التخطي إلى المحتوى

أحاديث عن صلاة التراويح في رمضان عبر موقع muhtwa.com ؛ يتميز شهر رمضان الكريم بالعديد من العبادات عن باقي الشهور الهجرية المتواجدة على مدار العام، وأهم هذه العبادات الصوم الذي يصبح فريضة محكمة على كل مسلم ومن يتركها فَهو آثم هذا بالإضافة إلى وجود صلاة التراويح وصلاة التهجد والزيادة في قراءة القرآن الكريم ومحاولة ختمه أكثر من مرة، ويقيم المسلمون في جميع أنحاء العالم هذه العبادات رغبةً منهم في الحصول على الأجر الذي وعد الرحمن به من المغفرة والرحمة والعتق من عذاب نار جهنم.

عن عبد الرحمن بن عبدٍ القارئ قال: “خرجت مع عمر بن الخطاب رضي الله عنه ليلة في رمضان إلى المسجد فإذا الناس أوزاع متفرقون يصلي الرجل لنفسه ويصلي الرجل فيصلي بصلاته الرهط، فقال عمر رضي الله عنه: إني أرى لو جمعت هؤلاء على قارىء واحد لكان أمثل، ثم عزم فجمعهم إلى أبي بن كعب، ثم خرجت معه ليلة أخرى والناس يصلون بصلاة قارئهم، فقال عمر: نعم البدعة هذه، والتي ينامون عنها أفضل -يريد آخر الليل وكان الناس يقومون أوله-) (أخرجه البخاري).

تعريف صلاة التراويح

يجب على كل مسلم أن يكون على علم بِتعريف صلاة التراويح وأنها عبارة عن صلاة قيان الليل ولكنها تُعرف بهذا الاسم في شهر رمضان الكريم فقط، وتجري العادة أنها تًصلى عقب صلاة العشاء في جماعة في المسجد إلا أن هذا لا يمنع أن صلاة التراويح يمكن صلاتها من الوقت الذي يعقب العشاء حتى الثلث الأخير من الليل ويمكن صلاتها إما في جماعة سواء في المسجد أو في البيت أو في صلاة الفرد.

وقد سًميت صلاة قيام الليل في شهر رمضان الكريم باسم صلاة التراويح وهي جمع ترويحة، وقد جاء هذا الاسم نتيجة لأن الصحابة -رضوان الله عليهم أجمعين- كانوا يستريحون بين كل ركعتين ثم يستكملون الصلاة، وفي وقت الراحة كان الإمام يقول خطبة صغيرة يكون مضمونها في إطار الدين الإسلامي والتي من خلالها يتعرف المصلون على بعض من أمور دينهم حتى وإن كانوا أموراً يعرفونها تطبيقاً لِقوله تعالى {وَذَكِّرْ فَإِنَّ الذِّكْرَىٰ تَنفَعُ الْمُؤْمِنِينَ}.

عدد ركعات صلاة التراويح

في ظل الظروف المواتية التي يعاني منها العالم أجمع بعد تفشي وباء جديد المتمثل في فيروس كورونا المستجد وغلق المساجد حفاظاً على حياة البشر خوفاً من نقل الإصابة إلى بعضهم البعض؛ من الواجب على جميع المسلمين أن يعلموا المعلومات الكاملة التي تخص العبادات المختلفة في شهر رمضان الكريم ومنها صلاة التراويح التي تقام طوال ليالي هذا الشهر الفضيل أو صلاة التهجد التي تقام في العشر الأواخر من رمضان.

وأحد المعلومات الواجب معرفتها هي عدد ركعات صلاة التراويح، والتي يمكن معرفتها من خلال الأحاديث النبوية المختلفة التي ثبتت عن الرسول الكريم -صلوات الله عليه-، والتي كانت تتحدث عن صلاة قيام الليل وعدد ركعاتها والتي ثبت أن الرسول الكريم قد صلاها من 11 ركعة حتى 23 ركعة حيث كان يصلي ركعتين ويسلم ثم يصلي ركعتين ويسلم ويوتر بركعة واحدة في النهاية.

وبما أن صلاة التراويح هي عينها صلاة قيام الليل ولكنها تقام في شهر رمضان الفضيل فإن عدد ركعات الأخيرة ينطبق على صلاة التراويح مع العلم أنه يجوز تقليل الركعات عن 11 حيث من الممكن أن يكتفي العبد بركعتين فقط ويوتر بِواحدة قبل بزوغ الفجر مع العلم أن الشفع والوتر لا تتم صلاتهم في التراويح في العشر الأواخر في رمضان لأنهم يكونوا في صلاة التهجد التي تكون في الثلث الأخير من الليل.

  • قال النبي – صلى الله عليه وسلم -: «صلاة الليل مثنى مثنى، فإذا رأيت أن الصبح يدركك فأوتر بواحدة، فقيل لابن عمر: ما مثنى مثنى؟ قال: أن تسلم في كل ركعتين».
  • عن عائشة رضي الله عنها قالت: «كان رسول الله – صلى الله عليه وسلم – يصلي ما بين أن يفرغ من صلاة العشاء إلى الفجر إحدى عشرة ركعة يسلِّم بين كل ركعتين ويوتر بواحدة».

متى شرعت صلاة التراويح

صلاة قيام الليل من الصلوات الواردة في السنة النبوية الشريفة والتي ثبتت عن الرسول محمد -صلى الله عليه وسلم-، وهي ليست فرضاً على المسلمين إنما هي سنة بِمعنى أن من يصليها سوف يحصل على الأجر والثواب العظيم الخاص بها أما من يتركها لا يوجد أثم عليه، وهو ما ينطبق على صلاة التراويح في رمضان، ولم يحدد في السيرة النبوية السنة التي شرعت فيها صلاة التراويح بل أن السيدة عائشة ذكرت في أحد أحاديثها أن الرسول قد خرج ذات ليلة في جوف الليل لِيصلي فاجتمع الناس حوله وصلوا وراءه.

ولم يثبت عن الرسول أنه صلاها مرة أخرى قبل وفاتها بما يشير إلى صلاة التراويح كانت في السنين الأخيرة من الدعوة النبوية أما عن صلاة التراويح في جماعة لأول مرة عقب وفاة الرسول قد كانت في عهد الخليفة الثاني للمسلمين “الفاروق عمر بن الخطاب” -رضي الله عنه وأرضاه- بعد أن وجد الناس يجتمعون في ليالي رمضان ويصلون في جماعات متفرقة فرأى أن يجمعهم جميعاً خلف إمام واحد، وبعدها صار المسلمون يصلون صلاة التراويح في جماعة.

صلاة التراويح للنساء

توجد بعض الآراء التي قالها البعض في الفترة الأخيرة عن كونه صلاة التراويح للنساء في المسجد حرام وليست جائزة شرعاً، ولكن كبار العلماء قد أكدوا على خطأ هذا الرأي مؤكدين أنه يجوز للمرأة أن تصلي التراويح جماعة في المسجد تطبيقاً للحديث الشريف (لا تمنعوا إماء الله مساجد الله).

ولكن حتى يتم ذلك يجب أن تلتزم مَن تذهب إلى المسجد ببعض الشروط منها الحجاب والستر وعدم التبرج والزينة أو وضع العطور حتى تصح صلاتها، وهو ما أخبرنا به الحبيب المصطفى -صلى الله عليه وسلم- في الحديث الشريف.

قال رسول الله -صلى الله عليه وسلم-: (أيما امرأة أصابت بخورًا فلا تشهد معنا العشاء الآخرة) رواه مسلم.

أحاديث عن صلاة التراويح في رمضان

لم يرد عن رسولنا الكريم حديث نبوي عن لسانه يخص صلاة التراويح بل أن الأحاديث عن صلاة التراويح في رمضان قد وردت عن لسان أم المؤمنين “عائشة بنت أبي بكر” -رضي الله عنهما- بالإضافة إلى بعض الصحابة الذين نقلوا من أفعال الرسول في هذه الصلاة وكيفية أدائها، وكانت هذه الأحاديث الصحيحة سبباً مباشراًَ في الرد على بعض الادعاءات التي تقول بأن صلاة التراويح بدعة وهذا غير صحيح كما سوف نوضح في الأحاديث التالية.

عن عائشة رضي الله تعالى عنها: «أن رسول الله صلى الله عليه وسلم خرج ذات ليلة من جوف الليل، فصلى في المسجد، فصلى رجال بصلاته، فأصبح الناس فتحدثوا، فاجتمع أكثر منهم فصلوا معه، فأصبح الناس فتحدثوا، فكثر أهل المسجد من الليلة الثالثة، فخرج رسول الله صلى الله عليه وسلم فصلوا بصلاته، فلما كانت الليلة الرابعة عجز المسجد عن أهله حتى خرج لصلاة الصبح، فلما قضى الفجر أقبل على الناس، فتشهد ثم قال: أما بعد، فإنه لم يخف علي مكانكم، لكني خشيت أن تفرض عليكم فتعجزوا عنها» (أخرجه: البخاري، ومسلم).

 قال أبو هريرة رضي الله عنه: «كان رسول الله صلى الله عليه وسلم يرغب في قيام رمضان من غير أن يأمرهم فيه بعزيمة، فيقول: من قام رمضان إيماناً واحتساباً غفر له ما تقدم من ذنبه» (أخرجه: البخاري، ومسلم).

في الختام؛ ما يجب قوله في هذه الظروف الصعبة أن إغلاق المساجد في شهر رمضان الكريم بسبب فيروس كورونا المستجد لا يعني أنه لا يمكننا أن نصلي التراويح في جماعة بل أنه يمكن للجميع أن يصليها في بيته بأن يجمع أهل بيته ويصلي بهم إماماً وسوف يكتب الله لهم الثواب والاجر بإذنه تعالى، ويجب أن نتمسك بذلك حتى يأذن الله ويرفع البلاء عن العالم أجمع وأمة محمد.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *