عيد الأضحى يوافق يوم كام 2023 ؟

أ / أميرة عاطف أحمد

تبتعد النفس عن كل ما يزعجها سواء كان بشر أو موقف أو ذكرى، ومن ناحية أخرى تمضي في دروب الفرحة وتتجه ناحية الراحة وتقترب من كل ما يسعدها ويعطيها الطمأنينة ويزيد من بهجتها

وأبرز ما يدخل السرور على النفس المناسبات التي لا تأتي كثيرًا على سبيل المثال عيد الأضحى الذي يهل في ذي الحجة كي يذكر كل موحد أبو الأنبياء حينما كلفه خالق الكون بذبح ولده.

ينتظر عموم المؤمنين عيد الأضحى كل سنة كي يطبقوا شرائع أوجبها الله عليهم، وحتى يهنئ المقتدر منهم بالذهاب إلى الحرم ليؤدي شعيرة لا يتمكن الكثيرون من تأديتها وهي حج البيت .

تسير معظم البلدان الإسلامية طبقًا لما تراه المملكة السعودية في مسألة ميعاد عيد الأضحى، لأنه الموطن الأساسي للحج، وقد أوردت السعودية أن  .

عيد الأضحى يوافق يوم كام

  • عيد الأضحى يوافق يوم الأربعاء 28 يونيو 2023 .

أفضل أعمال في يوم عرفة

الصوم

  • يُساهم الصوم في تنقية الروح، ومن ناحية أخرى يعينها على الابتعاد عن الآثام، علاوة على ذلك يعتق القدوس عباده ويحجب أرواحهم عن جهنم.
  • يغفر الخالق لمن صام يوم عرفة عموم المعاصي التي فعلها إن كانت توبته خالصة.

الاغتسال

  • يُفضل أن يطهر المسلم جسده من الخارج مثلما ينقي نيته من الداخل، لذا عليه الاغتسال قبل ترك المنزل لصلاة العيد.

كثرة الدعاء

  • يتعين على الموحد التضرع للجبار حينما يأتي عيد الأضحى، ومن الجيد الاستغفار علاوة على الدعاء من بداية الأيام العشر.

عمل الطاعات

  • تُساهم العبادة في ترقيق قلب المسلم وإبعاده عن فعل المحرمات، ومن ناحية أخرى تزيد من حسناته.
  • يُفضل أن يتوب العبد عن كافة الآثام التي فعلها عندما يأتي يوم الوقفة، ويكثر من التهليل والتكبير.

الذكر والاستغفار

  • يعتبر الذكر أجل الأفعال التي تساعد في تطهير الروح، علاوة على ذلك يجعل النفس تتقبل المصائب بسعة صدر.
  • يُساهم الاستغفار في إقصاء الذنوب، لذا يُفضل الإكثار منه منذ بدء ذو الحجة.

الصدقة

  • يعتبر يوم عرفة أنسب الأوقات لبذل العطايا لمن يحتاجها وخاصة الصدقة، فهي تُساند في إطفاء غضب خالق الكون.

أمور تتعلق بصلاة عيد الأضحى

الصلاة

  • يجب على المسلم التوجه باكرًا لأداء الصلاة حتى يستطيع اللحاق بجميع الركعات دون تأخر.
  • يتعين على جميع من اتجه لأداء الصلاة الالتزام بعامة الآداب التابعة لها، والتخلي عن كل ما يبطلها.
  • يُفضل أن يقف الفرد بين جماعة عند الصلاة ويتجنب فعلها بمفرده.

بدون أذان

  • تختلف صلاة العيد عن المكتوبات فلا يقوم الإمام بقول الأذان، ومن جهة أخرى لا ينطق بالإقامة لها.

بدون سنة

  • صلاة العيد لا تكون قبلها أي ركعات، زيادة على ذلك لا يتبعها المسلم بركعات سنة.

الساحة

  • تعد الأماكن الواسعة أفضل ما يصلي فيه العباد يوم العيد، لأنها تكفى المزيد من الشخص وتساعد في رفع الألفة بينهم وتشعرهم ببهجة العيد.
  • يُفضل جعل المساجد للصلوات اليومية بعكس صلاة الجمعة والعيد التي يتوجب فعلها في الساحات الكبرى.

إتمام الصلاة

  • يُفضل أن يتم الموحد الذي جاء إثر بدء المصلين في يوم العيد الصلاة، على أن يبدأها بسبع تكبيرات إن كان الإمام دخل إلى مرحلة التلاوة.
  • يستطيع الموحد الذي جاء بعد انتهاء الصلاة إقامتها بمفرده، ويفضل ألا يتركها، حتى ينال أجرها.

سنن عيد الأضحى

إحياء ليلة

  • يهتم الصالحين بتفعيل قيام الليل في كل حين، ويتوجه بعضهم لتفعيله في ليلة العيد، وقد أيد عدة من الفقهاء هذا الفعل وعلى رأسهم الشافعية.

التكبيرات

  • تُساند تكبيرات العيد في إدخال الفرحة على الموحدين، ومن الملائم ترديدها عند توجه المسلم للصلاة وكذلك في الأيام التي تلي يوم النحر.

كثرة الذكر

  • يُساهم الذكر في تنقية السرائر ويصرف عن الموحد وساوس الشيطان، ويجعله يؤوب لخالق الكون ويتوب له.
  • ذكر الله يجلب الكثير من الخيرات، فهو يُساند في تيسير أمور العبد ويبعد عنه الضنك وضيق الحال، لذا يُفضل الإكثار منه يوم العيد.

التهنئات

  • تُساند التهنئات في إعادة المحبة وإحيائها في القلوب، ومن ناحية أخرى تقرب المسافات بين المتباعدين، وأشهر تهنئة تقال في العيد، عساكم من عواده.

الثياب الجديدة

  • تُساهم الثياب الجديد في جلب السرور على الأطفال، لذا يفضل جبر خاطرهم في الأعياد بشراء ما يسعدهم ويساند في ابتهاجهم.

الاغتسال

  • يعتبر الاغتسال من أهم الأمور التي يجب فعلها حينما يحل الأضحى، ومن الجيد تطبيقه منذ الإفاقة.

محرمات يفعلها البعض في عيد الأضحى المبارك

يأتي العيد كي يدخل السرور على الموحدين، علاوة على ذلك يعنيهم على صلة الأرحام وإسعاد الآخرين، ولكن البعض لا يقدر تلك النعمة ويقوم بعمل بعض المكروهات فيه؛ وهي كالآتي:

اللهو

  • ينتظر البعض العيد كي يلتقون بالأصدقاء ويكثرون من اللهو، علاوة على ذلك ينسون أن العيد منحة من عند الرحمن وعليهم التنعم بها.

الاختلاط

  • يستغل البعض العيد في الزيارات ولكن بأسلوب سلبي فبعضهم يتحدث للسيدات، والكثير منهم يختلطون الفتيات.

التبذير

  • يقتصد الكثيرون أيام عديدة من أموالهم ويقومون بتضيعها عندما يأتي العيد، ولا يهتمون بصرف جزء فقط إنما يهدرون قدر كبير.

الحفلات المحرمة

  • يلجأ البعض لعمل حفلات محرمة تزينها الآثام وتنتشر في كل جنباتها الأمور غير اللائقة.

ارتكاب الذنوب

  • تتجه فئة من الناس لعمل معاصي منهي عنها من قبل الشرع، على سبيل المثال ذكر العورات واغتياب المسلمين علاوة على شرب ما حرم خالق الكون.

زيارة المدافن

  • تقوم بعض السيدات بالذهاب إلى المدافن حينما يطل العيد، وقد نُهي عن زيارتها من قبل النبي محمد .

صوم العيد

  • يفضل ألا يصوم الموحدين في يوم العيد، لأن الخالق شرع للمسلمين الإفطار فيه.

التبرج

  • تقوم فئة من الفتيات بالتزين والتعطر والخروج أمام الرجال يوم العيد.

تقليد الكفار

  • يقوم البعض بتقليد أهل الضلال في أفعالهم غير مهتمين بما أمر به الرحمن، علاوة على ذلك يذهب البعض للأضرحة معتقدين أنها تجلب النفع.

مظاهر الاحتفال بعيد الأضحى

العيد من المناسبات المهمة التي يحتفل بها الجميع، فهو لا يأتي كثيرًا حتى يهمله الناس، إنما يكون مرتين فقط في العام ويستعد له معظم الناس قبل مجيئه بفترة كبيرة، حيث يقوم الكثيرون بتعليق الزينات وشراء الثياب، ومن أهم المظاهر المرتبطة به ما يلي:

التهنئة

  • أشهر تهنئة يقولها المسلمون في العيد، عساكم من عواده، علاوة على ذلك يبعثون رسائل تنطوي على كلمات جميلة مثل تقبل الله.

التنزه

  • يعتبر التنزه أهم الفعاليات التي يقوم بها الناس في يوم العيد، وقد يعدون لها منذ وقت سابق عن طريق حجز تذاكر السفر.

العيدية

  • العيد لا يحلو في عين الصغار إلا بالعدية والألعاب، فلن يمر العيد بسلام وبهجة إلا بهما.

ذبح الأضحية

  • يعد ذبح الأضحية أقوى فاعلية يقوم بها الموحدين، ويلجأ الكثيرون لإعطاء قدر من لحومها للمحتاجين واليتامى.

إعداد الحلوى

  • تقوم معظم السيدات بتجهيز الحلوى بنفسها، وتقوم أخريات بشراء الجيد منها، لكي يتم تقديمه للأحبة عند مجيئهم.

يتساءل البعض عن عيد الأضحى يوافق يوم كام 2023، وقد حددت المملكة ومعظم الدول الإسلامية أنه سيأتي في يوم الأربعاء 28 يونيو 2023.

ومن الجيد تجنب كافة المكروهات وفعل الطاعات التي تجعل العبد قريب من الخالق، ومن سنن العيد التكبيرات والاغتسال علاوة على كثرة الذكر، ومن أجل مظاهره ارتداء الجديد والعيدية وذبح الأضحية.

أ / أميرة عاطف أحمد

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *