التخطي إلى المحتوى
محتويات

عاد فريق ريال مدريد مرة جديدة إلى الإنتصارات بقيادة الفرنسي زين الدين زيدان في بطولة الدوري الإسباني بعدما نجح في تحويل هزيمته أمام فريق إيبار إلى فوز بنتيجة هدفين مقابل هدف.

وكان الريال قد ألتقى مع فريق إيبار على ملعب سانتياغو برنابيو ضمن فعاليات الأسبوع الحادي والثلاثين من عمر الليجا الإسبانية حيث انطلقت المباراة في تمام الساعة الرابعة والربع عصراً بتوقيت القاهرة.

ودخل الفريق الملكي إلى المباراة مندفعاً هجومياً لتسجيل الهدف الأول لصالح إلا أن الفريق الضيف قد فاجآه في الدقيقة 39 بعد نجاح اللاعب مارك كاردونا في تسجيل أول أهداف فريقه في اللقاء لينتهي الشوط الأول بتأخر ريال مدريد بهدف مقابل لا شيء.

وفي الشوط الثاني زاد المرينجي من ضغطه على مرمى الخصم في محاولة منه لتعديل النتيجة، وقد نجح المهاجم الفرنسي كريم بنزيما في ذلك بعد أن تمكن من تسجيل هدف التعادل لصالح فريقه في الدقيقة 59.

وشهد الشوط الثاني بعض من الهجمات من كلا الفريقين اللذين رغبا في تسجيل الهدف الثاني الذي نجح في احرازه الفريق صاحب الأرض عن طريقه بنزيما الذي وضع هدفه الثاني في اللقاء قبل دقائق معدودة من إطلاق صافرة النهاية وذلك في الدقيقة 81 وتنتهي المباراة بهدفين لهدف لصالح الريال.

وبهذه النتيجة تمكن فريق ريال مدريد من رفع رصيده إلى النقطة 60 محتلاً بهم المركز الثالث وبفارق نقطتين فقط عن فريق أتليتكو مدريد صاحب المركز الثاني إلا أن الأخير لم يلعب مباراته في هذه الجولة بعد.

بينما فريق إيبار فقد تأزم موقفه في ترتيب الجدول بعد أن تجمد رصيده عن النقطة 39 متواجداً بها في المركز ال11 إلا أنه من المتوقع أن يتراجع الفريق أكثر من مركز عقب إنتهاء فعاليات الأسبوع الواحد والثلاثين من الدوري الإسباني.

الجدير بالذكر أن الريال يقدم واحداً من أسوأ مواسمه في التاريخ بعدما خرج من منافسات بطولتي كأس ملك إسبانيا وبطولة دوري أبطال أفريقيا وابتعاده عن المنافسة على بطولة الدوري بعد أن أصبح الفارق بينه وبين برشلونة متصدر الجدول 10 نقاط كاملة مع العلم أن مباراة برشلونة في هذه الجولة سوف تلعب في مساء اليوم.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *