التخطي إلى المحتوى

دعاء التخلص من الهم والحزن عبر موقع muhtwa.com ؛ يعاني الكثير منا خلال هذه الأيام من الهم والضيق وسيطرة المشاعر السلبية علينا مما يجعلنا الأيام ثقيلة وتمر بصعوبة كبيرة على الجميع، وأغلب الظن الذي يسيطر على أفكار الكثير منا بأن هذا غضب من الله على عباده إلا أن هذا غير صحيح لأن الله لا يبتلي العبد العاصي فقط بل أن الإبتلاءات للجميع؛ فنجد أن القرآن الكريم يقول {وَلَنَبْلُوَنَّكُم بِشَيْءٍ مِّنَ الْخَوْفِ وَالْجُوعِ وَنَقْصٍ مِّنَ الْأَمْوَالِ وَالْأَنفُسِ وَالثَّمَرَاتِ ۗ وَبَشِّرِ الصَّابِرِينَ}، وبشر الصابرين .

اللهم اكشف عني كل بلوى، يا عالِم كل خفية، يا صارف كل بليّة، أغثني، أدعوك دعاء من اشتدت به فاقته، وضعُفت قوته، وقلت حيلته، دعاء الغريق المضطر، اللهم ارحمني و أغثني، والطف بي، و تداركني بإغاثتك، اللهم بك ملاذي، اللهم أتوسل إليك باسمك الواحد، والفرد الصمد، وباسمك العظيم فرج عني ما أمسيت فيه، وأصبحت فيه، حتى لا يخامر خاطرات أوهامي غبار الخوف من غيرك، ولا يشغلني أثر الرجاء من سواك، أجرني، أجرني، أجرني، يا الله، اللهم يا كاشف الغم والهموم، ومفرج الكرب العظيم، ويا من إذا أراد شيئًا يقول له: كُن فيكون، رباه رباه أحاطت بي الذنوب والمعاصي، فلا أجد الرحمة والعناية من غيرك، فأمدني بها.

دعاء الضيق والهم والحزن

{وَقَالَ رَبُّكُمُ ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ..} وهذا الدعاء يكون في كل وقت وفي أي مكان لأن الله قريب من عباده جميعاً سواء كانوا عصاة أو مطيعين له لذلك على العبد أن يلجأ إلى ربه ويطرق كل الأبواب التي تقربه منه خاصة في أوقات الحزن التي يشعر فيها الإنسان بِعجزه وضعفه وعدم قدرته على مواجهة الكثير من تحديات الحياة، وحتى نتخلص من مثل هذه المشاعر يجب أن ندعو دعائماً بِدعاء الضيق والهم والحزن.

اللهم إني عبدك، ابن عبدك، ابن أمتك، ناصيتي بيدك، ماض في حكمك، عدل في قضاؤك، أسألك بكل اسم هو لك سميت به نفسك، أو علمته أحدا من خلقك، أو أنزلته في كتابك، أو استأثرت به في علم الغيب عندك، أن تجعل القرآن ربيع قلبي، ونور صدري، وجلاء حزني، وذهاب همي.

اللهم اكفني ما أهمني، وما لا أهتم له، اللهم زودني بالتقوى، واغفر لي ذنبي، ووجهني للخير أينما توجهت، اللهم يسرني لليسرى، وجنبني العسرى، اللهم اجعل لي من كل ما أهمني و كربني سواء من أمر دنياي وآخرتي فرجًا ومخرجًا، وارزقني من حيث لا أحتسب، واغفر لي ذنوبي، وثبت رجاك في قلبي، و اقطعه ممن سِواك، حتى لا أرجو أحدًا غيرك، يا من يكتفي من خلقه جميعًا، ولا يكتفي منه أحد من خلقه، يا أحد، من لا أحد له انقطع الرجاء إلا منك.

دعاء تفريج الهم

لا يجب على الإنسان أبداً أن يستسلم للمشاعر السلبية والظروف الصعبة لأن مواصلة الكفاح في الحياة هي من الأمور المستحبة حتى في الإسلام، وأحد أهم الأسلحة التي يجب أن يواجه بها الإنسان هذه التحديات الصعبة التي نتعرض لها جميعاً هو الدعاء الذي يجب أن نردده سواء في أي وقت وليس شرطاً أثناء الصلاة، ومن صيغ دعاء تفريج الهم والكرب.

  • يا حي يا قيوم برحمتك أستغيث، أصلح لي شأني ولا تكلني إلى نفسي طرفة عين.
  • اللهم إني أعوذ بك من الهمّ والحزن، والعجز والكسل، والبخل والجبن، وضلع الدين، وغلبة الرجال.
  • اللَّهُمَّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ مِن جَهدِ البلاءِ ودَرَكِ الشَّقاءِ وسوءِ القضاءِ وشَماتةِ الأعداءِ.
  • اللَّهُمَّ إنِّي أَعُوذُ بكَ مِن زَوَالِ نِعْمَتِكَ، وَتَحَوُّلِ عَافِيَتِكَ، وَفُجَاءَةِ نِقْمَتِكَ، وَجَمِيعِ سَخَطِك.

دعاء الضيق قصير

الشعور بالضيق والهم هو أمر غير مقتصر على أشخاص بِعينهم بل أن الأنبياء -عليهم السلام جميعاً- كانوا أكثر عرضة للابتلاءات في حياتهم وكانوا نموذجاً صالحاً في اللجوء إلى الله في هذه الأوقات الصعبة مع الدعاء له، وتوجد العديد من النماذج على دعاء الأنبياء لله حتى يتخلصوا من الهم والكربات والتي وردت في القرآن الكريم منها {قَالَ إِنَّمَا أَشْكُو بَثِّي وَحُزْنِي إِلَى اللّهِ وَأَعْلَمُ مِنَ اللّهِ مَا لاَ تَعْلَمُونَ}، وفي هذه الفقرة سوف نقدم دعاء الضيق قصير وهو عبارة عن بعض من أدعية الأنبياء في وقت الابتلاءات.

  • رَبَّهُ أَنِّي مَسَّنِيَ الضُّرُّ وَأَنتَ أَرْحَمُ الرَّاحِمِينَ.
  • رَبِّ اشْرَحْ لِي صَدْرِي * وَيَسِّرْ لِي أَمْرِي * وَاحْلُلْ عُقْدَةً مِّن لِّسَانِي.
  • رَبَّنَا أَفْرِغْ عَلَيْنَا صَبْرًا وَثَبِّتْ أَقْدَامَنَا وَانصُرْنَا عَلَى الْقَوْمِ الْكَافِرِينَ.
  • لَّا إِلَٰهَ إِلَّا أَنتَ سُبْحَانَكَ إِنِّي كُنتُ مِنَ الظَّالِمِين.
  • رَبِّ إِنِّي أَعُوذُ بِكَ أَنْ أَسْأَلَكَ مَا لَيْسَ لِي بِهِ عِلْمٌ ۖوَإِلَّا تَغْفِرْ لِي وَتَرْحَمْنِي أَكُن مِّنَ الْخَاسِرينَ.

دعاء الهم والحزن والخوف

دعاء الهم والحزن والخوف هو أكثر ما يمكن أن يبحث عنه الإنسان في مثل هذه الأوقات، ولكن يجب أن يعلم كل شخص أن الابتلاءات والكربات لا تأتي إلا من الإنسان نفسه كما قال الله تعالى في التنزيل الكريم {وَمَا أَصَابَكُمْ مِنْ مُصِيبَةٍ فَبِمَا كَسَبَتْ أَيْدِيكُمْ وَيَعْفُو عَنْ كَثِيرٍ} إلا أن من رحمة الله بِعباده أنه أعطى لهم الحل مثلما وضح لهم السبب وذلك في قوله تعالى {فَقُلْتُ اسْتَغْفِرُوا رَبَّكُمْ إِنَّهُ كَانَ غَفَّارًا * يُرْسِلِ السَّمَاءَ عَلَيْكُمْ مِدْرَارًا * وَيُمْدِدْكُمْ بِأَمْوَالٍ وَبَنِينَ وَيَجْعَلْ لَكُمْ جَنَّاتٍ وَيَجْعَلْ لَكُمْ أَنْهَارًا} وبجانب الاستغفار وذكر الله يكون الدعاءلأنه أحد مفاتيح الفرج أيضاً.

اللَّهُمَّ رَبَّ السَّمَوَاتِ وَرَبَّ الأرْضِ وَرَبَّ العَرْشِ العَظِيمِ، رَبَّنَا وَرَبَّ كُلِّ شيءٍ، فَالِقَ الحَبِّ وَالنَّوَى، وَمُنْزِلَ التَّوْرَاةِ وَالإِنْجِيلِ وَالْفُرْقَانِ، أَعُوذُ بكَ مِن شَرِّ كُلِّ شيءٍ أَنْتَ آخِذٌ بنَاصِيَتِهِ، اللَّهُمَّ أَنْتَ الأوَّلُ فليسَ قَبْلَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ الآخِرُ فليسَ بَعْدَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ الظَّاهِرُ فليسَ فَوْقَكَ شيءٌ، وَأَنْتَ البَاطِنُ فليسَ دُونَكَ شيءٌ، اقْضِ عَنَّا الدَّيْنَ، وَأَغْنِنَا مِنَ الفَقْرِ.

اللَّهمَّ إنِّي أعوذُ بِكَ منَ الْهدمِ ، وأعوذُ بِكَ منَ التَّردِّي ، وأعوذُ بِكَ منَ الغرَقِ والحريقِ ، وأعوذُ بِكَ أن يتخبَّطني الشَّيطانُ عندَ الموتِ ، وأعوذُ بِكَ أن أموتَ في سبيلِكَ مُدبرًا وأعوذُ بِكَ أن أموتَ لديغًا.

يسرنا أن تشاركونا بِبعض الأدعية التي تحرصون على ترديدها دائماً في وقت الشعور بالهم والحزن حتى تزول.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *