التخطي إلى المحتوى

اذكار المسلم مكتوبة كاملة عبر موقع محتوي، تعتبر أذكار المسلم من أهم الأمور اليومية التي يجب على كل إنسان مسلم أن يحافظ عليها ويقرأها بشكل يومي حتى تحفظه هو وأسرته من كل مكروه أو شر يمكن أن يصيبه وتجنبه وساوس الشيطان وعند ذكر الله تعالى في كل صباح ومساء وفي كل وقت يرضى الله عن العبد المسلم ويوسع عليه رزقه .

اذكار المسلم مكتوبة كاملة

  • بإسمك ربي وضعت جنبي وبك أرفعه، إن أمسكت نفسي فارحمها، وإن أرسلتها فاحفظها بما تحفظ به عبادك الصالحين.
  • اللهم إنك خلقت نفسي وأنت توفاها لك مماتها ومحياها، إن أحييتها فاحفظها، وإن أمتها فاغفر لها. اللهم إني أسألك العافية.
  • اللهم قني عذابك يوم تبعث عبادك.
  • باسمك اللهم أموت وأحيا.
  • الحمد لله الذي أطعمنا وسقانا، وكفانا، وآوانا، فكم ممن لا كافي له ولا مؤوي.
  • اللهم عالم الغيب والشهادة فاطر السماوات والأرض رب كل شيء ومليكه، أشهد أن لا إله إلا أنت، أعوذ بك من شر نفسي، ومن شر الشيطان وشركه، :وأن أقترف على نفسي سوءا أو أجره إلى مسلم.
  • اللهم أسلمت نفسي إليك، وفوضت أمري إليك، ووجهت وجهي إليك، وألجات ظهري إليك، رغبة ورهبة إليك، لا ملجأ ولا منجا منك إلا إليك، آمنت :بكتابك الذي أنزلت وبنبيك الذي أرسلت.

أذكار المسلم

سبحان الله (33 مرة)، والحمد لله (33 مرة)، والله أكبر(34 مرة)

يجمع كفيه ثم ينفث فيهما والقراءة فيهما‏:‏ ‏{‏قل هو الله أحد‏}‏ و‏{‏قل أعوذ برب الفلق‏}‏ و‏{‏قل أعوذ برب الناس‏}‏ ومسح ما استطاع من الجسد يبدأ بهما على :رأسه ووجه وما أقبل من جسده.

سورة البقرة: أَعُوذُ بِاللهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ: (آمَنَ الرَّسُولُ بِمَا أُنْزِلَ إِلَيْهِ مِنْ رَبِّهِ وَالْمُؤْمِنُونَ ۚ كُلٌّ آمَنَ بِاللَّهِ وَمَلَائِكَتِهِ وَكُتُبِهِ وَرُسُلِهِ لَا نُفَرِّقُ بَيْنَ أَحَدٍ مِنْ رُسُلِهِ ۚ وَقَالُوا سَمِعْنَا وَأَطَعْنَا ۖ غُفْرَانَكَ رَبَّنَا وَإِلَيْكَ الْمَصِيرُ. لَا :يُكَلِّفُ اللَّهُ نَفْسًا إِلَّا وُسْعَهَا لَهَا مَا كَسَبَتْ وَعَلَيْهَا مَا اكْتَسَبَتْ رَبَّنَا لَا تُؤَاخِذْنَا إِنْ نَسِينَا أَوْ أَخْطَأْنَا رَبَّنَا وَلَا تَحْمِلْ عَلَيْنَا إِصْرًا كَمَا حَمَلْتَهُ عَلَى الَّذِينَ مِنْ قَبْلِنَا رَبَّنَا وَلَا :تُحَمِّلْنَا مَا لَا طَاقَةَ لَنَا بِهِ وَاعْفُ عَنَّا وَاغْفِرْ لَنَا وَارْحَمْنَا أَنْتَ مَوْلَانَا فَانْصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ). [البقرة ، من قرأ آيتين من آخر سورة البقرة في ليلة كفتاه 285 – 286]

آية الكرسى: أَعُوذُ بِاللهِ مِنْ الشَّيْطَانِ الرَّجِيمِ: (اللّهُ لاَ إِلَهَ إِلاَّ هُوَ الْحَيُّ الْقَيُّومُ لاَ تَأْخُذُهُ سِنَةٌ وَلاَ نَوْمٌ لَّهُ مَا فِي السَّمَاوَاتِ وَمَا فِي الأَرْضِ مَن ذَا الَّذِي يَشْفَعُ عِنْدَهُ إِلاَّ بِإِذْنِهِ يَعْلَمُ مَا بَيْنَ أَيْدِيهِمْ وَمَا خَلْفَهُمْ وَلاَ :يُحِيطُونَ بِشَيْءٍ مِّنْ عِلْمِهِ إِلاَّ بِمَا شَاء وَسِعَ كُرْسِيُّهُ السَّمَاوَاتِ وَالأَرْضَ وَلاَ يَؤُودُهُ حِفْظُهُمَا وَهُوَ الْعَلِيُّ الْعَظِيمُ. [البقرة 255]، أجير من الجن حتى يصبح.

شاهد أيضا:

أذكار الدخول والخروج من المنزل

قد علمنا نبينا صلى الله عليه وسلم قراءه أذكار الدخول والخروج من المنزل حتى يحفظه الله تعالى من كل أذى يمكن أن يصيبه ويكفيه شر الشيطان وديننا الإسلام لم يترك شيء إلا وله أذكار محددة تساعد في تحصين الإنسان من الشيطان وتمنعه من الوقوع في المعاصي والذنوب.

  • أذكار الدخول إلى المنزل: بسم الله ولجنا، وبسم الله خرجنا، وعلى ربنا توكلنا
  • أذكار الخروج من المنزل: بسم الله، توكلت على الله ولا حول ولا قوة إلا بالله. اللهم إني أعوذ بك أن أضل أو أضل، أو أزل أو أزل، أو أظلم أو أظلم، أو أجهل أو يجهل علي.
  • عن عبد الله بن عمرو بن العاص رضي الله عنهما، أنه سمع النبي صلى الله عليه وسلم يقول‏:‏ ‏”‏إذا سمعتم المؤذن فقولوا مثل ما يقول، ثم صلوا علي، فإنه من صلى علي صلاة صلى الله عليه بها عشرا، ثم سلوا الله لي الوسيلة، فإنها منزلة في الجنة لا تنبغي إلا لعبد من عباد الله وأرجو أن أكون أنا هو، فمن سأل لي الوسيلة حلت له الشفاعة‏”‏ رواه مسلم في صحيحه‏.‏
  • وعن سعد بن أبي وقاص رضي الله عنه، عن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏”‏من قال حين يسمع المؤذن‏:‏ أشهد أن لا إله إلا الله وحده لا شريك له، وأن :محمدا عبده ورسوله، رضيت بالله ربا، وبمحمد صلى الله عليه وسلم رسولا، وبالإسلام دينا، غفر له ذنبه‏”‏ وفي رواية ‏”‏من قال حين يسمع المؤذن‏:‏ وأنا أشهد‏”‏رواه مسلم في صحيحه‏.
  • عن جابر بن عبد الله رضي الله عنهما‏:‏ أن رسول الله صلى الله عليه وسلم قال‏:‏ ‏”‏من قال حين يسمع النداء‏:‏ اللهم رب هذه الدعوة التامة والصلاة القائمة، آت محمدا الوسيلة والفضيلة، وابعثه مقاما محمودا الذي وعدته‏.‏ حلت له شفاعتي يوم القيامة‏”‏ رواه البخاري في صحيحه‏.‏‏

أذكار دخول وخروج الخلاء

يجب على كل مسلم قراءة هذه الأذكار قبل الدخول والخروج من الخلاء.

  • الذكر عند الخلاء: (بسم الله) اللهم إني أعوذ بك من الخبث والخبائث.
  • الذكر بعد الخروج من الخلاء: غفرانك.

أذكار دخول  المسجد

  • أذكار الذهاب إلى المسجد: اللهم اجعل في قلبي نورا، وفي لساني نورا، واجعل في سمعي نورا، واجعل في بصري نورا، واجعل من خلفي نورا، ومن أمامي نورا، واجعل من فوقي نورا، ومن تحتي نورا .اللهم أعطني نورا.
  • أذكار دخول المسجد: أعوذ بالله العظيم وبوجهه الكريم وسلطانه القديم من الشيطان الرجيم، بسم الله، والصلاة والسلام على رسول الله، اللهم افتح لي أبواب رحمتك.
  • أذكار الخروج من المسجد: بسم الله والصلاة والسلام على رسول الله، اللهم إني أسألك من فضلك، اللهم اعصمني من الشيطان الرجيم.

أذكار الدخول والخروج من المنزل

  • أذكار الدخول إلى المنزل: بسم الله ولجنا، وبسم الله خرجنا، وعلى ربنا توكلنا
  • أذكار الخروج من المنزل: بسم الله، توكلت على الله ولا حول ولا قوة إلا بالله. اللهم إني أعوذ بك أن أضل أو أضل، أو أزل أو أزل، أو أظلم أو أظلم، أو أجهل أو يجهل علي.

أهمية قراءة الأذكار

الإنسان المسلم يتقرب إلى الله تعالى في أوقات الشدة والرخاء حتى يبقى الله سبحانه وتعالى بجانبه طوال حياته ويشعر بالطمأنينة والراحة وقد علمنا النبي صلى الله عليه وسلم أن يجب على كل مسلم أن يقرأ أذكار المسلم في الصباح والمساء وعند النوم وعند دخول الخلاء وعند دخول المسجد وعند النوم لهذا يجب على كل مؤمن أن يتبع سنة النبي صلى الله عليه وسلم حتى يرضى الله عنه ويخفف عنه سيئاته ويؤمنه من فزع يوم القيامة.

فضل قراءة الأذكار

  • تجعل المسلم يشعر بالطمأنينة لان الله سبحانه وتعالى يكون قريبا منه ويصبح قلبه راضيا بقضاء الله تعالى.
  • قراءة الأذكار تجلب البركة والخير على كل عمل يقوم به الإنسان المسلم ويوسع عليه رزقه.
  • عندما يداوم الإنسان المسلم على قراءة أذكار المسلم ويموت في نفس اليوم يدخل الجنة من دون حساب.
  • يعتقه الله تعالى من عذاب النار والقبر.
  • عند ذكر الله ينال المسلم ثواب عظيم في الدنيا والآخرة وتكتب له كأنه تصدق بشيء كبير.
  • عندما يذكر المسلم ربه بشكل دائم يكون من الذين يظلهم الله يوم القيامة يوم لا ظل إلا ظله.
  • ذكر الله كثيرا يعود المسلم على الصبر والتعلق بالله عز وجل.

فوائد قراءة الأذكار

يجب على كل مسلم أين يذكر الله تعالى و يعظمه ويثني عليه بالقلب واللسان لأن الله خلق الإنسان حتى يعبد الله ويؤدي العبادات التي أمرنا بها الله منها الصلاة والصيام وقراءة القرآن وقراءة أذكار المسلم وأذكار الصباح والمساء ولا التي تعود على الإنسان المسلم بالكثير من الخير والبركة والتي تكفر عن الكثير من الذنوب والمعاصي التي يكتسبها الإنسان طوال حياته ولكن عند المداومة على قراءة أذكار المسلم تقوي الإيمان وتكفر عن الذنوب و تقرب العبد إلى الله تعالى يكون بجانبك وقت الشدة ووقت الرخاء.

فضل كثرة الذكر

قد أمرنا النبي صلى الله عليه وسلم انه يجب على كل مسلم أن يتبع سنته يداوم على قراءة أذكار المسلم في كل وقت يقول الله تعالى في كتابه العزيز (يَا أَيُّهَا الَّذِينَ آمَنُوا إِذَا لَقِيتُمْ فِئَةً فَاثْبُتُوا وَاذْكُرُوا اللَّهَ كَثِيرًا لَّعَلَّكُمْ تُفْلِحُونَ) [الأنفال:45]، وذكر الله من أفضل الأعمال الصالحة التي ينبغي على كل مسلم أن يداوم عليها لأنها تجلب له الكثير من الخير في حياته وتدخله الجنة قال الله تعالى (وَالذَّاكِرِينَ اللَّهَ كَثِيرًا وَالذَّاكِرَاتِ أَعَدَّ اللَّهُ لَهُم مَّغْفِرَةً وَأَجْرًا عَظِيمًا) [الأحزاب:35] وقد جاء في صحيح البخاري عن أبي موسى أن النبي صلى الله عليه وسلم قال (مثلُ الَّذي يذكُرُ ربَّه والَّذي لا يذكُرُ ربَّه مثلُ الحيِّ والميِّتِ) ذكر الله يجعل قلب المسلم ينبض بالإيمان.