التخطي إلى المحتوى

أنواع الأحلام في علم النفس ، عالم الأحلام عالم عجيب لم يستطع العلماء حتى الآن أن يتأكدوا من ماهيته وطبيعته وكيفية وقوعه وظهوره في نومنا ، لم يتوصلوا لشيء سوى لكونه عالم أخر يدخل فيه الإنسان بمجرد أن تغمض وتغفو عيناه عن الواقع ، عالم ليس له حدود أو مقاييس ولا يستطيع أحد أن يوصفه وأن يرسم تخيلا ثابت له ، فتختلف الأحلام مع اختلاف الذى يراها ، ومن خلال موضوع اليوم سوف نذكر ما قاله علماء النفس في أنواع الأحلام واختلافاتها .

البعد النفسي في رؤية الأحلام

يجب الإعتراف أنه حتى هذا الوقت وما زال عالم الأحلام يحمل طابع اللهو الخفي حتى على أكثر العلماء خبرة واختصاص وحنكة ، وعليه فنجد أن الأراء الخاصة بمختلف العلماء على مدى العصور واختلاف الأزمنة حتى وقتنا هذا تحمل الكثير من الأختلافات ولم يستطع كل هؤلاء العلماء أن يجمعوا على رأى واحد حول ماهية وطبيعة الحلم ، وعليه فقد استندوا إلى توضيح سبب الأحلام وفقا إلى البعد النفسي لكل إنسان على حدى .

السبب النفسي للحلم

  • اتجه علماء النفس وعلى رأسهم العالم فرويد إلى كون الحلم هو عبارة عن وسيلة يلجأ إليها الأنسان كي يتمكن من إشباع دوافعه اللاشعورية .
  • بمعنى وعلى سبيل المثال أنه إذا تعرض الشخص خلال يومه إلى موقف عصيب كأن تطاول عليه أحد بالقول أو الفعل ، ولم يستطع الشخص أن يدافع عن نفسه أو يرد الأذى عنه ، أو أن يمر الأنسان بموقف ما وبعد أن ينتهى من هذا الموقف يتمنى وكأنه قد تصرف غير ما قام به في الواقع .
  • هنا يأتي دور الحلم ووظيفته انعكاس لما كان يرغب الإنسان بفعله في الواقع فينعكس على حلمه ولعل المشهد الذي مر به في واقعة يتكرر بالمثل في حلمه إلا أنه في تلك المرة يفعل مثلما يتمنى ويرغب .

وظيفة الحلم الأساسية

  • كان المتنبئون في قديم الزمان يقولون تحدث عن أحلامك نحدثك عن مستقبلك ، إلا أنه علماء الطب النفسي الحديث قالوا تحدث عن أحلامك تجد الحل لمشكلتك .
  • بالتالى فإن الحلم وفقا لتفسير علماء الطب النفسي ما هو إلا محاولات من الإنسان التوفيق والتوازن بين رغباته المدفونة والتي تتصارع في داخل عقله .
  • إلا أن فرويد قد ذكر في كتابه إن أساس وظيفة الأحلام هى أن تستمر عملية النوم وحماية الأنسان خلالها ، وأحيانا يجد كثير من الناس العديد من الحلول لمشاكلهم الصعبة إذا تدبروا وحللوا أحلامهم .

أنواع الأحلام في علم النفس

ذكر علماء النفس أن للأحلام أنواع ومسميات كثيرة مختلفة عن بعضها وهي :

  1. أحلام اليقظة .
  2. أحلام اليقظة الكاذبة .
  3. الأحلام الجليلة .
  4. الكوابيس .
  5. الأحلام المتكررة .
  6. أحلام الشفاء .
  7. أحلام الاشارات .
  8. الأحلام الملحمية .
  9. الأحلام المتطورة .
  10. الأحلام المتبادلة .

أحلام اليقظة

هى الأحلام التى تقع بين اليقظة الكاملة وبداية النوم ، وغالبا ما تقع عندما يترك الأنسان العنان لخياله ويسرح بعيدا وينفصل عما حوله من الأشخاص والأحداث والزمن ليبدأ المخ في خلق مستوى وعى منفصل تماما عن الواقع المحيط بالإنسان .

أحلام اليقظة الكاذبة

وغالبا ما نراها كأن يرى الشخص نفسه كأنه قد أستيقظ بالفعل من نومه وبدأ يمارس نشاطه المعتاد خلال اليوم ليصل إلى نقطة ما ليكتشف بعد كل هذا أنه ما زال نائما .

الأحلام الجليلة

هى الأحلام التى تدرك وأنت بداخلها أنك ما زالت تحلم لتقول لنفسك فيه هذا مجرد حلم لتبدأ في التحكم بنفسك فى تغيير مسار حلمك بما ترغب أنت به أو أن تقوم بالأستيقاظ منه بإرادتك .

الكابوس

الكابوس وهو أكثر الأشياء رعبا وفزعا من الممكن أن يراها الإنسان في نومه ، وتكثر رؤية الكوابيس في الفئة العمرية ما بين الأطفال والبالغين ، وغالبا ما يرى 10% من الأشخاص كابوس مرة كل شهر .

اتجه علماء النفس إلى كون الكابوس يقع للإنسان بسبب ضغوطات وصعوبات الحياة اليومية التي يراها ويمر بها خلال يومه ، وغالبا ما تصاب الكوابيس المرضي النفسيين والأشخاص الذين يمرون بحالة من الإكتئاب ويعيشون حالة من الحزن والألم .

الأحلام المتكررة

هي الأحلام التي تتكرر باستمرار في نوم الإنسان مع وقوع تغييرات بسيطة في أحداثها ، وإتجه علماء النفس في تفسير ذلك الأمر إلى كون هذا الشخص يمر بمشكلة ولم يتمكن من حلها ، وبمجرد أن يقوم الأنسان من حل تلك المشكلة ستتوقف رؤيته لهذا الحلم .

أحلام الشفاء

أحلام الشفاء وهى عبارة عن إشارات يرسلها الجسم إلى المخ بالإصابة بأمر أو مرض ما ، ولا يعلم به هذا الشخص ، وعلى الأنسان أن ينتبه جيدا عن رؤيته مثل تلك الأحلام ولا يستهين بها لعلها رسالة تحذير له قبل تفشي المرض بداخله وعدم القدرة على علاجه .

الأحلام التنبؤية

هى أحلام تعلم وتخبر الأنسان بما سيقع له في المستقبل القريب ، وما تلك الأحلام إلا عبارة عن تحليلات قام بها العقل لما مر به هذا الشخص من مواقف مشابهة ، فتجعله يعرف ماذا سيقع بعد ذلك .

أحلام الاشارات

هي الأحلام التي تساعد الرائي لها في اتخاذ القرارات المثالية وحل المشكلات العالقة .

الأحلام الملحمية

هى أحلام قد تبقي تتذكرها لسنوات عديدة قادمة حيث يظهر بها أحداث كونية لا تستطيع نكرانها ، وستشعر من بعدها أنك خضت تجربة غيرت الكثير في حياتك .

الأحلام المتطورة

هى الأحلام التى تكمل بعضها البعض على مدار ليال متتالية .

الأحلام المتبادلة

هي الأحلام التي يحلم بها شخصان في نفس الوقت والتى غالبا ما تنتج بسبب أرتباط هذان الشخصان معا في أمر يخوضوا فيه معا وهدف مشترك لهما .

يمكنكم ترك التعليقات والأسئلة التى تدور حول تفسير الأحلام أسفل المقال وسيتم الرد السريع عليها من المختصين .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *