ما هي الاميبا

ما هي الاميبا، حيث تعد واحدة من الأمراض التي تلحق بأمعاء الإنسان وتتسبب في ظهور العديد من الأعراض منها الإسهال، وفي الحقيقة فإن أحد الطفيليات يتسبب في وجودها، وهذا الطفيل يطلق عليه انتامويبا هستولويتكا، ويعتبر هذا المرض من الأسقام التي لا تظهر على معظم الأشخاص المصابين به، إنما يشعر به عدد قليل منهم، ويعد الأطفال أكثر عرضة لهه، علاوة على الأشخاص الأكبر سنا ومن يعانون من ضعف المناعة.

ما هي اعراض الاميبا

الكثير من الأشخاص لا تظهر عليهم أعراض الأميبا حينما تسلل إلى الجسم جديد، ومن أشهر أعراضها ما يلي:

الآلام الحادة

  • يشعر الشخص بوجع في البطن يكون في البداية خفيف ثم يزداد مع الوقت، وفي كثير من الأحيان يظهر الألم في المنطقة العليا من البطن ناحية اليمين، وقد يشعر الشخص بتقلصات في أسفلها.

الحمى الشديدة

  • يشعر الشخص بالحمى والسخونة الشديدة في الجسم، وقد يصحبها غثيان سرعان ما يتحول إلى قيء.

الإسهال الشديد

  • يخرج البراز بصورة لينة جدًا ومن جهة أخرى يأتي مصحوبا بمخاط أبيض، علاوة على قطرات من الدم.

تضخم الكبد

  • تتسبب الاميبا في كثير من المشكلات للكبد منها ظهور خراج كبير فيه، أو حدوث تضخم ملحوظ.

فقدان الوزن

  • يبدو الشخص المصاب بالأميبا شاحب البنية، علاوة على ذلك يفقد الكثير من وزنه، وفي الحقيقة قد تمتد الأميبا إلى الرئتين إن لم يتم علاجها مبكراً.

الاميبا

أسباب مرض الأميبا

مرض الاميبا يتفشى بكثرة في البلاد التي لا تملك نظام صحي متطور على سبيل المثال بعض المناطق في أفريقيا علاوة على المناطق الاستوائية، ومن أشهر الأسباب التي تساعد على إصابة الكثير من الأشخاص بها ما يلي:

السفر

  • يساند السفر لوقت قصير إلى المناطق التي تقوم على نظام صحي ضعيف من كافة الجوانب إلى الإصابة بالأميبا.

الانتقال

  • الانتقال من بلاد تتمتع بمستوى نظافة جيد إلى بلدان لا تهتم بعنصر النظافة، يساهم في تأثر الصحة العامة وإصابة الأشخاص بالأمراض.

السجون

  • تعتبر السجون من أكثر الأماكن التي تساعد على انتشار الأمراض، حيث يصاب الكثير من المتواجدين فيها داء الأميبا.

انخفاض المناعة

  • الأشخاص الذين يعانون من انخفاض المناعة يصابون بالأميبا أكثر من غيرهم، علاوة على الكثير من الأمراض الأخرى.

الصرف الصحي

  • الصرف الصحي السيء يساعد على انتقال الجراثيم وإصابة معظم الأشخاص الذين يعيشون في تلك المنطقة بالأمراض.

المهاجرون

  • المهاجرون من بلدان تمتلك نظام صحي غير جيد يتسببون في إصابة المحيطين بهم بالمرض.

أفعال غير شرعية

  • الأشخاص الذين يمارسون أفعال غير شريعة يصابون بأمراض عديدة منها الاميبا.

الاميبا

كيفية تشخيص الإصابة بالأميبا

يقوم الطبيب بتشخيص مرض الاميبا بمجرد أن يتجه إليه المريض ويذكر له الأعراض الخاصة بها، ويتم ذلك وفقا للتالي:

السيرة المرضية

  • يستفسر الطبيب عن سيرة الشخص المرضية ويعرف منه مكان تواجده خلال الفترة الأخيرة، وإن كان قد انتقل إلى أي مكان آخر مشهور بهذا المرض أم لا.

فحص البراز

  • يطلب الطبيب من المريض عمل فحص براز، وفي كثير من الأحيان يوجهه إلى عمل فحص كبد، حتى يتأكد من سلامته الصحية وأنه لم يصاب بأي ضرر.

فحص الدم

  • يوجه الطبيب المريض إلى المختبر من أجل عمل فحص عينة من الدم، وقد يطلب منه تكراره في الأيام التي تليه.

الموجات الصوتية

  • يجري المختص أشعة الموجات حينما تسلل الطفيليات إلى بقية أجزاء البطن، متسببة في تلف الكبد وإصابته.

خزعة الكبد

  • حينما يجد الطبيب الكبد متضرر يقوم بطلب أخذ خزعة منه، حتى يعرف إن كان يتواجد به خراجات أم لا.

تنظير للقولون

  • يطلب الطبيب عمل تنظير للقولون حتى يتأكد من تسلل الطفيليات له أو انتشارها في الأمعاء الغليظة.

علاج مرض الأميبا

يصف الأطباء بعض الأدوية التي تساعد على التخلص من الأميبا أو تخفيف حدتها؛ أبرزها ما يلي:

اوبينيدازول

  • يعد هذا الدواء من أهم الأدوية التي تتصدى للفطريات التي تلحق بالأمعاء، وهو مناسب للأطفال.

نيترو إيميدازول

  • يساهم في القضاء على الميكروبات التي تتفشى في الجسم، وتقف كمضاد لتكون الحمض النووي.

بارومومايسين

  • يساعد على مداواة مرض الأميبات المزمن ويساعد على دحر الطفيليات التي تلتصق بالأمعاء.

ديلوكسانيد

  • يستعمل للإسهال الذي ينتج عن مرض الأميبا والذي يأتي للمريض بصورة مفاجئة.

ميترونيدازول

  • من أشهر المضادات الحيوية التي تتصدى للبكتيريا علاوة على ذلك يساعد على إقصاء الطفيليات التي تنتج عن الأميبا.

تينيدازول

  • يساعد في علاج الالتهابات التي تنشأ من من وجود عدوى الأميبا، ومن جهة أخرى يتصدى للبكتيريا.

كلوروكين الفوسفات

  • يستخدمه المرضى في علاج الاميبا علاوة على ذلك يساهم في مداواة مرض الملاريا، وقد ينصح به الأطباء كوقاية إن ذكر الشخص أنه كان في إحدى البلاد التي تعاني من المرض.

العلاج الجراحي لمرض الأميبا

يلجأ الطبيب لتطبيق العلاج الجراحي حينما يتأزم الأمر، وتصبح الأدوية غير فعالة في مداواة المرض، وقد ينصح به المختصين عند اكتشاف انتقال الطفيل المسبب للأميبا إلى الكبد متسببا في الكثير من المعضلات، منها تلف الكبد بالإضافة إلى ظهور ثقوب في القولون، وكذلك عند بروز مشكلات في منطقة الحجاب الحاجز.

طرق طبيعية للتخلص من الأميبا

تساهم الأعشاب والطرق الطبيعية المجربة في علاج مرض الأميبا، وأبرزها ما يلي:

الكركم

  • يساهم الكركمين المتواجد بين مكونات الكركم في مقاومة الطفيليات، ومن الجيد دمج الكركم مع العسل وأكله يوميًا.

الثوم

  • يتضمن الثوم عنصر الليسين الذي يدحر الطفيليات التي تساهم في جلب الأميبا، علاوة على ذلك يعمل على تطهير الأمعاء، ومن الأفضل أكل فصين ثوم على الريق كل يوم لمدة شهر.

جوز الهند

  • يعمل جوز الهند على تقوية المناعة، ومن جهة أخرى يساهم في الفتك بالطفيليات ومختلف الجراثيم التي تلحق بالجسم، كما أنها تساعد في محو الاميبا.
  • يتضمن جوز الهند عنصر البوتاسيوم الذي يضبط كمية الأملاح داخل الجسم، ويساعد ذلك في خفض الإسهال والقيء، ومن الجيد شرب كوب يوميا من مياه جوز الهند.

الجوافة

  • تساعد الجوافة على محاربة الأميبا وكافة البويضات الملتصقة في الأمعاء، ويفضل تجفيف الأوراق وطحنها وتذويبها في المياه وشربها صباحاً ومساءً.

اقرأ أيضاً:  نشرة دواء نيتازود Nitazode مطهر معوي لعلاج الاسهال

عناصر طبيعية أخرى للتخلص من الأميبا

تساهم بعض العناصر الأخرى في القضاء على الأميبا، لذا يفضل تجربتها قبل تطبيق الأدوية والمركبات العلاجية؛ وهي كالتالي:

القثاء تتضمن القثاء عناصر حمضية تعمل على دحر الطفيليات، وبالأخص قبل نضج الثمار، لذا يمكن وضع ثمرة واحدة في الفرن مع ملعقة سكر وتحميصها جيدًا وأكلها مرتين أو ثلاثة خلال اليوم.
المردقوش يساهم المردقوش في إتلاف الأميبا تمامًا، ومن الجيد دمج ثلاث نقاط منه مع الليمون داخل كأس من الماء واحّتسائه كل يوم.
القرع يتضمن القرع قدر مناسب من الألياف التي تساعد في إقصاء الطفيليات، ومن الجيد تطبيق القرع في الأطعمة اليومية أو عمله على صورة شربة، علاوة على أكل ملعقة كبيرة من بذوره.

اقرأ أيضاً:  نشرة داوء فيرميزول Vermizole مضاد للديدان واسع المجال

الوقاية من الأميبا

الوقاية أفضل من أن يصاب الشخص بالمرض ويبدأ في رحلة العلاج التي قد تطول لفترات طويلة، ومن أفضل طرق الوقاية ما يلي:

تصليح الصرف الصحي

  • يفضل العيش في مناطق تتضمن صرف صحي جيد، أو العمل على تصليح المناطق التي تنطوي على صرف سيء.

الاهتمام بالنظافة

  • يجب جعل النظافة الشخصية من أهم محاور الحياة، والحرص على تنظيف اليدين جيدا عقب دخول الحمام وعند التوجه لأكل الأطعمة.

تنظيف الخضروات

  • يجب تنظيف الخضروات وأي مأكولات تحتاج إلى تطهير قبل الشروع في أكلها.

غلي الماء

  • يفضل استخدام فلتر ينقى المياه قبل شربها أو غليها من أجل التأكد من سلامتها، كما يمكن شراء العبوات التي تباع مغلفة، والابتعاد عن الماء الخارج من الصنبور.

اللبن المبستر

  • يفضل شرب اللبن المبستر والابتعاد عن أي أطعمة مصنعة بواسطة الباعة الجائلين، أو اللبن الذي يتم حلبه وبيعه مباشرة.

اقرأ أيضاً:  فيوراميب فورت اقراص لعلاج الاميبا المعوية Furamebe

تعد الأميبا من أشهر الطفيليات التي تصيب الأمعاء، وتتسبب في ظهور الكثير من الأعراض مثل الإسهال والحمى الشديدة بالإضافة إلى فقدان الوزن، ويعتبر الأفراد المهاجرين إلى البلاد التي لديها نظام صحي متهالك من أكثر الأشخاص الذين يصابون بهذا المرض، علاوة على أصحاب المناعة الضعيفة والمقيمون في السجون، ويمكن اللجوء للعناصر الطبيعية التي تساعد على التصدي لها مثل الكركم والثوم والجوافة، زيادة على ذلك يمكن استعمال أدوية ديلوكسانيد.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن ما هي الاميبا، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

  • hala wagdy
  • منذ 4 أشهر
  • فوازير و أسئلة

اسئلة شائعة

  • هل الاميبا مرض خطير؟

    المصاب بالأميبا أكثر عرضة للإصابة بالالتهابات والخراجات أو التعب الشديد أو الوفاة

  • ما هي الاميبا؟

    هو عدوى طفيلية في الأمعاء تسببها ديدان “E. هستوليتيكا”،

  • هل الأميبا تسبب الوفاة؟

    يتطور المرض بسرعة خلال 3-7 أيام، ويسبب الوفاة

  • هل الثوم يقضي على الأميبا؟

    نعم يمكن استخدامه كإحدى الطرق لعلاجها

تعليقات (0)

    لم يتم إضافة تعليقات لهذا المقال.