التخطي إلى المحتوى

موضوع تعبير عن الاسرة السعيدة بالعناصر عبر موقع محتوى, الأسرة هي أساس المجتمع فإذا نشأت نشأة سليمة سوف نجد مجتمع راقي ومتحضر بأفكاره وقيمه فالمجتمع ينهض بنهوض الأسرة وقليل ما نجد أسرة سعيدة تمثل عامل أساسي أو سبب في فشل المجتمع .

والأفراد عندما يتوافقون في نفس الأفكار ويراعي كل منهما الأخر ويتمسكون بالقيم والأخلاق الحميدة نجدهم يتقدمون أكثر ويصبح لديهم طموحات أعلي وأحلام وأهداف أكثر ويبذلون قصارى جهدهم حتى يصلون إليها في مساعدة كل منهما الأخر يصبح الأمر المعقد أكثر بساطة .

سعادة الأسرة غير مرتبطة بالمال أو بمستواها المادة فالأسرة تكون سعيدة عندما يتفق أفراد العائلة ويكون لكل منهم دور معين يقوم به على أكمل وجه ولكل منهم طموحاته التي تتوافق مع تقاليد الأسرة ولا تتعارض مع مصلحة الأخرين ، نقدم لكم تعبير عن الاسرة السعيدة بالعناصر جديد مناسب لجميع المراحل التعليمية سواء كانت الإبتدائية أو الإعدادية .

مقدمة عن الأسرة السعيدة

يتوقف نجاح المجتمع أو فشله علي مستوي تقدم الأسرة فلا يستطيع فرد واحد أن يقوم بنهضة المجتمع رئيس الجمهورية لا يستطيع أن يقوم بنهضة دولته دون مساعدة شعبه فإنه مجرد إنسان له حقوق وعليه واجبات يقوم بها ومثال آخر على ذلك فإن رب الأسرة يقوم بدوره على أكمل وجه عندما يهتم بأبنائه ويرشدهم إلى الطريق الصحيح وعلى أفراد أسرته أن يطبقوا ما تعلموه حتى تكتمل المهمة .

وبذلك يرى الأب أن كل ما قدمه لأبنائه يؤتي بثماره وفي هذا الوقت يرى الأب أنه نجح في القيام بواجباته نحو أسرته ومجتمعه ،لذلك يجب على كل أب أو رب أسرة أن يضع بعض التعليمات والأسس التي يجب أن تنفذها الأسرة بما لا يخالف الدين حتى لا نجد مجتمعات فقيرة ،فالسعادة تكمن في التوافق والتفاهم .

صور الاسرة السعيدة

مواصفات الأسرة السعيدة

لا يقتصر سعادة الأسرة على مدى غناها وفقرها فالأسرة عبارة عن مجتمع صغير لكل منها عادات وتقاليد يسعى أبناء المجتمع لتحقيقها على أكمل وجه وتتكون الأسرة من الأب وهو رب الأسرة والأم والأبناء وفي بعض الأحيان ينضم الأجداد ودور الأب والأم هنا يتمثل في تربية الأبناء تربية سليمة بالإضافة إلي ذلك ترتبط الأسرة بالعديد من الروابط ولكل فرد دوره الخاص به الذي يقوم به من أجل تحقيق التكافؤ وكذلك تسعي كل أسرة لتحقيق النجاح لأبنائها وذلك يساعد على إنشاء جيل قوي .

دور الأسرة في النهوض بالمجتمع

للأسرة الكثير من الأدوار فلا يقتصر دورها على تربية الأبناء فقط ولكن يجب السعي لإنشاء جيل قوي قادر على مواجهة صعوبات الحياة وكذلك يجب علي كل أسرة أن تلبي حاجة كل فرد وبالأخص الإجتماعية والنفسية حيث إن تمسك الأسرة بالعادات والتقاليد هو السبب الرئيسي لتحقيقها واستمرارها فالأسرة هي حجر الأساس الذي يقوم عليه المجتمع .

بالإضافة إلي دورها في نشر العادات السليمة بين أفراد المجتمع لينشأ أفراد أسوياء قادرين على تقبل الغير بصلاح الأسرة يصلح المجتمع بأكمله وفسادها ينعكس بالسلب على المجتمع ككل .

كيف تنشئ أسرة سعيدة

لكي تنجح في إنشاء أسرة سعيدة ليس أمر صعب علي الإطلاق ولكنه يحتاج إلي بعض الخطوات والتعليمات التي يجب أن تتبعها فلكل مؤسسة دور في التنشئة مثل المدرسة التي تقوم بتعليم الأبناء وتوعيتهم وكذلك المسجد أو الكنيسة والمنشأت الدينية التي تعلم الأفراد المبادئ الدينية منذ صغرهم .

ولكن يبقى الدور الأساسي في عملية التنشئة للأب والأم حيث يجب أن يخصص وقت كافي من يومهم للحديث مع أبناءهم والقيام بتثبيت مبدأ الثقة بالنفس وتجاوز الصعاب .

يمكنكم الأن مشاركتنا وكتابة أرائكم حول هذا الموضوع الذي نقدمه لكم من خلال موقع محتوى في صندوق التعليقات أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *