التخطي إلى المحتوى

حكم دينية ومواعظ وأفضل خواطر إسلامية، يقوم الإسلام على السماحة وإعطاء الحقوق والبر والتقوى، وينهى عن كل ما يزعج الإنسان ويجلب له المشقة ويكدر حياته، ومن الجيد أن يعيش الموحد متمنيًا الخير للآخرين كما يتمناه لنفسه، فلن يكون إيمانه مكتملًا إلا بذلك، وأن يراعي حقوق الآخرين ولا يحاول التقليل من قدر شخص بسبب شكله أو مستواه المادي فالجميع متساوون عند الرحمن ولن ينقذ المسلم إلا عمله الصالح.

حكم دينية ومواعظ

المسلم التقي يختار دائما طريق الحق ويتجنب طريق الضلال، ويبحث عن الرقي في القول والفعل كي لا يتحمل ذنوب وآثام تلقى به في النار، علاوة على ذلك يبحث بصورة دائمة عن المحتاجين ويحاول مساعدتهم بما يستطيع، ويسير وفق القيم الدينية والمواعظ التي يقرأها والتي تتمثل فيما يلي:

  • “إذا سمعت الآذان دع قلمك، وأوقف اجتماعك واترك ما في يدك الله أكبر الله أكبر من كل شيء”
  • ” إنه الله التواب الرحيم الذي يعطي الأمل للمذنبين ويتوب عليهم ويخرجهم من الظلمات إلى النور، فاسلك طريق الرحمن ولو كان السيف فوق عنقك”
  • “من عرف الرحمن هانت عليه البلايا ومن أنس بالله زالت غربته ومن رضي بالقضاء والقدر حمد الله وسعد”
  • ” ارضى بما كتب الله لك تكن أغنى الناس، ولا تسخط على عطايا الرحمن، فخالق الكون لا يمنح البشر إلا ما يليق بهم”

حكم دينية ومواعظ جميلة

تُساهم المواعظ التي يصادفها المسلم كل يوم في إحياء قلبه وجعله أبي النفس يرفض فعل السيئات، ومن الأفضل أن يجعل الموحد أمام عينه رضا الله قبل أن يخطو أي خطوة في الحياة، ومن ناحية أخرى عليه أن يدعو غيره لفعل الخيرات والتخلي عن المعاصي التي يكون عاقبتها الحسرة، ومن أجمل المواعظ الدينية المنتشرة على المواقع ما يلي:

  • ” أيها المسلم الفطن لا تغضب ربك حتى ترضي من في قلبك، فمن في قلبك قلبه بيد من أغضبت”
  • ” لا تتحدث بغير علم ولا تنقل الكلام بغير دليل، ولا تدعو الله بأن يخفف عنك، بل ادعوه أن يعطيك القوة والصبر على تحمل الأحمال”
  • ” الجنة هي الحلم الذي أرغب بتحقيقه، رب لا تحرمني من رؤية مقعدي في الجنة”
  • ” إن من علامات صدق التوبة أن تعرف ذنبك وإن من إخلاص عملك أن ترفض الكبر والعجب، وإن من صدق شكرك أن تعرف تقصيرك وتحاول إصلاحه”

اقرأ أيضاً: اجمل بوستات اسلامية دينية عبارات وصور اسلامية

حكم دينية مؤثرة

يتأثر الموحد حينما يسمع عظة من رجال الدين ويحاول السير في الطريق الصحيح والتخلي عن فعل السيئات، ومن جهة أخرى يحاول توجيه النصح للمقربين منه حتى ينصرفوا عن عمل الأشياء السيئة ويتجهون لعمل الطيبات التي تجلب لهم السعادة في الدنيا ويدخلهم الجنة عندما ينتهي الأجل ويحين وقت الخلود إما إلى جنة أو إلى سعير، ومن الحكم الدينية التي تؤثر بقوة في الشخص؛ ما يلي:

” انظر إلى السماء ودع لسانك ينطق بما في قلبك فلك رب يفهم ما لم تستطع التحدث به حتى وإن كنت لا تجيد ترتيب الكلمات”

” طريق العزة طويل وشاق وممتلئ بالعقبات لذا عليك التفاؤل والتخلي الصبر والقوة حينما تسلكه”

” لا يكفي أن نؤمن بنبينا محمد يجب أن يكون كل واحدًا منا محمديًّا في أخلاقه، وفي طريقة تعامله مع الآخرين وفي أسلوب معيشته”

” وجهت قلبي إليك، طالبا عفوك ورحمتك، اللهم امنحني فيضًا من جودك وعطفك يا أرحم الراحمين”

حكم دينية إسلامية مكتوبة

كثرة ارتكاب الآثام يجعل الصدأ يتراكم على قلب العبد، فلا يتمكن من التفرقة بين ما هو جيد والأشياء السيئة، علاوة على ذلك يشعر بالتخبط والضيق ولا يتمكن من اختيار طريق الحق لأنه لم يعد يعرفه، ومن الأفضل أن يؤوب الفرد لرب العباد ويتلو قرآنه زيادة على ذلك يطبق سنة رسوله، ويبحث عن المواعظ التي تلين قلبه، وأبرزها ما يلي:

  • “استعن بالله في كل حين، وكن على علم بأنه لا يوجد من هو أرحم من ربك بك ولا يوجد من هو أعلم من ربك بحالك، فربك يعلم ما تكن الأنفس وما تخفي الصدور”
  • ” الويل للجاهل مرة لأنه لم يبحث عن التعليم أبدا والويل للمتعلم ألف مرة، لأنه لم يعمل بما تعلم أبدا”
  • “اثنان لا تنساها أبدًا هما ذكر الله والموت، واثنان لا تذكرهما إطلاقًا وهما إحسانك للناس وإساءتهم لك”
  • ” لا تحزن إن أُغلقت الأبواب في وجهك، فباب رب البشر مفتوح، وإن ضاقت بك أركان الحياة فركن الجبار لا يضيق”

حكم دينية ومواعظ

مواعظ إسلامية وحكم دينية

الإسلام دين سمح لا يشدد على العباد بل يختار لهم الأفضل سواء في الأحكام أو السنن، وقد أنزل الرحمن على نبيه من الآيات ما تلين له الحجارة، ومن الأفضل أن ينتقي المسلم طريق الحق في كل مرة يضعه الرحمن فيها موضع امتحان ويتبع مواعظ الأئمة والصالحين التي يطلقها للموحدين كي يعودوا لطريق الحق، وأبرزها ما يلي:

  • ” جمال الوجوه يزول سريعا وتبقى فقط الأعمال الصالحة لترسم أجمل وجوه في الجنة، الحياه أقصر من أن تحتمل الحسد والحقد والنفاق، ابتسم و صافح وسامح وصفي قلبك، فالجنه لأصحاب القلوب النقية”
  • “إذا استغنى الناس بالدنيا فاستغن أنت بالرحمن، وإذا فرح الناس بالحياة، إفرح أنت بقربك من الله، وإذا أنس الناس بالأحباب اجعل ونيسك هو الله”
  • ” اللجوء لمالك الملك يصلح كل كسر، فربك عفو قدير وهو القادر على إزاحة همومك، لذا عليك العودة إليه في كل حين”

رسائل حكم ومواعظ دينية

يتقبل الفرد الموعظة إذا صدرت من الشخص الواعظ بأسلوب جيد، علاوة على ذلك يستمع لأي حكمة تصدر منه ويجتهد في تنفيذها، وفي الواقع قد يخفق المسلم في بعض العبادات ويحتاج لمن يذكره بالله والعمل الصالح والسعي نحو الجنة، ويقوم الكثير من العلماء بإطلاق مواعظ تساعد الموحدين على الرجوع لخالق الكون، ويطلق الكثيرون رسائل تقوم بنفس المهمة؛ كالتالي:

  • ” اللهم تجاوز عن سيئاتي وارفع قدري وأدخلني جنات النعيم، اجعلها دائما على لسانك فلعلها ساعة استجابة لا ترد أبدا”
  • “حاسب نفسك قبل أن يحاسبك الرحمن، فمن حاسب نفسه في الرخاء سلم وغنم”
  • ” تأكد أن الله لطيف وكريم سيمنحك الفرج القريب ويصرف عنك سوء الأقدار”
  • ” أيها المسلم حاسب نفسك قبل حساب الشدة، فإن من حاسب نفسه في الرخاء قبل الشدة عاد مرجعه إلى الرضى، ومن ألهته الحياة وشغله الهوى عاد مرجعه إلى الندم والحسرة”
  • ” اخرج بالعزم والأمل من هذا الفناء الضيق الممتلئ بالآفات إلى الفناء الواسع الرحب الذي فيه ما لا عين رأت فهناك لا يتعذر مطلوب ولا يفقد محبوب”

مواعظ دينية قصيرة

تعتبر الموعظة الحسنة من أكثر الأشياء التي تؤثر في قلوب الموحدين، وخاصةً إن خرجت من قلب قائلها بصدق، ومن الأفضل اختيار كلمات قليلة تحمل الكثير من المعاني الجميلة، تُساند في توصيل الموعظة بقوة للشخص بمجرد أن يستمع لها، وأقوى الحكم التي تساعد على رجوع الموحد لخالقه والسير في الطريق السوي دون اعوجاج ما يلي:

  • ” أفضل المسلمين أتقاهم فإن لم يكونوا كذلك، فإنهم متساوون مع غيرهم من البشر”
  • ” حينما لا يكون من نصيبك شيء اخترته تأكد أن اختيار الله هو الأفضل دائمًا”
  • ” كل ما هو سيء في حياتك فيه لطف خفي لا تعلمه، فقد يعطيك الله ما لا يرضيك وهو في الأصل الأنسب لك”
  • “كل معصية تؤخر عقوبتها بمشيئة الله إلى يوم القيامة إلا العقوق فإنه يعجل له في الدنيا وكما تدين تدان”

حكم دينية ومواعظ

أفضل خواطر إسلامية

أفضل شعور يتملك الإنسان أن يجد نفسه أدى جميع الفرائض مع نهاية اليوم، ومن جهة أخرى استطاعته السير وفق التعاليم الدينية التي أقرها الإسلام، وأصعب اللحظات التي يمر بها المسلم حينما ينحرف عن الطريق السليم ويمضي في دروب الشر، لأن ذلك يجعله غير هادئ ولا يتمكن من إيجاد الراحة القلبية والنفسية، ومن الأفضل البحث عن الخواطر والمواعظ التي تدفع المسلم لطريق الحق، وأبرزها التالي:

  • ” حين أنحني في سجودي أتذكر علاك وحين أسبحك أتذكر غفرانك ورحمتك، بك أحتمي يا أرحم الراحمين من وسواس نفسي، اللهم ألهمني للخير”
  • “اعلم عزيزي المؤمن أن الدنيا أيام يداولها الله بين الناس الأغنياء يصبحون فقراء، وينقلب حال الفقراء إلى أغنياء والضعفاء يصيرون أقوياء والغالبون مغلوبون وحوادث الدهر متقلبة لا حزن يستمر ولا فرح يدوم”
  • ” من أصلح سريرته فلح ونجح، وأحببته جميع القلوب وصار ذكره بين الناس محبوب، ومن فسدت سريرته فقد خاب وخسر”

مواعظ وحكم دينية متنوعة

الخصام من الأشياء المشينة التي تدفع الفرد إلى الفجور أحيانًا، لذا يفضل ألا يهجر المسلم أحد من أقاربه أو أحبته فوق الـ 3 أيام، والمسلم التقي هو من يبدأ بالصلح ولا يترك مجال للشيطان كي يستوطن نفسه ويساعده على المزيد من الهجران، ويستطيع العبد الذي يشعر أن قلبه صلب التقصي عن المواعظ التي تساهم في لين قلبه؛ كالتالي:

” من أبصر عيوب النفس عمي عن عيوب الآخرين، ومن سل سيف البغي قتل به، ومن حفر لأخيه حفرة وقع فيها، ومن هتك ستر الناس هتك الله عورة بيته، ومن أعجب بعقله ضل ومن استغنى بعقله زل”

” من جالس العلماء حصل على الوقار ومن حسن حديثه ظهرت هيبته أمام الخلق، ومن صاحب الأنذال حقره الناس”

“لا تقلق ما دمت قريبا من الرحمن فسوف يعصمك من المخاوف، وسوف يحيطك بالأمان والسلام من الأذى، وسوف تبقى ثابتًا إذا تخبط الناس من حولك فإنك قد أعطيت أشد الأركان رحمة وعظمة فهنيئا لك”

أشهر الخواطر الإسلامية

يعد الموت أبرز الحقائق التي لا يستطيع المسلم الهروب منها، فحينما يأتي لا يتمكن الإنسان من إبعاده أو إيقافه بل يستسلم له منذ اللحظة الأولى، وهو من الفواجع التي تؤثر بشدة على الأقرباء وتجعلهم في حالة من التأثر لفترة كبيرة، والبعض ينسى أن هناك موت يأتي فجأة بدون مقدمات، ومن الأفضل أن يتقصى الموحد عن المواعظ التي تلين قلبه عند البلاء؛ ومنها التالي:

  • ” نحن لا ندري من الأقرب إلى الله، ومن المغضوب عليه منه، لذلك لا يجب علينا الحكم على البشر لأن مصيرهم بيد الرحمن”
  • “الله لطيف بعباده ورحيم بهم فهو أحن من الأم على ولدها، ولا تقلق أبدًا وتذكر قول النبى لصاحبه لا تحزن إن الله معنا”
  • “هموم الدنيا مؤقته مهما طال زمنها، لكنها في قلوبنا الضعيفة أكبر من الآخرة”
  • ” من قال أف فقد عق والديه، فكيف بمن قطع وصلهما أو أساء إليها أو تركهما عند الكبر وهم في أمس الحاجة إلى قربه”

عبارات وحكم دينية

التعامل بالحسنى والتحدث إلى الآخرين بطريقة جيدة، تجعلهم يحبون المتحدث إليهم، أم التعامل بحدة وإخراج الكلمات بقسوة تجعل المستمع يكره التواجد مع الشخص الذي يتكلم بهذا الأسلوب، علاوة على ذلك يبتعد عنه الجميع ولا يرغب أي شخص بالتعامل معه، وأفضل طريقة لجذب الناس إطلاق مواعظ وكلمات جيدة بأسلوب لين؛ كالتالي:

  • ” إذا ضاقت بك الروح وامتلأ قلبك بالشك ونظرت حولك فلم تجد من تثق به، وصار القريب منك غريب والقلب يحمل خفقان وثقل، وأغلق الناس الباب دونك وانصرف عن وجهك الأحباء، فاعلم أن هناك رب رحيم قادرا على إخراجك من الظلمات، ومن الضيق إلى أوسع الطريق”
  • “لا يترك الرحمن بقعة في قلبك يملأها الحزن، ما دمت تستغفر الله وتكثر من الذكر”
  • ” قلوب البشر قابلة للصدأ في أي وقت، ويمكن تنظيفها بكثرة الاستغفار والتوبة إلى ملك الملوك”
  • ” قيل لابن مسعود من ميت الأحياء، قال الذي لا يعرف معروفا ولا ينكر منكرا”
  • ” نحن قوم أعزنا الله بالإسلام فإن ابتغينا العزة بغيره أذلنا، اللهم إنا نسألك العزة والأمن والسلام”

أقوال حكم ومواعظ

يميل الكثيرون إلى سماع الحكم فقط دون تنفيذها، ويفضل آخرون سماعها والعمل بها، فالحكمة تخرج دائمًا من فم شخص مر بالكثير من المواقف والأوجاع التي جعلته يطلق كلمات ممتلئة بالعبر والعظات، ومن الأفضل الاستفادة من تجارب الآخرين ومحاولة التخلي عن أي شيء سبب لهم معضلات في الحياة، وأفضل الحكم والمواعظ التي يمكن تطبيقها ما يلي:

“أعظم بابان لدخول الجنة هما الأبوان فاغتنم وجودهم معك، واعلم أنك مهما فعلت فلن تتمكن من رد الجميل”

” إن طاف بك طائف من غم أو حزن فعد إلى الله، وامنح شخصا معروفًا، كأن تطعم جائع أو تزور مريضا، أو تؤنس وحيدًا”

كن صبورًا وكن شاكرًا وكن حامدًا وكن معطاء، فقد يعوض الله العبد الصبور ويكرم الشكور ويسمع للحامدين”

” أيها المسلم اعلم أنه ليس غير الله يبقى من على فالله أعلى واعلم رعاك الله أنه من عاش مات ومن مات فات وكل ماهو آت آت، من وثق بالله أغناه ومن توكل عليه كفاه ومن خافه قلت مخافته ومن عرفه تمت معرفته”

نصائح رائعة للمسلم

يستطيع المسلم العيش بسلام وراحة إن سار في دروب الخير، وهناك العديد من النصائح التي تُساند المسلم في نيل حياة أفضل؛ كالتالي:

التوبة

  • يُفضل أن يتوب الموحد لربه كلما فعل ذنب، فلا يدري في أي ساعة تُقبض روحه.

ذكر الله

  • يُساهم الذكر في رفع مكانة الموحد عند رب العباد، علاوة على ذلك يعد من أفضل الأعمال.

فعل الخير

  • جميع الخيرات التي يقدمها الشخص للغير تعود إليه عندما يحتاج إليها، علاوة على ذلك فإن كل معروف يفعله الموحد لغيره تكتب له به صدقة.

تعلم القرآن

  • يفضل اغتنام بداية العمر في تعلم القرآن، علاوة على الإكثار من تلاوته كل يوم.

إغاثة الملهوف

  • يستحب تفريج كروب العباد وإخراجهم من الحالة السيئة التي يمرون بها سواء مادية أو خلاف ذلك.

ستر المسلمين

  • العبد الذي يستر أخاه يستره الخالق في الدارين، لذا يُفضل صنع ذاك المعروف مع جميع الأشخاص.

حسن الخلق

  • يحب الناس العبد الذي يتمتع بأخلاق جيدة، وتساهم الأخلاق الحسنة في إدخال العيد الجنة.

الصبر

  • يُساهم الصبر في محو الخطايا عن الموحد، وخاصة إن صبر على أذى أو معضلات كبيرة.

الصلوات

  • أجدى الأعمال التي يتوجب على الموحد فعلها الصلاة وبالأخص الفريضة، ويستطيع المسلم تزويد حسناته بالصلوات الأخرى، مثل قيام الليل والضحى والسنن الرواتب.

بر الوالدين

  • يساهم بر الوالدين في دخول المسلم لجنات النعيم، لذا يفضل أن يطيع العبد والديه.

من أجمل الأقوال والعبارات الدينية

  • لك رب لن يخزلك ولو خزلوك
  • وأسألك ربي صبراً لا ينفذ
  • لا تكفوا الدعاء، فالله يعطي بلا إنتهاء
  • يارب أغلقت الأبواب إلا بابك، وانقطعت الأسباب إلا إليك، ولا حول ولا قوة إلا بك.
  • أنت أقرب إليّ مني إليك.. وأرحم مني إليك بدعوة وصلاة.. وقصر المسافة بيني وبين هدايتك.

أحاديث نبوية عن الزواج

فقد وضع اللّه ورسولُه حُدود تحفُّظ حقّ المرأة في الزّواج ويُعرف حُدود وحُقوق الزّوْج في زواجِه ففي الجاهِليّة كانت تفقُّد المرأة حقِّها في كُلّ شئ ولا يوجد ما يُضمن حقُّها كما وضع لها واجِبات لابِد أن تلتزِم بِها ، كما أنّ الرّجُل ايضا له ما يحفظ حقُّه مِن إحترام الزّوْجة له ووُجوب طاعتِه فيما لا يغضب اللّه ورسوله .

 فقد قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: إذا أتاكم من ترضون دينه وخلقه فزوجوه..

كما قال رسول الله(صلى الله عليه وسلم): من ترك التزويج مخافة الفقر فقد اساء الظن بالله.

وقال رسول الله (صلى الله عليه وسلم): من تزوج احرز نصف دينه فليتق الله في النصف الآخر.

عبارات دينية في تربية الأولاد

  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: (( أدبوا أولادكم على ثلاثة خصال : حب نبيكم ، وحب آل بيته ، وتلاوة القرآن ))
  • قال رسول الله صلى الله عليه وسلم: ((احفظ الله يحفظك ، احفظ الله تَجِدْهُ تُجاهَكَ ))
  • كما قال صلى الله عليه وسلم: (( مُرُوا أولادَكم بالصلاة وهم أَبناءُ سبع ، واضربوهم عليها وهم أبناءُ عشْر وفرِّقُوا بينهم في المضاجع ))

أحاديث نبوية عن الأحسان

كما أن هناك أختلافات كثيرة بين المسلمين والمسيحين ويمكن بين البيض والسود بسبب بعض الأختلافات في العقائد، ولابد أن نعلم أننا خلقنا جميعاً لعبادة الله عز وجل و تنفيذ أوامر كتابه على الأرض والتعمير فيها ومعرفة حقوقنا وواجباتنا، ولله حكمة في اختلاف عقائدنا هي أن جميعنا يعبد الله.

ولكن لكل شخص عقيدته دون أن نكره بعض أو نبغض بعض أو نؤذى بعضنا البعض ولابد أن نعلم أبنائنا أننا كلنا أخوة لابد أن يحافظ كل منا على مشاعر الآخر ويحترمها.

ويذكر أن كان هناك شخصاً يهودياً كان يؤذي رسول الله صلى الله عليه وسلم في طريقه ويضع له القمامة أمام منزله وفي يوم تغيب هذا الشخص، فتعجب رسول الله لغيابه وذهب ليسأل عليه فوجده مريضاً، حتى تعجب هذا اليهودي لأمر الرسول، فأسلم ! .

هكذا يحسنا ديننا الحنيف على حسن معاملة الناس دون النظر إلى اللون أو الجنس أو العقيدة كلنا أخوة ولابد من أن يكون بيننا ود واحترام متبادل حتى يسود العالم السلام والمحبة كما كان يوصي ايضاً سيدنا عيسي عليه السلام في كتابه الإنجيل حيث كان يدعوا للسلام والمحبة وفعل الخير والعدل بين الناس فجميع الأديان تشير إلى نفس الهدف لأنها رسالة من الله عز وجل عبر الزمان، لكل فئة ولكل عقل بشري ولكل حقبة من الزمن فقال الله عز وجل عن الإحسان في كتابه العزيز :

فَمَنْ عُفِيَ لَهُ مِنْ أَخِيهِ شَيْءٌ فَاتِّبَاعٌ بِالْمَعْرُوفِ وَأَدَاءٌ إِلَيْهِ بِإِحْسَانٍ” ﴿١٧٨ البقرة , “وَقُولُوا لِلنَّاسِ حُسْنًا وَأَقِيمُوا الصَّلَاةَ وَآتُوا الزَّكَاةَ” ﴿٨٣ البقرة﴾ وقد جاء في الاحاديث النبوية مايأمرنا بالاحسان ومن أهم تلك الاحاديث :

أحب الناس إلى الله أنفعهم، وأحب الأعمال إلى الله عز وجل سرور تدخله على مسلم، أو تكشف عنه كربة، أوتقضي عنه ديناً، أوتطرد عنه جوعاً، ولأن أمشي مع أخي المسلم في حاجة أحب إلي من أن أعتكف في المسجد شهراً.

ومن كف غضبه ستر الله عورته، ومن كظم غيظاً، ولو شاء أن يمضيه أمضاه، ملأ الله قلبه رضى يوم القيامة، ومن مشى مع أخيه المسلم في حاجته حتى يثبتها له، أثبت الله تعالى قدمه يوم تزل الأقدام، وإن سوء الخلق ليفسد العمل، كما يفسد الخل العسل.

عبارات دينية عن الصبر

الصبر هو قدرة تحمل الإنسان على تحمل الظروف الدنيوية الصعبة التي تدور حوله والتي تقتحم نفسه وتؤلمه كما أن الصبر يعد عبادة لأنه من أقسى الأشياء التي يصعب على الإنسان تحملها، الصبر قد يكون في أمور قهرية مادية أو أجتماعية أو نفسية :

  • قال أحد العباد ما هو الصبر الجميل؟ قال أن تبتلى وقلبك يقول “الحمدلله”
  • حياتنا كأمواج البحر ما بين مد وجزر، بين فرح وحزن، فتمسك بقارب الصبر.
  • ربنا أفرغ علينا صبراً وتوفنا مسلمين
  • فاصبر على حلو الزمان و مره، وأعلم أن الله بالغ أمره.. “وبشر الصابرين”
  • لابد من الصبر حتى يجتاز العابدون البلاء
  • الإنسان الذي يمكنه إتقان الصبر يمكنه إتقان أى شئ آخر.

عبارات دينية جديدة ومتنوعة

  • اثنان لا تنسهما: ذكر الله والموت، واثنان لا تذكرهما: إحسانك للناس وإساءتهم إليك.
  • قيل لابن مسعود رضي الله عنه : من ميت الأحياء ؟ قال : الذي لا يعرف معروفاً ولا ينكر منكراً.
  • من أصلح سريرته فاح عبير فضله وعبقت القلوب بنشر طِيبه، فالله الله في السرائر.
  • من عرف الله هانت مصيبته، ومن أنس به زالت غربته ومن رضي بالقضاء سعد.
  • إذا كان وزر محمد صلى الله عليه وسلم أنقض ظهره، فما الذي تفعله أوزارنا بظهورنا.
  • لتكن خطاك في دروب الخير على رمل ندِيٍ لا يُسمع لها وقع لكن آثارها بينة.
  • سبحان من يرحم عبده بابتلائه فلولا مصائب الدنيا لوردنا القيامة مفاليس.
  • الهمة العالية لهيب لا ينطفئ ووقود لا يخمد، يشكل في القلب نار العزيمة والإصرار.
  • ما من أحد يفهم قوانين التجارة الإيمانية إلّا وتراه مشمراً نحو كنوز الآخرة.
  • اعمر فؤادك بالتقى فالعمر محدود السنين، واحمل بصدرك مصحفاً يشرح فؤادك كل حين.
  • دع الدنيا وتطلع للآخرة، فالدنيا لا تساوي نقل أقدامك إليها، فكيف تعدو خلفها.
  • ليس العيد لمن تجمل باللباس والمركوب، إنّما العيد لمن غفرت له الذنوب.
  • غاية أمنية الموتى استدراك حياة ساعة، وأهل الدنيا يقضون أعمارهم غفلة وضياعاً.

يبحث الموحد المهتم بأمر دينه عن حكم دينية ومواعظ وأفضل خواطر إسلامية تساعده في شؤون حياته، حيث تُساهم جميعها في إيقاظ ضميره ولين قلبه وجعله يمضي على دروب الطاعة والتخلي عن فعل الآثام، وهناك العديد من الأعمال التي تساهم في تزويد حسنات المسلم، على سبيل المثال حسن الخلق والصلوات والصبر، علاوة على التوبة وذكر الله وفعل الخير، ومن ناحية أخرى يفضل إغاثة الملهوف وستر المسلمين.

قدمنا لكم أهم المعلومات عن حكم دينية ومواعظ وأفضل خواطر إسلامية، نتمنى أن نكون قد افدناكم راسلونا من خلال التعليقات أسفل المقالة وسوف يتم الرد عليها في أقرب وقت.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *