني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي كلَّ شأني لا إله إلا أنت يا جابر المكسور، اللهم أبدل كدري وحزني بضيقي بالرّضا والراحة والسّلام. اللهم إني أسألك سلامًا ما بعده كدر، ورضًا ما بعده سخط، وفرحًا ما بعده حزن، اللهم املأ قلبي بكلّ ما فيه الخير لي، اللهم اجعل طريقي مسهلًا وأيامي القادمة أفضل من سابقاتها.

أدعية الهم والضيق قصيرة

  • اللهم اجعل لنا من كل هم مخرجا ولكل ضيق فرج اللهم يسر لنا أمورنا ودبرها لنا فنحن لا نحسن التدبير.
  • اللَّهُمَّ إِنِّي أسألُكَ أن تَجعَلَ خَيْرَ عَمَلي آخِرَهُ، وَخَيرَ أيامي يَوماً ألقاكَ فيه، إنَّك عَلى كُلِّ شَيءٍ قَدير.
  •  اللهم إنّي أعوذ بك من الهمّ والحزن، وأعوذ بك من العجز والكسل، وأعوذ بك من الجبن والبخل، وأعوذ بك من غلبة الدّين وقهر الرّجال “.
  • اللهم رحمتك أرجو، فلا تكلني إلى نفسي طرفة عين، وأصلح لي شأني كلّه، لا إله إلا أنت “.
  •  لا إله إلا الله العظيم الحليم، لا إله إلا الله رب السّموات والأرض، وربّ العرش العظيم “.
  • لا إله إلّا أنت سبحانك إنّي كنت من الظّالمين.

وبذلك نكون قد قدمنا لكم دعاء الهم والضيق قصير، شاركونا تعليقاتكم ورسائلكم اسفل هذه المقالة، نسال الله تعالي أن يفرج عن كل مكروب ويرزق الجميع السعادة في الدنيا والآخرة، اللهم أمين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *