التخطي إلى المحتوى

ازاي اختار اسم بنتي عبر موقع محتوى، هل لاختيار الاسم معايير معينة؟ ربما يكون الأمر كذلك، لا يمكن تحديد مصير شخص ما بكل سهولة وبدون أي عناء، واسم الشخص كنوع من أنواع تحديد مصيره، أو جزء من مصيره، ومن المؤكد أنه الجزء الأهم على الإطلاق، ومن هنا تبدأ رحلة البحث والعناء للوصول إلى اسم مُميز و ذا معنى قيم، خاصة إذا كان الاسم لفتاة، لابد أن يكون اسمها فيه الكثير من المعاني الرفيعة، والصفات التي تُضفي عليها رُقي أكثر وجمالاً أكثر.

يميل البعض إلى تسمية الأسماء القديمة والتقليدية، إتباعاً لأسماء الأجداد، والعمَّات والخالات، والبعض الآخر يميل إلى التجديد فيتجه كلياً إلى آخر صيحات الموضة في عالم الأسماء، المستورد منها على وجه خصوص، مثل الأسماء التركية والفرنسية وغيرها، وتختلف الآراء وتتنوع حول هذا الموضوع.

والموضوع الذي سنتحدث عنه في هذه المقالة، وهو ( ازاي اختار اسم بنتي)، كما وضحنا سابقاً، ليس موضوعاً سهلاً، ولا يمكن اختيار الاسم بشكل من العبثية، لابد من معرفة معنى الاسم، وأصله، وحكم التسمية به، وكذلك أنواع الأسماء.

محتار في اسم بنتي

طريقة اختيار اسم المولود

لاختيار اسم المولود بعض المعايير، وهذه المعايير تعود للسنة النبوية الشريفة، والقواعد الدينية، والتي سنذكر بعضاً منها في هذه الفقرة، وهى:

  • ضرورة اختيار اسم حسن، وفقاً للحديث النبوي الشريف، قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ( إنكم تدعون يوم القيامة بأسمائكم وأسماء أبائكم فأحسنوا أسمائكم).
  • أهمية اختيار أحسن الأسماء للأبناء، وفي هذا الحديث أكد رسول الله صلى الله عليه وسلم، على ذلك لأن كل إنسان سيُنادى بإسمه واسم أبائه يوم القيامة أمام الله عز وجل.
  • أن يحمل الاسم نغمة ملائمة للآذان، أي لا يكون الاسم ثقيل ومُعقد مما يجعل الأُذن تنفر من سماعه، أو يصعب على اللسان نطقه، يجب أن يكون الاسم لطيف، أي سلسل وبسيط.
  • الإنتماء إلى الأصل العربي، يكون من الأجمل إذا ما اختارنا لبناتنا أسماءً عربية، وهذا لا يُعني أن نحجب عن الأسماء الأعجمية أو الأسماء الحديثة، لكن القصد هو إلقاء الضوء على تُراثنا العربي والإنتماء له.
  • التركيز على معنى الاسم، لابد أن نختار اسم ليس فقط شكله أو نغمته مُميزة، بل أيضاً يجب أن يكون الاسم ذا معنى واضح، مما يُضفي على الفتاة التي تحمله شئ من الثقة بالنفس والإعتزاز.

محتار في اسم بنتي

كما أن للأسماء معايير ومعاني وصفات، فأن لها أيضاً أنواع، ولاختيار اسم مناسب للمولود، وبدون حيرة وتردد، لابد أن نتعرف على أنواع الأسماء أولاً، وأنواع الأسماء هى:

  • أسماء عربية، وهى كل الأسماء التي تنتمي للأصل العربي، مثل: أمنية، أماني، بسمة، بُشرى، بلقيس، تغريد، جميلة، جيداء، حياء، حسناء، حفصة، خديجة، خلود، خولة، دعاء، درة، ريم، رحاب، زهرة، زينب، زينة، زمرد، ساجدة، سما، شذى، شيماء، صفاء، ضحى، علياء، عائشة، فاطمة، فدوى، قمر، ليلى، وفاء، هالة.
  • أسماء عربية قديمة، وهناك نوع آخر من الأسماء العربية ولكنها قديمة لم تعُد مُنتشرة في هذه الأيام بشكل كبير، مثل: أمال، ابتسام، أثير، ابتهال، بثينة، بهية، تهاني، توفيقة، تحية، توحيدة، تيسير، جمالات، جليلة، حليمة، دولت، راجية، رابحة، زبيدة، سكينة، شريفة، صالحة، صابرة، عفاف، فتحية، قسمت، كاملة، محاسن، وداد.
  • أسماء أعجمية، وعندما نقول أعجمي، نقصد به كل اسم غير منتمي للعربية، سواء كان تركي أو فارسي أو يوناني، أو فرنسي، إلى آخره، وهذه الأسماء ، مثل: انجي، أسمهان، آسيا، جولنار، جيهان، دليلة، رولا، رازان، روفيدا، سيرين، شاندا، شهرزاد، شريهان، شنتال، فريال، فايا، كاميليا، كايلا، لورا، لينا.
  • أسماء حديثة، وتشمل كلاً من الأسماء الأعجمية والعربية، وقد تكون أسماء قديمة واندثرت من حيث الانتشار وتم استحداثها واستخدامها في الفترة الآخيرة، مثل: أريج، بانسيه، توليب، تالة، تاليا، تماضر، تمارا، جيلان، جوري، جويرية، حلا، حياة، ديمة، دانا، دارين، روميساء، رينال، ريتال، ريتاج، ساندي، شدوة، كارما، كارمن، كارمة، لارا، لمار، لمى، لوجين.

محتار في اسم بنتي

اختيار اسم المولود من القرآن

من أسماء الفتايات التي ذُكرت في القرآن الكريم، ويمكن أن يتم اختيار اسم المولود منها:

  • أفنان.
  • استبرق.
  • تسنيم.
  • جودي.
  • جنى.
  • جنة.
  • جنان.
  • جنات.
  • حور.
  • سندس.
  • سدرة.
  • سلسبيل.
  • فجر.
  • فردوس.
  • كوثر.
  • لؤلؤة.

حكم الإسلام في التسمية

  • لا يمكن الحكم على اسم معين، بدون معرفة معناه أولاً، ومعنى الاسم هو المعيار الأساسي، الذي من خلاله يتم الحكم إذا كان الاسم لا حرج في التسمي به أو لا يجوز التسمي به نهائياً.
  • إن كان الاسم المُراد التسمي به، يحمل معنى حسِن، ولا يتنافى مع الشريعة الإسلامية، ولا يحمل في طياته ما يسئ للدين والأخلاقيات، فلا حرج من السمية به، حتى لو كان الاسم غير عربي.
  • أما إذا كان الاسم مُخالف من حيث أن المعنى يحمل إسائة للدين أو يتنافى معه، أو يحمل معنى سئ في العموم، كإسم يدل على التشاؤم أو القُبح أو الذم، فكل هذا لا يجوز التسمي به.
  • وعند بحثنا في موضوع حكم الإسلام في تسمية المولود، وجدنا رأي متفق  عليه أكثر من موقع، وهو كلما كان الاسم حسن المعنى أو يعود إلى أسماء الصالحات والصاحبيات وزوجات الرسول صلى الله عليه وسلم، كان ذلك أفضل.

أسماء مكروهة في الاسلام

هناك بعض  الأسماء المكروهة التي يمكن أن تتنافى مع الإسلام، والتي سنعرض بعضاً منها خلال الفقرة القادمة، مع توضيح معناها وتفسيرها، وهى كالآتي:

  • برة، هو اسم عربي، معناه المُطيعة، لكنه يحمل في معناه تزكية عن النفس، مما جعل الرسول صلى الله عليه وسلم، يغير اسم زوجته من برة إلى جويرية، وهى أم المومنين جويرية بنت الحارث.
  • راما، وهو اسم هندي، مُشتق من كلمة رام، وهو بطل قوي وشجاع، وأيضاً إله هندوسي، والذي تنتسب إليه الملحمة الهندية المعروفة بالرامايانا.
  • عاصية، وهو اسم مُشتق من الفعل عصى، ويدل على الفتاة كثيرة ارتكاب المعاصي.

صفات اسم المولود

لا يمكن تحديد صفات شخص ما من خلال سماع اسمه فقط، بل يجب معاشرة هذا الشخص أو الاختلاط به أو التعرض لبعض المواقف معه، لمعرفة واستخلاص الصفات التي يتحلى بها وتميزه، وكذلك العيوب التي تشوبه، وذلك لأن كل إنسان مُختلف تماماً عن غيره، ولا يمكن تطبيق نفس الصفات على كل الأشخاص.

أعزائنا القُراء، رجاءً أرسلوا إلينا استفسارتكم عن الأسماء التي تريدون معرفة معناها، وسيقوم موقعنا بتقديم جميع التفسيرات لكم.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *