التخطي إلى المحتوى

عدد وأسماء مناطق دولة سانت لوسيا، من خلال موقع Muhtwa.com. سانت لوسيا احدى دول قارة أمريكا، والدولة عبارة عن جزيرة تقع في شرق البحر الكاريبي، كما أنها جزء من جزر الأنتيل الصغرى. يحيط بها كل من بربادوس، جزيرة مارتينيك وجزيرة سانت فنسنت. عاصمتها وأكبر مدنها هي كاستريس. تتكون سانت لوسيا من اربعمائة وتسعة وخمسين مستعمرة موزعين على عشرة مناطق.

مناطق سانت لوسيا

  1. منطقة فيو فورت، أو الحصن القديم.
  2. منطقة ميكود.
  3. منطقة سوفرير.
  4. منطقة كناري.
  5. منطقة كاستريس.
  6. منطقة تشويسيول.
  7. منطقة دينيري.
  8. منطقة جزيرة جروس.
  9. منطقة لابوري، أو العمال.
  10. منطقة أنس لا ري.

معالم سانت لوسيا السياحية

  • حدائق سانت لوسيا النباتية.
  • ينابيع الكبريت.
  • البيتونز.

حدائق سانت لوسيا النباتية

  • تشتهر باسم آخر وهو حدائق الماس النباتية، وذلك لكونها موطن الشلال المسمى بالماسي، كما أنها أقدم حديقة للنباتات في الجزيرة.
  • تقع الحديقة في المنطقة الجنوبية الغربية لسانت لوسيا.
  • في عام 1785 قام حاكم سانت لوسيا آنذاك، البارون دي لابوري، ببناء حمامات الكبريت في المنطقة بعد موافقة حاكم فرنسا على ذلك وتمويله بالأموال اللازمة.
  • قامت القوات العسكرية، المريض منهم والمعافى، باستخدام تلك الحمامات للتداوي، وكانت تقارن وقتها بحمامات أخرى موجودة بألمانيا.

ينابيع الكبريت

  • تقع تلك الينابيع في منطقة سوفرير، التي حصلت بالأساس على هذا الاسم في القرن التاسع عشر بسبب اشتغال سكانها في مجال تعدين الكبريت.
  • الينابيع من أكثر الأماكن شهرة وجذباً للسياح في المنطقة، كونها تصنف الينابيع الوحيدة القادمة من بركان كبريتي على مستوى العالم.
  • تكونت تلك الينابيع نتيجة الثوران الذي حدث منذ آلاف السنين لقمة البركان، مما أدى الى انهياره.
  • في عام 1780 شهد نفس البركان ثوران آخر، كان خفيفاً، إلى أنه أدى الى انهيار القمة بشكل كامل، مكونه ما يعرف باسم كالديار على مساحة حوالي سبعة فدان.
  • ما يزال الكبريت يتدفق من بعض الشقوق الموجودة حتى اليوم، على الرغم من مرور العديد من السنوات على آخر ثوران.

البيتونز

  • هما جبلان بركانين يشبهون السد، ذو قمم مدببة تشبه قمة الأبراج، يقعون بالقرب من منطقة سوفرير.
  • يبلغ ارتفاع الأول، المسمى جروس بيتون، سبعمائة وثمانية وتسعون متراً، والثاني، المعروف باسم بتيت بيتون، أو بيتون الصغير، سبعمائة وثلاثة وأربعين متراً، ويشغلان مساحة سبعة آلاف ومائة وتسعون فدان.
  • يتصل الجبلان عن طريق سلسلة من تلال ميتان بيتون.
  • الجبلان موجودان على قائمة التراث العالمي.
  • يستطيع الزائر تسلق كلا الجبلين والاستمتاع برؤية المشهد من اعلى، بالإضافة الى رؤية بعض الدول الجزر الأخرى مثل بربادوس، دومينيكا وسانت فنسنت.
  • توفر الدولة مرشدين ليساعدوك في التسلق والوصول للقمة.
  • من المتعارف عليه في تلك المنطقة إن تسلق جبل جروس، وهو الأكبر، أكثر سهولة ويسر من الآخر، حتى أنه يمكنك صعوده دون الحاجة لاستخدام ايه جبال، أو تجربة سابقة في التسلق.
  • يعيش في تلك الجبال العديد من أنواع الطيور والحيوانات، بعضها نادر، بالإضافة الود الكثير من النباتات والأشجار التي لن تستطيع رؤيتها إلا في تلك المنطقة.
  • أما عن المنطقة المائية المحيطة بالجبال، فتم اكتشاف أن نسبة ستون بالمئة منها تغطيها الأعشاب المرجانية، ويعيش فيها العديد من أنواع الكائنات المائية الأخرى.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *