التخطي إلى المحتوى
قصص اطفال مكتوبة 2019

قصص اطفال مكتوبة

تعد القصص أو الروايات إحدى الأدوات التعليمية الهامة التي يجب أن يعتمد عليها الكثير من الآباء والأمهات عند تربية أبنائهم ولاسيما تلك التي تعتمد على بعض المفاهيم السامية والقيم النبيلة التي تنغرس في نفوس الأطفال منذ الصغر مثل الصدق والأمانة والإخلاص.

فإن تلك القصص لا يقتصر دورها فقط على التسلية أو الترفيه ولكنها تعمل على إثراء معلومات الطفل في المقام الأول، ولذلك دعونا نستعرض بعض من افضل قصص اطفال مكتوبة مسلية وممتعة يمكن قراءتها قبل النوم أو على مدار اليوم في أوقات الفراغ، فتابعونا.

الهدف من قراءة قصص للأطفال

قبل أن نتحدث عن بعض من قصص اطفال مكتوبة يمكننا في البداية ذكر بعض من أهداف قراءة القصص بشكلٍ عام للأطفال، حيث أنها تعمل على زيادة مهارة التواصل بين الآباء والابناء حيث تكسر حاجز الخوف أو الخجل الذي يقف عائق داخل الكثير من الأسر.

فضلاً عن تنمية حس المشاركة والإبداع وتعزيز قدرات الخيال لديهم ولاسيما في المراحل الأولى لديهم من تكوين الوعي والإدراك بالبيئة المحيطة اي بداية من ثلاث سنوات وما فوق، بل وتساعد أيضًا على تحسين الذاكرة لدى الأطفال والقدرة على تحليل الأحداث مع تكوين ثروة لغوية هائلة خاصةً إذا تم سرد تلك القصص والروايات باللغة العربية الفصحى حيث يساعد ذلك على الاعتزاز بثقافتهم وتاريخهم العريق.

ويشير أيضًا الكثير من خبراء التربية أن القصص تساعد الأطفال على فهم البيئة المحيطة بهم حيث يتم طرح بعض التساؤلات التي يحب على كلا الأبوين الإجابة عنها بصورة كاملة دون ملل أو سأم.

حيث تتطور بذلك مخيلة الطفل ويبدأ ترجمة تلك القصص إلى فيلم قصير في ذاكرته ثم يتم تحويل تلك الصور او الفيلم فيما بعد على أرض الواقع سواء كانت سلوكيات أو أخلاق، بل وتشكل أيضًا قراءة القصص فارق كبير في المستوى التعليمي لدى أولئك الأطفال اللذين تتطور لديهم مهارات القراءة والاستماع مقارنة بأقرانهم.

قصص اطفال مكتوبة عن الإنتماء

يمكننا الآن سرد نماذج قصص اطفال قصيرة تهدف إلى غرس قيمة الرضا والقناعة في نفوس الأطفال والانتماء إلى الوطن والاعتزاز بالتاريخ والموروث الثقافي لديه مهما كانت الأزمة التي يمر بها في تلك الفترة او ظهرت بعض المشاكل يتم حلها دون الحاجة إلى هجر الدولة أو الشعور بالنقم عليها، فنجد على سبيل المثال قصة العصفورة والرياح:

  • في يوم من الأيام كانت العصفورة الصغيرة تجلس مع صديقتها في شرفة إحدى المنازل وإذ بها تشكو من ضيق الرزق وعدم إيجاد مصادر مياه كافية وأشجار مزهرة يمكنها التنقل عليها بكل حرية، وكانت العصفورة الكبيرة تواسيها وتبرر لها أن ذلك بسبب سوء تصرف البعض من معدومي الضمير اللذين يتناولوا خير تلك البلدة بصورة مستمرة.
  • ولكن لم تقتنع تلك العصفورة الصغيرة بتلك المبررات وظلت تشعر بالنقم من الداخل وتحلم يوماً بالسفر للخارج حتى تستطيع أن تجد مصادر مياه عذبة وأشجار مزهرة تمكنها من تناول مختلف أنواع الحبوب بكل حرية، وفجأة تظهر أمام العصفورتين رياح قوية تقف معهم لعدة دقائق ويتبادلا أطراف الحديث .
  • حيث قالت الرياح لتلك العصفورتين إنها تستطيع أن تنقلهم بسرعة فائقة من تلك البلدة التي يعيشوا بها إلى مكان آخر أفضل منه وإن تظل معهم دائماً حيث أنها تداوم على العمل طوال اليوم وبالتالي يمكنهم الإستمتاع بصورة أفضل بدلاً من الجلوس في تلك المدينة القاحلة.
  • ففرحت العصفورة الصغيرة بذلك كثيرًا ووافقت على الفور ولكن نظرت إليها العصفورة الكبيرة وردت عليها بكل حكمة وكياسة وقالت لها: أن تلك الرياح لا تستطيع أن تظل ثابتة في مكان ما ولذلك قد تأخذك إلى مكان جميل لعدة دقائق ولكن سرعان ما تعصف بك في مكان آخر قاحل ولا يمكنك الخروج منه مجدداً.

قصص اطفال عن السرقة والغش

كذلك يجب أن يتعلم الأطفال بعض القيم الحميدة والابتعاد عن بعض السلوكيات أو العادات السلبية مثل السرقة أو الغش والنظر لممتلكات الآخرين من خلال قصص اطفال بسيطة وقصيرة من قصة الحطاب والراعي، وهي كالآتي:

  • في يوم من الأيام كان الحطاب الفقير يذهب إلى العمل ويقوم بجمع أعواد الأشجار السميكة ويقوم بتقطيعها وتهذيبها حتى تصبح اخشاب سليمة تصلح فيما بعد لصناعة مختلف أنواع الأثاث، وذات مرة رأى أمامه رجل كبير في السن انزعج كثيرًا من صوت الفأس وهي تضرب الخشب وتزعج المحيطين به، ولكن قال له الخطاب أن ذلك عمله وهو يجني من وراءه المال لكي يكفي بيته.
  • ولكن قدم له الرجل العجوز فأس ذهبية لا تلمع سوى في الظلام ولا تصدر أي اصوات وقال له أن ذلك الفاس هدية له لكي يستخدمه فيما بعد، وبالفعل انطلق الحطاب وهو يحمل الفاس في سعادة بالغة وظهر أمامه فجأة الراعي، حيث قال له ما الذي تحمله على كتفك ايها الحطاب الفقير.
  • فقال له هذا الفأس هدية لي من رجل عجوز لا يصدر صوت، واعجب الراعي بذلك كثيرًا وتعارك مع الحطاب واستطاع أن يحصل على الفأس وهرب مسرعاً إلى منزله يشعر بالفرح والسعادة، بينما ذهب الحطاب الفقير إلى المنزل وهو تعيس وحزين وروى لزوجته ما حدث، ولكنها نصحته باستعادة ذلك الفأس من جديد، وذلك من خلال غلق كافة مكابس الكهرباء في البلدة حيث تجد أمامك ذلك الفأس، وعلى الفور قام الحطاب الفقير بتنفيذ ذلك واستطاع أن يجد مكان الراعي وحصل بالفعل على الفأس الذهبية وعاش في سعادة وهناء.

قصص اطفال مكتوبة عن الصدق

هناك أيضًا بعض قصص اطفال قصيرة تتعلق بمفهوم الصدق والأمانة حيث يتعرض الكثير من الأطفال لبعض المواقف التي تدفعهم إلى الكذب خوفاً من العقاب أو بسبب الرغبة في إمتلاك شيء ما ولكنه يحاول اخفاؤه واختلاق الأكاذيب من أجل إخفاء الحقيقة، فنجد على سبيل المثال قصة الحكيم والحليب:

في يوم من الأيام ذهب بعض الفلاحين الفقراء المتواجدين في القرية الظالم حاكمها والتي تعاني من الفقر الشديد وعدم توافر خيرات بها، إلى بعض الحكماء اللذين يشتهروا بالصدق والأمانة وطلبوا منه إسداء نصيحة أو البحث عن بعض السبل التي تمكنهم من التخلص من حاكم تلك البلدة الظالم .

ولكن كان الشيخ الحكيم له رأي آخر حيث طلب منهم طلب غريب نوعاً ما، وهو أن يحضر كل شخص في البلدة وعاء ممتليء بالحليب في جوف الليل ويضعه في قدر كبير دون أن يراه أحد، فتعجب الفلاحين من ذلك كثيرا ولكنهم عزموا على تنفيذ ذلك .

وبالفعل بدا جميع الفلاحين في تنفيذ ما قاله الشيخ، وفي صباح اليوم التالي اكتشف الجميع أن الوعاء أصبح ممتليء بالماء، فذهبوا مرة أخرى إلى الحكيم وقاموا بسرد تلك الواقعة الغريبة، فضحك الشيخ الحكيم كثيرًا بعد سماع ذلك ونظر لهم وقال: الآن عرفتم من اين ياتي الفقر والجوع ونقص الزروع والثمار، من النفوس السيئة التي تغش وتخدع الآخرين وتظن أن الله لا يراها، فلقد قام كل منكما بسكب كمية من الماء بدلاً من الحليب وظن أن أن يراه أحد أو يكتشف ذلك، ولذلك تحول الحليب في القدر إلى الماء، فعليكم أن تصلحوا ما بداخلك أولاً.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *