التخطي إلى المحتوى

موضوع تعبير عن الفرق بين الريف والمدينة بالعناصر عبر موقع محتوي, تحتوي كل بلد على بيئات متعددة تختلف في تكوينها ومناخها حسب طبيعتها فهناك الريف والمدينة والأماكن الصحراوية وإذا قارنا بين الريف والمدينة سوف نجد أن الريف هو أصل تكون المدن بمرور الوقت مع إنتشار الحضر والمساكن المتطورة وزيادة الازدحام والبعد عن حرفة الزراعة والاهتمام بالصناعة والشركات وإنشاء المصانع والإهتمام بالتجارة كل هذه العوامل أدت إلى تقلص مساحة الريف وظهور المدن .

وعلي النقيض فإننا نري أن الريف مازال متمسك بأصوله وتراثه ومهتم وزيادة مساحة الرقعة الخضراء وإطلالتها الساحرة والهدوء والأمان والراحة النفسية الموجودة فيه .

الريف يضم الأقارب والجيران والأصدقاء الذي يكنون الحب والإحترام لبعضهم البعض وهو ما يجعلهم يشعرون بالأمان علي عكس المدينة ،وسوف نقدم لكم تعبير عن الفرق بين الريف والمدينة جديد مناسب لجميع المراحل التعليمية سواء كانت الإبتدائية أو الإعدادية .

مقدمة عن الريف والمدينة

هناك فرق كبير بين الريف والمدينة من حيث التكوين والمناخ والعادات والتقاليد ويظهر هذا الفرق بوضوح في المظهر العام لكل منهما حيث أن الريف يحتوي علي عدد قليل من المنازل البسيطة الغير متعددة الطوابق والتي يسكنها أشخاص عاديون ويعتمد سكانها على الزراعة لذلك يكثر فيه المناطق الخضراء ويتميز الريف بعدم الازدحام وقلة التلوث والترابط الاجتماعي بين سكانها الذين يعيشون في منطقة واحدة .

وبالنسبة للمدينة فهي كانت عبارة عن مناطق بسيطة توسع سكانها في البنيان ومع التطور أصبحت مكتظة بالسكان وزاد عدد المنازل ذات الطوابق المرتفعة بشكل كبير وكذلك تطورت هذه المنطقة وزادت فيها الخدمات الإجتماعية والصحية وبنيت فيها المدارس والجامعات.

وأهم ما يميز الدين هو انتشار المصانع والشركات فيها وعلى الرغم من ذلك فإن لها الكثير من العيوب والسلبيات التي تجعل الحياة في الريف أفضل منها وذلك لانتشار الكثير من الأمراض الجسدية والنفسية نتيجة لتفاقم التلوث في أجواء المدينة .

صور عن الريف

ما الذي يميز المدينة عن الريف

هناك الكثير من الفروق الواضحة التي تجعل المدينة تختلف عن الريف وأهمها هو نسبة عدد السكان حيث أن عدد سكان المدينة يفوق عدد سكان الريف بالأضعف كما أن المدينة في تطور مستمر ولديهم الكثير من خطط التنمية لزيادة مساحات المباني التي يتم إنشاؤها بطرق معمارية وهندسية منظمة على عكس الريف الذي يحتوي على منازل بسيطة بنيت على أيدي أناس بسطاء .

بالإضافة إلي ذلك فإن المدينة أيضا تعتبر مركز كبير لتجمع الثقافات علي عكس الريف حيث أن سكان الريف مستواها الثقافي والفكري أقل بكثير من مستوي سكان المدن .

مميزات الحياة في المدينة

تتميز المدينة بوجود لكثير من القوانين الصارمة التي تنظم الحياة بين الأشخاص الذين يعيشون فيها ومن يتعمد مخالفة هذه القوانين يتعرض إلى عقاب صارم ،وعلى النقيض فإن القانون في الريف قد يكون معدوم تقريبا فإن للقري قوانينها الخاصة وعاداتها وتقاليدها ويتم حل النزاع بين الناس دون تدخل السلطات .

إلي جانب ذلك فإن سكان المدينة يعتمدون في رزقهم على المصانع والشركات على عكس سكان المدينة الذين يعتمدون على الزراعة وبيع المحاصيل ،بالإضافة إلي توفر الكثير من وسائل الترفيه والخدمات العامة في المدينة .

يمكنكم الأن مشاركتنا وكتابة أرائكم حول هذا الموضوع الذي نقدمه لكم من خلال موقع محتوى في صندوق التعليقات أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *