التخطي إلى المحتوى

دعاء التهجد مكتوب في رمضان ادعية صلاة التهجد عبر موقع muhtwa.com، أيام معدودات تفصلنا عن نهاية شهر رمضان المبارك، ومع بداية العشر الأواخر من الشهر الفضيل، يتسابق المسلمون بالدعاء والتهجد إلي رب العالمين والإكثار من الطاعة والعبادة والإلحاح عليه سبحانه وتعالى بمغفرة الذنوب والعتق من النار.

دعاء التهجد اللهم أعطني إيماناً صادقاً ، ويقيناً ليس بعده كفر ، ورحمةً أنالُ بها شرف كرامتك في الدنيا والآخرة.

دعاء التهجد في العشر الأواخر

يكثر المسلمون في الأيام العشرة الأخيرة بالتقرب من الله بأداء صلاة التهجد والدعاء له بالرحمة والمغفرة، فالدعاء من أفضل العبادات التي يحبها المولى عز وجل، كما أنه يشعر العبد أنه في معيته تعالى ويجعله يشعر بالسكينة والطمأنينة والهدوء الداخلي الذي لا حدود له.

ويتساءل العديد من المسلمون عن أفضل الأدعية التي يتقربون بها من بارئهم في مثل هذه الأيام الطيبة المباركة ولاسيما في الليالي الوترية من شهر الرحمة والبركة، حيث ليلة القدر، ولذلك نقدم لكم أدعية التهجد في رمضان مكتوبة:

  • اللهم إني أسألك رحمة من عندك تهدي بها قلبي ، وتجمع بها شَمْلِي ، وتَلُمُّ بها شَعَثي ، وتَرُدُّ بها أُلْفَتِي وتُصلِحُ بها دِيني ، وتحفظ بها غائبي ، وترفع بها شاهدي ، وتُزَكِّي بها عملي ، وتُبَيِّضُ بها وجهي ، وتلهمني بها رُشْدي ، و تعصمني بها من كل سوء .
  • اللهم لك سجدت وبك آمنت ولك أسلمت.. سجد وجهي للذي خلقه وصوّره وشق سمعه وبصره.
  • «ربنا لك الحمد ملء السماوات والأرض وملء ما شئت من شيء بعد، أهل الثناء والمجد أحق ما قال العبد وكلنا لك عبد».

أدعية التهجد في رمضان

وهي من أكثر الأدعية التي تزايدت معدلات البحث عنها خلال العشر الأواخر من شهر رمضان المبارك، هذه الفترة التي ينبغي على كل مسلم أن يحسن استغلالها بمضاعفة جميع العبادات والطاعات على اختلاف أنواعها وخصوصاً صلاة التهجد، حيث يصلي هذه الصلاة  ويدعو بعدها بأفضل الأدعية النابعة من القلب، والتي يبوح فيها بكل ما يشعل عقله وتفكيره من أسرار وأمنيات  لا يعلمها إلا رب العالمين سبحانه وتعالى.

دعاء التهجد اللَّهُمَّ لَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ قَيِّمُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ نُورُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ مَلِكُ السَّمَاوَاتِ وَالْأَرْضِ وَمَنْ فِيهِنَّ، وَلَكَ الْحَمْدُ أَنْتَ الْحَقُّ، وَوَعْدُكَ الْحَقُّ وَلِقَاؤُكَ حَقٌّ، وَقَوْلُكَ حَقٌّ، وَالْجَنَّةُ حَقٌّ، وَالنَّارُ حَقٌّ، وَالنَّبِيُّونَ حَقٌّ.

شاهد أيضا:

وَمُحَمَّدٌ حَقٌّ، وَالسَّاعَةُ حَقٌّ، اللَّهُمَّ لَكَ أَسْلَمْتُ وَبِكَ آمَنْتُ وَعَلَيْكَ تَوَكَّلْتُ، وَإِلَيْكَ أَنَبْتُ، وَبِكَ خَاصَمْتُ، وَإِلَيْكَ حَاكَمْتُ، فَاغْفِرْ لِي مَا قَدَّمْتُ وَمَا أَخَّرْتُ، وَمَا أَسْرَرْتُ وَمَا أَعْلَنْتُ، وَمَا أَنْتَ أَعْلَمُ بِهِ مِنِّي، أَنْتَ الْمُقَدِّمُ، وَأَنْتَ الْمُؤَخِّرُ، لَا إِلَهَ إِلَّا أَنْتَ، وَلَا إِلَهَ غَيْرُكَ»

دعاء التهجد مكتوب كامل

وهو من الأدعية المستجابة بإذن الله تعالي، نظراً للتوقيت الخاص به، حيث يتخلى العبد عن نومه ويترك راحته ويصفو لبارئه ويقف بين يديه بكل خشوع وتضرع مستحضراً لعظمته جل وعلا، فتكون عبادته خالية من أي رياء أو نفاق.

شاهد أيضا:

فصلاة التهجد من أفضل الأعمال التي يمكن القيام بها في الثلث الأخير من رمضان، فلا يمكن لأحد أن يتصور كم الحسنات والخير الكثير الذي قد يحصل عليه المسلم ولاسيما إذا تزامن دعائه مع ليلة القدر، أفضل ليالي السنة التي اختصها رب العالمين بفضائل كثيرة ونفحات ربانية لا حدود لها.

اللهم إنا نستعينك ونستهديك ونستغفرك، ونؤمن بك ونتوكل عليك ونثني عليك الخير كله، نشكرك ولا نكفرك، ونخلع ونترك من يفجرك.

اللهم إني أعوذ برضاك من سخطك وأعوذ بمعافاتك من عقوبتك، وأعوذ بك منك لا أحصي ثناء عليك، أنت كما أثنيت على نفسك.

اللهم إياك نعبد، ولك نُصلي ونسجد، وإليك نسعى ونحقدُ، نرجُو رحمتك، ونخشى عذابك، إن عذابك بالكافرين ملحق.

أذكار وأدعية التهجد كاملة

كما سبق وذكرنا أن الدعاء بعد صلاة التهجد يكون مستجاباً بإذن المولى عز وجل، بشرط الالتزام بشروط وآداب الدعاء ومنها: أن يكون خالصاً لوجه الله تعالي، خشوع القلب، الثقة واليقين بالله، الإلحاح في الدعاء وعدم استعجال الإجابة، ويستحب للمسلم أن يدعو بارئه بكل ما هو خير من الأمور الدنيوية والأخروية.

اللهم ما كان فيها من ذكر وشكر فتقبله مني وأحسن قبوله، وما كان من تفريط وتقصير وتضييع فتجاوز عني بسعة رحمتك يا ارحم الراحمين.

اللهم تغمدني فيها بسابغ كرمك، واجعلني فيها من أوليائك، واجعلها لي خيرا من ألف شهر مع عظيم الأجر وكريم الذخر.

اللهم أعوذ برضاك من سخطك وبمعافاتك من عقوبتك وأعوذ بك منك لا أحصي ثناء عليك أنت كما أثنيت على نفسك.

دعاء صلاة التهجد المستجاب

تعتبر صلاة التهجد من أهم الصلوات التي يحرص المسلمون على أدائها في العشر الأواخر من شهر رمضان، لما لها من فضل عظيم، إذ أنها تزيد من تقرب العبد ببارئه، وتجعل قلبه عامراً بالإيمان راضياً بكل ما قسمه الله له، ناهيك عن أنها سبباً عظيماً للنجاح والتوفيق في الدنيا والآخرة والحصول على الأجر والثواب، ورفع الدرجات وزيادة الحسنات.

“اللهم لك ركعت وبك آمنت ولك أسلمت خشع لك سمعي وبصري ومخي وعصبي وعظامي.. اللهم طهرني من الذنوب ونقني منها كما ينقى الثوب الأبيض من الدنس.. اللهم باعد بيني وبين خطاياي كما باعدت بين المشرق والمغرب.

اللهم إني أسألك يا من لا تغلطه المسائل و لا يشغله سمع عن سمع و يا من لا يبرمه إلحاح الملحين أنت تجعل لي في ساعتي هذه فرج و مخرج من حيث احتسب و من حيث لا احتسب و من حيث أعلم ومن حيث لا أعلم و من حيث أرجو ومن حيث لا أرجو.

أدعية التهجد طويلة مكتوبة

تعتبر صلاة التهجد من النوافل التي شرعها رب العالمين لعباده، وهي سنة وليست فرض، فمن صلاها يؤجر عليها ومن تركها لا إثم عليه، وعن كيفية أدائها فهي تتم على عدة ركعات بحيث تؤدي مثنى مثنى، يبدأها المسلم بركعتين خفيفتين بعدها يؤدي ما يشاء من الركعات ويختمها بركعة تسمي ركعة الوتر.

يجب الجهر بالقراءة أثناء الصلاة حتى لا يغلب عليه النعاس، كما ينبغي التدبر والتفكر في معاني الآيات القرآنية، ويستحب للمسلم أن يوقظ أهل بيته لأداء هذه الصلاة لما لها من أجر عظيم.

أللّهُمَّ افْتَحْ لي فيهِ أبوابَ الجِنان، وَأغلِقْ عَنَّي فيهِ أبوابَ النِّيرانِ، وَوَفِّقْني فيهِ لِتِلاوَةِ القُرانِ يا مُنْزِلَ السَّكينَةِ في قُلُوبِ المؤمنين.

أللّهُمَّ اجْعَلْ لي فيهِ إلى مَرضاتكَ دَليلاً، و لا تَجعَلْ لِلشَّيْطانِ فيهِ عَلَيَّ سَبيلاً، وَاجْعَلِ الجَنَّةَ لي مَنْزِلاً وَ مَقيلاً، يا قاضِيَ حَوائج الطالبينَ.

أللّهُمَّ افْتَحْ لي فيهِ أبوابَ فَضْلِكَ، وَأنزِل عَلَيَّ فيهِ بَرَكاتِكَ، وَوَفِّقْني فيهِ لِمُوجِباتِ مَرضاتِكَ، وَ أسْكِنِّي فيهِ بُحْبُوحاتِ جَنّاتَكَ، يا مَجيبَ دَعوَةِ المُضْطَرِّينَ.

أدعية التهجد بالليل مستجابة

وهي من أكثر الأدعية التي يبحث عنها المسلمون في الوقت الحالي، ونحن نستهل الأيام الأواخر من شهر الرحمة والخير والبركة، هذه الأيام التي تعتق فيها الرقاب من النار وتمحي الذنوب والآثام وتستجاب الدعوات، فها هي الليلة الوترية الأولى ليلة 21 رمضان، وإليكم دعاء التهجد بالليل، والذي يبدأ توقيته عقب انتهاء صلاة العشاء ويمتد قبل آذان الفجر.

اللهم إن كانت هذه ليلة القدر، فاقسم لي فيها خير ما قسمت، واختم لي في قضائك خير مما ختمت، واختم لي بالسعادة فيمن ختمت.

اللهم ما قصر عنه رأيي ، وضعف عنه عملي ، ولم تبلغه نيتي وأمنيتي من خيرٍ وعَدْتهُ أحداً من عبادك وخيرٍ أنتَ مُعْطِيه أحداً من خلقك ، فإي أرغب إليك فيه وأسألكه يارب العالمين .

أدعية تهجد رمضان مكتوبة

إن لصلاة التهجد روحانية مميزة، ويجب على المسلم أن يعقد النية لأداء هذه الصلاة وأن يحسن وضوءه وينتقي المكان المناسب للصلاة بعيداً عن أي ضوضاء، وعليه بالتخلص من كافة همومه ومشاكله الدنيوية قبل البدء فيها حتى يكون القلب أكثر خشوعاً وتركيزاً، وقد كان الرسول الكريم يدعو بهذا الدعاء في صلاة التهجد، حيث كان يقول:

اللهم إنا نسألك من الخير كله عاجله وآجله ما علمنا منه وما لم نعلم ونعوذ بك من الشر كله عاجِله وآجِله ما علمنا منه وما لم نعلم.

اللهمَّ إني أعوذُ برضاك من سخطِك، وبمعافاتِك من عقوبتِك، وأعوذُ بك منك لا أُحصي ثناءً عليك أنت كما أثنيتَ على نفسِك».

“لا إلهَ إلَّا اللهُ وحدَه لا شريكَ له له الملكُ وله الحمدُ وهو على كلِّ شيءٍ قديرٌ سبحان اللهِ والحمدُ للهِ ولا إلهَ إلَّا اللهُ واللهُ أكبرُ ولا حولَ ولا قوَّةَ إلَّا باللهِ العليِّ العظيمِ”.

أدعية التهجد من السنة

وهي الأدعية التي يرددها المسلم عقب صلاة التهجد، هذه الصلاة التي لها روحانية مميزة وفضائل متعددة،  ففيها يستمتع العبد المسلم بلذة القرب من بارئه ويؤديها بكل خشوع وتضرع بين يديه عز وجل ليلتمس ساعة استجابة، وهذه الصلاة تزيد من محبة رب العالمين لعبده، كما أنها من أهم أسباب مغفرة الذنوب والمعاصي وتفريج الهموم والكربات ودفع الابتلاءات وجلب الرزق والخير الكثير.

دعاء التهجد اللهم اقسم لنا من خشيتك ما تحول به بيننا وبين معصيتك ومن طاعتك ما تبلغنا به جنتك ومن اليقين ما تهون به علينا مصائب الدنيا ومتعنا اللهم بأسماعنا وأبصارنا وقواتنا أبداً ما أبقيتنا واجعله الوارث منا، واجعل ثأرنا على من ظلمنا وانصرنا على من عادانا ولا تجعل مصيبتنا في ديننا ولا تجعل الدنيا أكبر همنا ولا مبلغ علمنا ولا إلى النار مصيرنا واجعل الجنة هي دارنا ولا تسلط علينا بذنوبنا من لا يخافك فينا ولا يرحمنا برحمتك يا أرحم الراحمين”.

أدعية التهجد قصيرة مختصرة

صلاة التهجد هي الصلاة التي يؤديها المسلم عقب الاستيقاظ من نومه، وهي غير مقيدة بعدد محدد من الركعات، فيمكن للمسلم القيام بما يشاء من الركعات قدر استطاعته، وتؤدي عقب صلاة العشاء وتستمر حتى صلاة الفجر، ويعتبر الثلث الأخير من الليل أفضل توقيت لأدائها حيث يتنزل المولى عز وجل للسماء الدنيا فيستجيب دعاء عباده ويغفر لهم ذنوبهم.

  • أدعية التهجد قصيرة اللهم إني ظلمت نفسي ظلماً كثيراً، ولا يغفر الذنوب إلا أنت فاغفر لي مغفرة من عندك وارحمني إنك أنت الغفور الرحيم.
  • اللهم لا تصرفني من هذه الليله إلا بذنب مغفور، وسعي مشكور، وعمل متقبل مبرور، وتجارة لن تبور، وشفاء لما في الصدور، وتوبة خالصة لوجهك الكريم.
  • « اللهم لا مانع لما أعطيت ولا معطي لما منعت ولا ينفع ذا الجد منك الجد».

دعاء صلاة التراويح مكتوب

«اللَّهمَّ اهدني فيمن هديتَ، وعافِني فيمن عافيتَ، وتولَّني فيمن تولَّيتَ، وبارِكْ لي فيما أعطيتَ، وقنا شرَّ ما قضيتَ؛ فإنَّكَ تقضي ولا يُقضى عليكَ، أنتَ تَمُنُّ، ولا يُمَنُّ عليكَ، أنت الغنِيُّ، ونحن الفقراءُ إليكَ، وإنَّهُ لا يذلُّ من واليتَ، تبارَكْتَ ربَّنا وتعاليتَ».

دعاء التهجد السديس

خطوات أداء صلاة التهجد

يمكن توضيح أهم خطوات أداء صلاة التهجد على النحو التالي:

  • ينبغي للمسلم أن ينام نومة يسيرة في أول الليل قبل ما يؤدي هذه الصلاة.
  • يقوم بالاستيقاظ من نومه لأدائها ويتوجه إلى بارئه بالدعاء.
  • يبدأ المسلم صلاته بأداء ركعتين خفيفتين مثلما كان يفعل الرسول الكريم.
  • يصلي ما يشاء من الركعات بحيث تؤدي ركعتين ركعتين.
  • بعدما ينتهي من صلاته يختتم بركعة الوتر.

وبذلك نكون قد ذكرنا لكم دعاء التهجد مكتوب كامل، شاركونا تعليقاتكم ورسائلكم أسفل هذه المقالة من خلال موقعنا muhtwa.com.

X

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *