التخطي إلى المحتوى

قصة سحرة فرعون وأهم المعلومات عنهم من محتوى، تعد قصة سحرة فرعون من الدلالات القوية جدا على تغير حال الإنسان من الضلال إلى الهداية عندما يكتشف قدرة الله سبحانه وتعالى حيث أن سحرة فرعون كان تابعين لفرعون قلبا وقالبا قبل قدوم دعوة سيدنا موسى عليه السلام ولكن بعد أن رأوا معجزاته تغير حالهم وأصبحوا  مؤمنين بالله سبحانه وتعالى وخلال هذا المقال يعرفكم على قصة سحرة فرعون بشكل كامل ومفصل.

قصة سحرة فرعون

  •  كان فرعون ملك مصر في ذلك الوقت وكان شخص عنيد ومتكبر وقد وصل الى ما لم يصل إليه أي شخص كافر من قبله حيث أن فرعون ادعى الألوهية ونصب نفسه إلها على الناس وأصبح يطلب من الناس أن يقوموا بعبادته ومع الوقت صدق أنه هو الإله ورفض أي شخص آخر يمكنه أن يزحزحه عن هذه المكانة.
  • في أحد الأيام كان فرعون قد رأى في منامه أن هناك الكثير من النيران المشتعلة حوله وكان الحلم مخيفا جدا بالنسبة لهم وعندما استيقظ كان مزعجا كثيرا.
  • أتى فرعون ببعض الكهنة والسحرة وحكى لهم هذا الحلم فقال له الشخص الذي أتى به أن هناك شخص يولد من بني إسرائيل سيكون هذا الشخص هو السبب في تدمير إمبراطورية فرعون وسيكون هو النهاية الخاصة به.
  • شعر فرعون بالخوف الشديد وأمر بقتل كل الأبناء الذكور من بني إسرائيل فكانت علاقة فرعون بالسحرة علاقة وطيدة وقوية حيث أنهم كانوا يقومون بتفسير أحلامه و يقومون بتنفيذ  كل ما يقوله لهم  كما أن الولاء الكامل ى للتحدى سحرة فرعون هلكان له.
  •  عندما أتى سيدنا موسى إلى مصر عندما أمره الله سبحانه وتعالى أن يدعو إلى عبادة الله وكان معه أخاه هارون رفض فرعون الإستجابة له وطلب منه أن يبرهن على صدق كلامه.
  • سيدنا موسى عليه السلام قم باستعراض المعجزات التي منحها الله سبحانه وتعالى له فقد قام بإلقاء العصا على الأرض تحولت الى حية تتحرك وتسعى بشكل كبير جدا كما أنه قام بإدخال يده في جيبه وأخرجها بيضاء من غير اي سوء.

مواجهة موسى مع السحرة

سحرة فرعون

  • شعر فرعون بالغضب الشديد ولم يصدق موسى عليه السلام و اقترح عليه أن يقوم بعمل مبارزة بينه وبين السحرة ليؤكد أنه كاذب وساحر.
  •  بالفعل تمت المبارزة ما بين سيدنا موسى عليه السلام وما بين السحرة  قام فرعون بعمل المجلس وجمع جميع السحرة الذين كان ولائهم الأول والأخير له.
  • قام السحرة بإلقاء العصي التي لديهم على الأرض فتحولت كل العصي الخاصة بهم والحبال إلى مجموعة من الثعابين التي تتحرك بسرعة كبيرة فجاء سيدنا موسى وألقى العصا الخاصة به فتحولت إلى ثعبان ضخم جدا أكل كل الثعابين الخاصة بالسحرة.
  • وقف السحرة مذهولين من هول الموقف وهم يعلمون جيدا أن ما قام به موسى عليه السلام ليس سحرا فجلسوا على الأرض وسجدوا لله سبحانه وتعالى وأعلنوا أنهم آمنوا برب موسى وهارون.
  • شعر فرعون بالغيظ الشديد و بالغضب منهم فقال لهم كيف يمكن أن تؤمنوا بربه وأنا الرب فكيف يكون هناك رب غيري.
  • رفض السحرة الاستماع له واقتنعوا بأن  هذه المعجزة صادقة تماما و أن الله سبحانه وتعالى يستحق الإيمان به  ولا يستحق التراجع عن هذا العمل.
  • أمر فرعون بتعذيبهم بشكل كبير جدا فأصبح يصلبهم ويقطع أيديهم وأرجلهم بشكل مخالف وأصبحوا عرضة لجميع أنواع العذاب حتى ماتوا جميعا إثر التعذيب فبعد أن كانوا مجرد جنود مطيعين لفرعون و يقومون بتنفيذ أوامره والقيام بأعمال السحر أصبحوا في نهاية هذا العذاب شهداء للدين وفي سبيل الله.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *