التخطي إلى المحتوى

كيف وصل القرأن الينا عبر موقع محتوى، القرآن الكريم من المعروف أن الله عز وجل قد نزله من خلال الوحي علي سيدنا رسول الله، يعد في حد ذاته معجزة مخلدة لنا حتى يوم القيامة، والقرآن الكريم كان ولازال يفسر لنا العديد من الأحكام الشرعية والأمور المشوشة لنا في الدنيا والتي تختلط علينا فيها، وسوف نذكر خلال هذا الموضوع كيف وصل إلينا القرآن الكريم.

هل نزل القرآن الكريم مكتوبا

القرآن الكريم في حد ذاته إعجاز الله سبحانه وتعالى ومن خلاله تتبين لنا قدرة الله سبحانه وتعالى، ولا يمكن  لأي بشر أو جن أن يأتي بسورة واحدة مثله ولا يستطيع أحد أن يأتي ولو بآية واحدة حتى، والله عز وجل قادر علي حفظ القرآن الكريم من أيدى العابثين، وقدرة الله علي حفظه من المحرفين والمخربين، وقد إجتمع الكثير من أعداء الإسلام على ذلك لولا قدرة الله عز وجل على حفظه منهم وعدم المساس به.

نزول القرآن الكريم

  • نعلم علم اليقين أن القرآن الكريم نزل من خلال الوحي جبريل عليه السلام على سيدنا رسول الله.
  • كان في عهد رسول الله كتاب يدونون القرآن الكريم من خلال الحفظ والتدوين في صحف.
  • حفظ الصحابة القرآن الكريم عن ظهر قلب.
  • سيدنا أبو بكر بعد حرب الردة وفقد الكثير من حفظة القرآن الكريم خلال الحرب وإستشهادهم، لذلك قرر جمع القرآن الكريم.
  • في عهد خلافة عثمان بن عفان رضي الله عنه وانتشار الإسلام وعدم القراءة الصحيحة، وحد لهجة القرآن الكريم بلهجة قريش وتم إعتمادها حتى انتشرت ووصلت لنا.

قدمن لكم كيف وصل القرأن الينا للاستفسار عن شيء آخر تابعونا من خلال التعليقات أسفل المقال.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *