التخطي إلى المحتوى

العناية بالرضيع في الشهر الاول, الأطفال في الشهر الأول يحتاجوا إلى رعاية من نوع خاص لذلك يجب على الأم أن تكون على معرفة ودراية كاملة بطرق العناية بطفلها .

وسوف نتعرف معاً من خلال موقع محتوى على الطرق الخاصة بالعناية بالأطفال الرضع وخصوصاً في الشهر الأول.

العناية بالأطفال في الشهر الأول

هناك مجموعة من الأشياء التي يجب على الأم أن تتعرف عليها عند التعامل مع طفلها الرضيع في شهره الأول ومن هذه الأشياء :

وزن طفلك

يجب عليكي عزيزتي الأم أن تعرفي أن الوزن المثالي الخاص بطفلك الرضيع في الشهر الأول يتراوح بين اثنين كيلو ونصف حتى أربعة كيلو جرام بالإضافة إلى أن الطفل يفقد أثناء الأيام الأولى من الولادة نسبة عشرة في المائة من وزنه .

وذلك يرجع إلى أن الطفل أثناء عملية الولادة يفتقد بعضاً من السوائل الزيادة في جسمه، وعندما يبلغ أربعة عشر يوماً أي أسبوعان يرجع إلى وزنه الطبيعي مرة أخرى ثم مع الوقت يبدأ طفلك أن يكتسب وزن زيادة من جديد، ولابد أن يزيد وزن طفلك في أخر الشهر الأول من نصف كيلوغرام إلى كيلوغرام واحد .

طول طفلك

أما بالنسبة لطول الطفل في الشهر الأول فيكون خمسة وخمسون سنتيمتر ، أو أنه يتراوح طوله بين خمسون سنتيمتر حتى أثنان وستون سنتيمتر حيث أن هذا الطول يعد معدلاً طبيعياً له .

العناية بسرة الطفل

سرة طفلك تحتاج إلى عناية خاصة بشكلاً يومياً وذلك من اليوم الأول لولادته وإلى أن يسقط الحبل السري ، ومن الواجب عليكي القيام بتعقيمها والمسح عليها بإستخدام قطعة من القطن الطبي المبللة بالكحول وهذا لثلاثة مرات في اليوم .

تغذية الطفل

تغذية طفلك منذ أول شهر له وإلى أن يبلغ شهره السادس قائماً بشكلاً أساسياً فقط على الرضاعة الطبيعية، وذلك وفقاً لما نشرته منظمة الصحة العالمية من توصيات خاصة بتغذية الطفل .

مرض الصفراء

أغلبية الأطفال الرضع في يوم ولادتهم يصابوا بمرض الصفراء، لذلك فيجب عليكي عزيزتي الأم أن تقومي بقياس درجة الصفراء عند ولادة طفلك الرضيع، وهذا لكي تتأكدي أن الدرجة المصاب بها لا يحتاج إلى علاج.

ومن الجدير بالذكر أن مرض الصفراء يظهر على طفلك الرضيع في يومه الثاني أو يومه الثالث بعد ولادته مباشرةً، وهذا المرض منتشر بين جميع الأطفال الرضع أو بالادق حديثي الولادة، مع العلم أن علاج هذا المرض في المعدل الطبيعي له لا يحتاج منك غير القيام بزيادة معدل الرضاعة الطبيعية لطفلك الرضيع .

تكرار المغص

تعتبر مشكلة المغص المتكرر لدى الأطفال الرضع من المشكلات التي تؤرق الأم كثيراً، وبالأخص الأمهات الجدد على الرغم من أن هذا الأمر من الأمور الطبيعية التي يصاب بها الأطفال في هذا العمر .

ومن الممكن أن تقومي بتخفيف تعرض طفلك الرضيع إلى الإصابة بالمغص وذلك يكون من خلال قيامك بتنظيم الرضعات له حيث تكون له رضعة كل ساعتين .

أو القيام بإعطائه الأدوية الخاصة بالمغص، ولكن هذا يكون بعد إستشارة الطبيب المختص ويوجد بدائل أخرى وهي القيام بإعطاء طفلك مغلي أعشاب طبيعية مثال على ذلك مشروب الكراوية أو مشروب اليانسون .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *