التخطي إلى المحتوى

قصة هابيل وقابيل في القران الكريم من محتوى،  تعد قصة قابيل وهابيل هي المثال الحي للمقارنه بين الشخص العاقل القريب من الله سبحانه وتعالى والشخص الأناني الطماع الذي ينظر دائما إلى  ما في يد الغير و يرغب في امتلاك ما ليس له حيث أن قابيل وهابيل كلاهما كان ولدا آدم عليه السلام ولكن كان لكل منهما شخصية مختلفة جعلته يتمتع بمجموعة من الصفات المختلفة  وهذه الأمور التي نعرفكم عليها من خلال هذا المقال.

قصة قابيل وهابيل

  • كان لنبي الله آدم عليه السلام ولدان وهما قابيل وهابيل كان قابيل شخص متكبر يتصف بالطمع والأنانية وينظر دائما لما في يد غيره من الناس ومن أولهم أخوه هابيل.
  • أما أخاه هابيل كان شخص  يتسم بالهدوء والاستقرار كما أنه كان قريبا من الله سبحانه وتعالى ويتأمل طوال الوقت في خلقه.
  • خلال أحد الأيام خرج هابيل يقوم بالصيد لغزل وأصبح ينظر للغزال ويستمتع بشكله ويقول كم هو جميل خلق الله سبحانه وتعالى ويتأمل به.
  • ولكن عندما هم أن يصطاده شعر وكأن الغزال يستعطفه  ويطلب منه أن لا يقوم بالصيد وبالفعل هرب الغزال وفر منه إلى الامام.
  • ركض هابيل ورائه ليقوم باللحاق به ولكنه لم يتمكن من الإمساك به حيث هرب الغزال  واستمر بالتأمل بالحيوانات و مخلوقات الله سبحانه وتعالى وتفكر في قدرته وعظمته.
  • وجدت هابيل الغزال  أخيرا وأصبح يتقدم نحوه والغزال يتراجع يتقدم والغزال يتراجع ولكنه في النهاية أصبح قريبا منه وهم على قتله ولكن عندما أتي لصيده وجد ابن الغزال الصغير يقترب منه فرق قلبه له وخاف أن يفرق هذا الولد عن أمه فتراجع مرة أخرى عن قتله ولم يقتله بالفعل.
  • عاد هابيل إلى قابيل دون أن يصطاد أي شيء وقال له أخاه قابيل كيف يمكن أن تأتي وأنت لم تصطاد أي شيء حتى هذه اللحظة وأخبره قابيل أن الرحمة لا علاقة لها بالصيد وأن قلبه المرهف سيتعبه كثيرا.

خلاف قابيل وهابيل

قصة قابيل وهابيل في القرآن

  • استمر الخلاف بين الأخوة لفترات طويلة جدا وأصبح الشد والجذب بينهما بشكل مستمر.
  • كان من أهم أحد أسباب خلاف قابيل مع هابيل عدة أسباب أولها أن قابيل كان يرى أن هابيل شخص جبان وغير شجاع وغير مقدام على النقيض تماما كان يرى نفسه مقداما وشجاعا ويخطو بخطوات ثابتة إلى كل ما يريده.
  • السبب الاخر أنه كان قديما يجوز للأخ أن يتزوج من أخته ولكن بشرط ألا تكون قد ولدت معه في نفس البطن حيث أنه  كانت السيدة حواء تقوم بولادة اتوأم في كل مرة وهذا التوأم لا يحل له أن يتزوج من بعضه.
  • وبالتالي كانت التوأم أخت قابيل كانت تتميز بالشكل الجميل و بالقوام الممشوق وكان الجميع يرعب من الزواج بها بينما أخت هابيل كانت غير جميلة على الإطلاق.
  • شعر قابيل بغيرة شديدة جدا من هابيل وذلك بسبب أخته الجميلة التي لم يتمكن من الزواج بها وبسبب أخت هابيل القبيحة التي لا يريد أن يتزوج بها نشبت الغيرة في قلبه واستمر حقده على أخيه واستمرت وسوسة الشيطان له بأن يتخلص من أخيه من خلال قتله فلا يصبح بينهم أي فوارق ولا يكون هناك من هو أفضل منه.

قتل قابيل لأخاه هابيل

  •   نتيجة الغيرة والحقد المتولده في قلبه كما أنه جدير بالذكر أن قابيل كان من أوائل الأشخاص الذين يظهرون صفة الحقد والكراهية في بني آدم فلم تكن هذه الصفة موجودة من قبل على الإطلاق و هذه الحادثة كانت أول حادثة قتل تحدث في التاريخ.
  • أحد أسباب حقد قابيل على أخاه هو أنه كان من المعروف أن كل شخص يقدم لله سبحانه وتعالى قربانا للتقرب من الله سبحانه وتعالى وتعبدا له فكان كل شخص يقدم قربانا من الأشياء الموجودة لديه.
  • كان هابيل  يعمل في رعاية الأغنام والماشية قام بذبح ماشية من أفضل الأشياء الموجودة لديه وقدمها قربانا لله سبحانه وتعالى بينما كان قابيل يعمل في الزراعة والنباتات والأشجار وغيرها فقام وأتى بمجموعة من الثمار الغير صالحة للاستعمال و قدمها قربانا لله سبحانه وتعالى فكانت علامة القبول أن يأتي شخص ثاني يوم بعد ما قدم القربان و يجد القربان الذي قدمه قد احترق واشتعل بالكامل.
  • جاء قبيل وجد أن قربانه لم يتم تقبله من الله سبحانه وتعالى بينما تقبل القربان من هابيل فزادت نار الغيرة لديه وقرر قابيل أن يقوم بقتل هابيل وأخذ يهدده ويقول له اأه سوف يقتله فكان رده  عليه أنه قال له بمنتهى السلام والاستسلام  حتى وإن نويت أن تقتلني فإني لن أقتلك.
  • جاء قابيل بأحد الأيام وقد وسوس له الشيطان وأخاه نائم فجاء إليه وقام بقتله وبذلك تكون هذه أول حادثه قتل في التاريخ تنشأ عن الحقد والغيرة وهي من الصفات الغير  مشهورة والتي لم يتم اعتيادها من قبل في ذرية بني آدم.

فوائد من قصة قابيل وهابيل

  • الإنفاق من أفضل المال، يجب على الإنسان حينما يفكر في تقديم قربان أو يتصدق لله تعالى أن يختار أفضل ما لديه ليتصدق منه ولا يختار الرديء والسيء.
  • لا خير إلا بالتقوى، يجب على الإنسان ألا يغتر بنفسه وقوته ومنصبه حيث أن الأضلية تكون بتقوى الله تعالى ومخافته.
  • رد الإساءة بالعفو، وظهر هذا الأمر عندما هدد قابيل هابيل بقتله رد عليه أنه لن يفعل مثله ولن يقتله وهذا الأمر قد يكون من دواعي رد الفتن وردعها.

الزوار شاهدو أيضا:

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *