التخطي إلى المحتوى

قصة زواج الرسول من السيدة صفية من محتوى muhtwa ، تزوج الرسول عليه الصلاة والسلام من حوالي ما يقارب 11 زوجة ويطلق عليهن جميعا أمهات المؤمنين، من ضمن زوجات الرسول عليه الصلاة والسلام السيدة صفية رضي الله عنها، كان لزواج النبي عليه الصلاة والسلام من السيدة صفية قصة أخرى نعرفكم عليها من خلال المقال التالي.

قصة زواج الرسول من السيدة صفية

كان لتعدد زواج الرسول عليه الصلاة والسلام حكمة في كل زوجة من زوجاته اللاتي تزوجهن ومن بين هؤلاء السيدة صفية رضي الله عنها التي نعرففكم عليها عن قرب خلال السطور القادمة.

نسب السيدة صفية

  • هي السيدة صفية بنت حيي بن أخطب وهي من القبائل الكبيرة التي تسمى قبيلة بني النضير حيث أن النسب يعود بالأساس إلى يعقوب عليه السلام أما والدتها فهي من بنو قريضة وكلاهما من اليهود.
  • تعد السيدة صفية رضي الله عنها من أشراف قومها وكانت تتسم بالكثير من الأخلاق الرائعة والحميدة حيث أنها كانت هادئة وتتسم بالحكمة كما أنها جميلة الشكل أيضا.
  • السيدة صفية قبل أن تصبح زوجة الرسول عليه الصلاة والسلام تزوجت مرتين من شخص يدعى سلام بن مشكم وعندما قام بتطليقها تزوجت من شخص يهودي يدعى كنانة بن الربيع وهو شخص يهودي قام المسلمون بقتله خلال غزوة خيبر.
  • عندما قام الرسول عليه الصلاة والسلام بفتح خيبر قام بلال بن رباح بأخذ بالسيدة صفية ومعها سيدة أخرى ليمررهم على مجموعة من اليهود الذين تم قتلهم، رأت السيدة الأخرى الموجودة مع صفية وسط القتلى والدها وزوجها أصبح ت تصرخ وتبكي بشكل كبير جدا وتضع التراب بشكل كبير على وجهها انزعج منها الرسول عليه الصلاة والسلام وقال ابعدوا عني هذه الشيطانة.

زواجها من الرسول

  • كانت السيدة صفية رضي الله عنها من المشركات اللاتي لم يدخلن الإسلام بعد وخلال أحد الغزوات وهي غزوة خيبر تم قتل كنانة زوجها ومن بعدها تم أسر نساء المشركات.
  • جاء شخص يدعى دحية الكلبي ليطلب من النبي عليه الصلاة والسلام أن يهديه إحدى الجواري أمر الرسول له بصفية كجارية.
  • جاء رجل ليتحدث مع الرسول عليه الصلاة والسلام وقال له ” هل تعطي صفية سيدة النضير جارية لهذا الشخص إنها لا تصلح إلا لك”، وبعد هذه الجملة أمر بها الرسول رآها ومن ثم أعتقها وتزوج بها.
  • عندما طهرت صفية رضي الله أراد الرسول عليه الصلاة الدخول بها ولكنها رفضت وعندما ذهب لمدينة الصهباء وأقام فيها أمر مجموعة نساء الصحابة بأن يقمن بتزيينها وتجهيزها وبالفعل دخل بها.
  • كانت السيدة صفية تشعر بمشاعر الكره والحقد تجاه الرسول حيث أنها تعتبره من ألد أعدائها الذي قتل أهلها وزوجها ولكن عندما روى لها الرسول عليه الصلاة والسلام ما قام اليهود بفعله معه من أعمال لانت له وبدأت مشاعرها بالتغير تجاهه.
  • الحكمة من زواج الرسول للسيدة صفية، هو رع شأنها وتكريمها وعتقها من الأسر كما أن الله تعالى أحب أن يعوضها خيرا عن زوجها الذي مات وأهلها الذين فقدتهم تباعا، محاولة بناء علاقات جيدة والتقرب من اليهود لدعوتهم للدين الإسلامي والتمهيد لدعوتهم ليدخلوا بالدين الإسلامي.
  • أحد الأمور المهمة بحياة السيدة صفية هي الرؤيا التي رأتها بأن القمر قد وقع في حجرها ونتيجة لهذه الرؤيا قامت والدتها بضربها على وجهها وقالت لها أنك لتمدين عنقك أن تكوني عند ملك العرب وقد تحققت الرؤيا بزواجها من الرسول.

بكاء السيدة صفية

  • خلال أحد الأيام أثناء زواج الرسول من صفية دخل عليها فوجد أنها حزينة وتبكي بشكل كبير سألها الرسول عليه الصلاة والسلام عن سبب بكائها فقالت له: أن حفصة بنت عمر قالت  عنها أنها بنت يهودي.
  • حاول الرسول أن يقوم بتطييب خاطرها فقال لها

” إنك ابنة نِبي وعمك نَبي وإنك تحت نبي فبم تفخر عليك؟”.

  • كما أن الرسول عليه الصلاة والسلام لم يكتف بهذا الرد ذهب لحفصة رضي الله عنها وقال لها” اتق الله يا حفصة”.

أهم صفات السيدة صفية

  • كانت السيدة صفية رضي الله عنها من السيدات التي تتمتع بالكرم والسخاء الكثير وتعمل على تقديم الخير للكل ولاسيما أهلها على الرغم من أنهم من اليهود.
  • أبرز القصص المتعلقة بحياة وأخلاق السيدة صية أن جارية لها ذهبت لسيدنا عمر بن الخطاب وقالت له: إن السيدة صفية تحب يوم السبت وتعمل على صلة قوم اليهود، ذهب عمر بن الخطاب لسؤال السيدة صفية عن ذلك قالت له:

“أما عن السبت فإني لم أُحبه منذ أن أبدلني الله عز وجل عنه بيوم الجمعة، وأما اليهود إن ليهم فيهم رحما وأنا أصله”

  • عندما قامت السيدة صفية بسؤال الجارية عن سبب التصرف الذي قامت به قالها لها أن السيطان قد وسوس لها بهذا الأمر قامت السيدة صفية بعتقها لوجه الله.
  • أما عن روايتها لأحاديث الرسول قد روت السيدة صفية رضي الله عنها ما يقارب عشرة أحاديث عن الرسول عليه الصلاة والسلام.
  • كانت السيدة صفية تحب الرسول عليه الصلاة  والسلام بشكل قوي جدا حيث أنه بأحد المرات التي مرض الرسول فيها عليه الصلاة والسلام وكانت وفاته قد اقتربت قالت له السيدة صفية رضي الله عنها إني والله يا رسول الله لوددت أن الذي بك بي” قام زوجات الرسول عليه الصلاة بالتغامز فيما بينهم فطلب منهم الرسول الرجوع عن الأمر بقوله “مضمضن” قلن له من أي شيء؟ قال ” إنها والله لصادقة”.

وفاة السيدة صفية

أما عن وفاة السيدة صفية فقد قابلت ربها في عام 50 من الهجرة وكانت الوفاة بعهد الخلافة الأموية لمعاوية بن أبي سفيان وتم دفنها بمنطقة البقيع كما قيل أنها كتبت بالوصية بحوالي ألف دينار عطى للسيدة عائشة رضي الله عنها.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *