التخطي إلى المحتوى

وقت سنة الفجر وصلاة الصبح عبر موقع muhtwa.com، إن للصلاة مكانة عظيمة جداً، فهي عماد الدين والطريق الموصل للجنة، كما أنها أول ما يحاسب عليه المرء يوم القيامة، وهي عبادة يتميز بها المتقون عن غيرهم.

وتعتبر صلاة الفجر احد الصلوات التي يؤديها المسلم والتي تمتاز بفضائلها المتعددة، وهذه الميزات إنما هي لميزة التوقيت الخاص بها،باعتباره وقتاً للسكون والراحة والنوم عند معظم البشر، وبالتالي فهي تميز المؤمنين الحريصين على القيام بها وأولئك الذين يجدون ثقل في أدائها.

إذا تم تأديتها في غير الأوقات المخصصة لها فإن المولي عز وجل لا يقبلها

توقيت سنة الفجر وصلاة الصبح

توقيت سنة الفجر وصلاة الصبح، وسنة الفجر عبارة عن ركعتان يقوم المسلم بتأديتها قبل ركعتي الفرض، وتبدأ بدخول وقت الفجر الصادق، وبالتالي لا يجوز تأديتها قبل الآذان، فمن قام بذلك قلا تحتسب له ويجب إعادتها مرة ثانية.

ومن ترك سنة الفجر متعمداً حتى فات وقتها فلا يجب عليه أن يقضيها وإن فعل ذلك فإنها تكون غير صحيحة، باعتبارها من السنن الرواتب، وبالتالي إذا تم تأديتها في غير الأوقات المخصصة لها فإن المولي عز وجل لا يقبلها، ومن لم يستطيع تأديتها قبل الفريضة فيمكنه أن يؤديها بعدها.

كيفية صلاة سنة الفجر

تعتبر صلاة سنة الفجر شأنها شأن الصلوات الأخري التي يؤديها المسلم، فتكون البداية بالوضوء والطهارة، ومن ثم القيام بخطوات الصلاة العادية، والتي يمكن ذكرها على النحو التالي:

شاهد أيضا:
  • في البداية يستقبل المسلم القبلة، ويرفع يديه ويكبر تكبيرة الإحرام بمعنى أن يقول ” الله أكبر”، مع مراعاة أن تكون يديه بمحاذاة الأذنين.
  • يقرأ المصلي سورة الفاتحة ثم سورة الكافرون، ثم يرفع يديه ويكبر للركوع ويسبح في ركوعه قائلاً ” سبحان ربي العظيم” ثلاثة مرات.
  • يعتدل المصلي من الركوع ويرفع يديه ويكبر قائلاً “سمع الله لمن حمد ربنا لك الحمد”.
  • ينتقل للسجود ويقوم بالتسبيح قائلاً ” سبحان ربي الأعلى” ثلاثة مرات.
  • يبدأ الركعة الثانية، ويقوم بقراءة سورة الفاتحة ومن ثم سورة الإخلاص، ويعيد الخطوات ذاتها.
  • في نهاية الركعة يجلس ويقوم بقراءة التشهد والصلاة الإبراهيمية.
  • وأخيرا، يسلم المصلي عن يمينه وعن شماله.

فضل وفوائد صلاة الفجر

تعتبر سنة الفجر أحد أفضل السنن الرواتب التي أوصي بها الرسول الكريم، إذ أنه صلوات الله وسلامه عليه لم يتركها قط في السفر أو الحضر، فهي تمتاز بفضلها وثوابها العظيم، وكما قال النبي المصطفي  (ركعتا الفجر خير من الدنيا وما فيها ).

الفضائل الأخري المرتبطة بصلاة الفجر

  • من أهم أسباب انشراح الصدر وطمأنينة القلب وسعادة النفس.
  • سبباً لدخول الجنة والفوز برضا رب العالمين سبحانه وتعالي.
  • تعمل على مغفرة الذنوب والمعاصي المقترفة وزيادة حسنات المسلم.
  • الفوز بأجر قيام الليل، كما قال الرسول الكريم (من صلى العشاءَ في جماعةٍ فكأنما قام نصفَ الليلِ. ومن صلى الصبحَ في جماعةٍ فكأنما صلى الليلَ كلَّهُ).
  • من صلي صلاة الفجر كان في حفظ الله ورعايته.
  • الفوز بأجر حجة وعمرة، وفقاً للحديث النبوي الوارد عن الرسول (مَن صلى الفجرَ في جماعةٍ، ثمّ قَعَد يَذْكُرُ اللهَ حتى تَطْلُعَ الشمسُ، ثم صلى ركعتينِ ، كانت له كأجرِ حَجَّةٍ وعُمْرَةٍ تامَّةٍ، تامَّةٍ، تامَّةٍ).
  • من اهم أسباب البركة في الوقت.

وبذلك نكون قد ذكرنا وقت سنة الفجر وصلاة الصبح،شاركونا تعليقاتكم ورسائلكم اسفل المقالة عبر موقعنا .

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *