التخطي إلى المحتوى
محتويات

اكتشاف مذهل يساعد أطفال التوحد على تمييز الوجوه عبر موقع محتوى، يواجه الأطفال المصابين بالتوحد صعوبة كبيرة في التأقلم مع الآخرين وذلك لعدم إدراك ما يدور حولهم فهم يعيشون في عالم صغير خاص بهم.

أزاحت الدراسات الحديثة الستار عن ابتكار مذهل يخدم الأطفال المصابين بالتوحد، وهذا الابتكار هو نظام حديث أطلق عليه العلماء اسم سوبر باور غلاس وهذا النظام يشمل نظارة جوجل وتطبيق إلكتروني جديد على الهواتف الذكية.

ويتمكن الأطفال المصابين بالتوحد من خلال هذا النظام تمييز الأشخاص المحيطين بهم وهذا الأمر من شأنه زيادة قدرتهم على التواصل مع العالم الخارجي بشكل أفضل.

ومن أجل تبين مدى فاعلية هذا النظام العلمي الحديث وقدرته على مساعدة الأطفال المصابين بالتوحد، اختار العلماء عينة عشوائية من هؤلاء الأطفال فقد بلغ عددهم 40 طفل.

يعمل نظام سوبر باور غلاس على مساعدة الأطفال المصابين بمرض التوحد وذلك من خلال تنمية قدراتهم وتطوير مهاراتهم، هذا النظام يتيح لهؤلاء الأطفال فرصة أكبر في تمييز انفعالات الأشخاص والاستجابة لها.

أثبت هذا النظام الحديث مدى قدرته على زيادة تواصل اطفال التوحد مع العالم المحيط بهم وذلك بعد مرور شهر ونصف فقط من تجربة هذا النظام على عينة عشوائية من الأطفال المصابين بالتوحد.

الجدير بالذكر أن هؤلاء الأطفال استخدموا نظام سوبر باور غلاس حوالي أربعة وعشرون مرة على مدار شهر ونصف علما بأن زمن استخدام النظام بالجلسة الواحدة لا يزيد عن 20 دقيقة.

وكان لهذا النظام فضل كبير في تعديل سلوك الأطفال المصابين بالتوحد كما أن النظام جعلهم يتواصلون بشكل أكبر مع العالم مقارنة بنظام الرعاية القديم الذي يتلقاه مرضى التوحد.

وأشار كبير الباحثين بدراسة هذا النظام ويدعى دكتور دينيس وول إلى أن استخدام مرضى التوحد لهذا النظام زاد من قدرتهم على تمييز وجوه الأشخاص، كما أنه جعلهم أكثر قدرة في فهم انفعالات الأشخاص وهذا الأمر من شأنه تعزيز قدرتهم على الاستجابة.

يساعد هذا النظام آباء وأمهات مرضى التوحد في التخلص من أعراض مرض التوحد حيث أن هذا النظام يساعد هؤلاء المرضى على التواصل بشكل جيد مع الآخرين.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *